مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

كم حاصر الاحزاب المدينه

بواسطة: نشر في: 5 يونيو، 2022
مخزن
كم حاصر الاحزاب المدينه

كم حاصر الاحزاب المدينه

  • ج/ عدد أيام محاصرة الأحزاب لمدينة في غزوة الخندق وهي ثلاثة أسابيع، فقد حاصر كل من مشركي قريش وبني سليم وغطفان والكثير من القبائل العرية وأيضا المنافقون ويهود بني قريظة.
  • فقد كان السبب الرئيسي لحدوث غزوة الخندق هو الكره والغل الذي أضمره يهود بني النضير للرسول صلى الله عليه، وسلم خاصة بعد أن قام النبي صلى الله عليه، وسلم بإجلائهم من المدينة لذلك انتظروا الفرصة المناسبة حتى يقوموا بالانتقام من النبي والمسلمين.
  • فقد كانت غزوة الخندق من أصعب الغزوات التي خاضها المسلمون فهي كانت بلاء كبيرا نزل على المسلمين في ذلك الوقت.

سبب غزوة الخندق

  • يرجع تاريخ وقوع غزوة الخندق في شهر شوال من العام الخامس من الهجرة.
  • يتم إطلاق اسم غزوة الأحزاب أيضا على غزوة الخندق.
  • السبب الرئيسي لحدوث غزوة الخندق هو بسبب قيام يهود بني النضير بنقض عهدهم الذي أبرموه مع الرسول صلى الله عليه، وسلم وحاولوا قتله فقام الرسول بتوجيه جيشه ومحاصرتهم حتى استسلموا، ثم قام بإخراجهم من ديارهم.
  • فحمل يهود بني النضير الكره والغل للرسول، وعلموا على تكوين حزب من المشركين والمنافقين لمحاربة الرسول والقضاء على المسلمين .
  • فعمل كل من يهود بني النضير مثل يحي بن أخطب وغيره وسادات بني وائل مثل كهوذة بن قيس الوائلي بالذهاب إلى مكة والعمل على تحريض كفار قريش على محاربة النبي والمسلمين.
  • وذهب معهم أيضا يهود بني قريظة مع أن في ذلك الوقت كان هناك اتفاق بينهم وبين المسلمين.
  • وقاموا أيضا بإبلاغ سادة قريش أن دينهم أفضل بكثير من دين الاسلام، فكان هذا الحدث هو السبب الرئيسي في نزول قول الله تعالي

أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ، وَيَقُولُونَ لِلَّذِينَ كَفَرُوا هَٰؤُلَاءِ أَهْدَىٰ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا سَبِيلًا ( النساء:55)

عدد جيش المسلمين والمشركين

  • ثلاثة آلاف مقاتل هو عدد جيش المسلمين في غزوة الخندق، أما بالنسبة لعدد المشركين في غزوة الخندق، فكان عددهم عشرة آلاف مقاتل.
  • هناك قول آخر بأن كان عدد المسلمين هو تسعمئة مقاتل، وكان عدد المشركين بدون يهود بني قريظة هو عشرة آلاف مقاتل الذين قاموا بنقض الوثيقة والعهد مع الرسول، وانضموا إلى بقية الأحزاب.
  • وبذلك يكون تم توزيع الأحزاب كالآتي أربعة آلاف من قريش والباقي من فزارة وبني سليم وأسد وأشجع وغطفان.

الاحزاب المشاركة في غزوة الخندق

  • تتمثل الأحزاب التي شاركت في غزوة الخندق وهي قريش والقبائل الأخرى التابعة لها مثل تهامة وكنانة، وكان عددهم أربعة آلاف .
  • وكان عدد قبائل بني سليم بقيادة سفيان بن عبد الشمس هم سبعمائة شخص.
  • وكانت هناك قبائل عديدة مثل بنو فزارة وبنو أشجع وقبائل غطفان كانت تحت قيادة أبي سفيان.
  • أما قبيلة بني أسد كانت تحت قيادة طليحة بن خويلد.
  • وقد تجمعت كل تلك القبائل بسبب قيام يهود بني النضير بتحريضهم على قتال المسلمين.
  • وهناك رأي يقول إن قبيلة بنو مرة تحت قيادة حارث بن عوف لم يشاركوا في هذا التحالف وقام حارث بالعودة بقبيلته.

