مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

حكم مسح الرأس عند الوضوء

بواسطة: نشر في: 5 أكتوبر، 2022
مخزن

حكم مسح الرأس عند الوضوء

وفقاً لقول الدكتور على جمعه مفتى جمهورية مصر العربية السابق فقد أجاز مسح الرأس إثناء الوضوء مستشهداً بقول الله تعالى {وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ} وقال انه من المستحب إثناء الوضوء المسح على الرأس بالماء وليس غمرها ويكون غمر الرأس بالماء إثناء الغسل فقط فيجب إثناء الغسل أن يصل الماء إلى كافة أنحاء الجسم،بل قال بعض العلماء أنه يجوز مسح الشعر إثناء الوضوء ولو بمقدار ثلاث شعرات فقط والله أعلم.

ونقل عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يبلل يديه بالماء ثم يمسح على رأسه من الأمام إلى الخلف ثم يعود من الخلف إلى الأمام.

القدر الواجب في مسح الرأس عند الوضوء

أوضحت دار الإفتاء المصرية أنه لا يجب المسح على أطراف الشعر إذا كان طويلا ولا يصح الوضوء دون المسح على الرأس فيجب تمرير جزء من اليد على مقدمه الرأس ولو بمقدر شعره أو ثلاث شعرات لكى يتحقق شرط صحة الوضوء وهو المسح على الرأس.

وروى مسلم: «أَنَّهُ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – مَسَحَ بِنَاصِيَتِهِ، وَعَلَى الْعِمَامَةِ» فقد أكتفي رسول الله صلى الله عليه وسلم بمسح جزء من ناصيته وعلى عمامته.

أما بالنسبة للقدر المستحب فالأفضل الخروج من الخلاف وتمرير اليد من ناصية الرأس إلى نهايتها أونصف الرأس وذلك لاختلاف الفقهاء في هذا الأمر ومن المستحب الخروج من الخلاف لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (دع ما يريبك إلى ما لا يريبك فإن الصدق طمأنينة وإن الكذب ريبة).

يظن البعض أن لفظ المسح على الرأس يكون من مقدمتها فقط ويتسائل البعض عن جواز مسح الرأس من الخلف حفاظاً على مظهره فقد أكد الدكتور محمود شلبي أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية أنه وفقاً لقوله تعالى:

«يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ».

(المائدة: 6).

فيجوز المسح على جزء من الرأس سواء من الأمام أو الخلف أو كلا الجانبين اليمين أو الشمال فكان ذلك وضوء صحيحاً.

حكم مسح المرأة على الحجاب أثناء الوضوء

فقد اختلف الفقهاء في مسألة المسح على الحجاب للمرأة فذهب البعض منهم إلى بطلان وضوء من تمسح على حجابها دون رأسها وذلك لقوله تعالى:{ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ} فقالوا أنه وفقاً لما قاله الله تعالى في هذه الآية فيجب على المرأة أن تمسح على رأسها دون حجابها فقال عطاء عن موضوع المرأة التي تمسح على حجابها «تُدْخِلُ يَدَيْهَا تَحْتَ الْخِمَارِ فَتَمْسَحُ مُقَدَّمَ رَأْسِهَا يُجْزِئُ عَنْهَا».

فيجب أن يطال الشعر قدراً ولو كان ضئيلاً وذلك وفقاً لما قاله لإمام الكاساني الحنفي [وَلَا يَجُوزُ مَسْحُ الْمَرْأَةِ عَلَى خِمَارِهَا، لِمَا رُوِيَ عَنْ عَائِشَةَ – رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا – أَنَّهَا أَدْخَلَتْ يَدَهَا تَحْتَ الْخِمَارِ، وَمَسَحَتْ بِرَأْسِهَا وَقَالَتْ: بِهَذَا أَمَرَنِي رَسُولُ اللَّهِ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ – إلَّا إذَا كَانَ الْخِمَارُ رَقِيقًا يُنْفِذُ الْمَاءَ إلَى شَعْرِهَا، فَيَجُوزُ لِوُجُودِ الْإِصَابَةِ..].

أما الحنابلة فقد أجازوا مسح المرأة على حجابها مع صحة الوضوء فقال الإمام البهوتى:[(وَ) يَصِحُّ الْمَسْحُ أَيْضًا عَلَى (خُمُرِ نِسَاءٍ مُدَارَةً تَحْتَ حُلُوقِهِنَّ) وقد بنى حجته وفقاً لما كانت تفعله أم سلمه فقد كانت تمسح على حجابها لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم «امْسَحُوا عَلَى الْخُفَّيْنِ وَالْخِمَارِ»

وفقاً لما تم ذكره فإنه من الأفضل المسح على الرأس إذا كان سهلاً عليها نزع حجابها أو كان الحجاب خفيفاً ينفذ منه الماء فيصح المسح عليه في[ب هذه الحالة دون شك أما إذا شق عليها نزع حجابها وكانت المرأة في حاجه إلى المسح على خمارها خشية أن ينتزع ويكشف شعرها فلا حرج في ذلك والله أعلم.

هل يجوز مسح على مقدمة الرأس فقط عند الوضوء؟

يجوز مسح مقدمة الرأس ولو بمقدار ثلاث شعرات ومسح الرأس شرط من شروط صحة الوضوء لتحقيق المسح الذي نص الله سبحانه وتعالى عليه في كتابه الكريم ولكن لا يصح الوضوء إذا تم المسح على ما طال من الشعر أو على أطراف الشعر الطويل والله أعلم.

هل يجب وصول الماء لفروة الرأس في الوضوء؟

أصل المسح مبنى على التخفيف فالمراد هو المسح فقط لا الغسل كما في الحدث الأكبر مثل الجنابة أو الحيض والله أعلم.

هل يجوز مسح الرأس مع وجود الزيت على الشعر؟

أوضحت دار الإفتاء المصرية انه إذا كان الزيت لا يحول دون وصول الماء للشعر فهذا جائز ولا حرج فى ذلك والله أعلم.

حكم مسح الرأس عند الوضوء

الوسوم