أحداث غزوة الخندق

  • عندما تحرك جميع الكفار لمحاصرة المدينة من كل اتجاه، هنا أمر الرسول صلى الله عليه، وسلم جميع المسلمين بالاستعداد لحماية المدينة ورد هذا الهجوم.
  • ولكن كانت المنطقة الوحيدة التي كانت مكشوفة للأعداء هي شمال المدينة، فكانت جميع المناطق الأخرى محاطة بالجبال والبساتين الكثيرة هنا قام سلمان الفارسي بإبداء رأيه، ونصح بحفر خندق في المنطقة الشمالية لحماية تلك المنطقة.
  • كانت تلك الفكرة مميزة جدا في هذا الوقت بسبب أن تلك الطريقة معروفة أكثر عند الفرس، فلم سبق للعرب في هذا الوقت اتباع تلك الطريقة من قبل.
  • بدأ المسلمون في حفر الخندق، وساعدهم الرسول في حفره، ولكن قام المنافقون بالتباطا في العمل، ويهربون من حفر الخندق، ويذهبون إلى بيتهم ليلا، وذلك من غير أخذ أذن النبي.
  • فقد قام الرسول بتقسيم كل جزء من الخندق بين الصحابة لتفيذ حفره على نحو سريع.
  • ولكن حدث أنه قد اعترض الصحابة أثناء الحفر صخرة كبيرة جدا، ولم يستطيعوا كسرها فقاموا بمنادة الرسول، فقام بقول بسم الله، وحمل المعول وأعانه الله على كسرها وأثناء قيامه بذلك قام بتبشير الصحابة بأنهم سوف يقومون بفتح فارس والشام واليمن.
  • فقد استمروا على حفر الخندق طوال النهار وثم يرجعون إلى بيتهم ليلا للنوم.
  • وبعد العمل المستمر انتهوا الصحابة بنجاح من حفر الخندق وقاموا بالبيات فيه.
  • وبالتزامن كان حيي بن أخطب يعمل على إقناع يهود بني قريظة بنقض الوثيقة بينهم وبين الرسول صلى الله عليه، وسلم وذلك حتى يستطيعوا الدخول من خلالهم إلى المدينة بسهولة وكان سيد القبيلة كعب بن أسد القرظي يرفض في بداية الأمر، ولكنه قام بنقض العهد بعد ذلك.
  • هذا الحدث عمل على جعل الحصار صعباً جدا على المسلمين، عندما قام اليهود بمهاجمة المدينة تفاجوا من وجود الخندق، ولكن البعض من الكفار استطاع اقتحامه مثل عمرو بن ود ولكن قام علي بن أبي طالب بقتله.
  • ولكن عمل أحد اليهود بمهاجمة الحصن الذي كان يحمي النساء والأطفال في المدينة، وذلك لقتلهم ولكن قامت صفية بنت عبد المطلب بقتله.
  • واستمر القتال في الخندق طوال النهار حتى الليل مما أدى إلى فوات الصلاة الظهر حتى صلاة العشاء على المسلمين لذلك هنا قام الرسول جعل سيدنا بلال أن يؤذن للصلاة، وقامت كل مجموعة بالصلاة منفردين.
  • لاحقا قام نعيم بن مسعود بإعلان إسلامه للرسول، ولكنه يقوم بإخفاء الأمر عن قبيلته، فقد أخذ إذن النبي أن يقوم بالتفريق بين بني قريظة وقريش وغطفان فأذن له النبي، وقال له إن الحرب خدعة، وقد نجح نعيم بن مسعود في ذلك.
  • فكانت طريقة نعيم بن مسعود لها أثرا كبيرا في انتصار المسلمين، فهو قام بعرض اقتراح على بني قريظة أن يقوموا بأخذ رهائن من قريش وغطفان، وذلك لحماية أنفسهم من غدر قريش لهم، ثم ذهب لقريش وقال لهم إن بني قريظة لا يثقون بهم، وسوف يقومون بطلب رهائن من عندهم.
  • قام الله سبحانه وتعالى على إرسال جند من الملائكة ورياح شديدة ومخيفة فانتشر الرعب في قلوب الكافرين حيث قال الله تعالى:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءَتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا وَجُنُودًا لَّمْ تَرَوْهَا ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا (9): سورة الاحزاب

  • فسبب انتصار المسلمين في غزوة الخندق هو قيام الله -سبحانه- وتعالى بإرسال الرياح وجند من الملائكة مما عمل على هزيمة الأحزاب وهروبهم.

معجزات الرسول في غزوة الخندق

توجد العديد من المعجزات في غزوة الخندق والتي تتمثل في الاتي:

  • تكثير الطعام القليل: جلب جابر بن عبدالله للرسول بطعام قليل جدا، ولكن قام النبي بدعوة ألف من الصحابة، وقام النبي بالدعاء لحدوث البركة في الطعام .
  • نبوءة النبي بفتح الشام واليمن وفارس: أثناء حفر الصحابة للخندق صادفتهم صخرة كبيرة جدا، وكان يصعب عليهم كسرها، فقام الرسول بقول بسم الله ومسك المعول وبدا في كسرها وأثناء كسرها قام بتبشير جميع الصحابة أنهم سوف يقومون بفتح الشام واليمن وفارس.

دروس وعبر من غزوة الخندق

توجد الكثير من الدروس المستفادة للمسلمين من احداث غزوة الخندق والتي تتمثل في الاتي:

  • إن القيادة الحكيمة تحتاج إلى عزيمة وثقة، فعندما أمر الرسول بحفر الخندق، وقام بمساعدة الصحابة في الحفر، وكان يعمل على رفع معنوياتهم، وذلك عكس ما حدث مع المشركين من تفرق وانقسام.
  • استفاد المسلمون طرقاً جديدة مستخدمة في الحروب مثل استخدام الخنادق.
  • من الدروس المستفادة من غزوة الخندق هي أن الحرب خدعة، ويجب الاعتماد على الذكاء من أجل الحصول على الفوز وأكبر مثال لذلك هو ما قام به نعيم بن مسعود من خديعة التي أدت إلى التفريق بين بني قريظة وقريش.
  • إن للحصول على النصر يجب القيام بدعوة الله سبحانه وتعالى والاعتماد عليه وحده.
  • إنه يجب الاستعانة بالله وحده عند حدوث المصاعب والابتلاءات.

جديد المواضيع