هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة

بواسطة:
هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة

هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة ، ضرس العقل هو من الضروس التي قد تسبب مشاكل متعددة لصحة أسنان الإنسان، حيث ينمو ضرس العقل بعد نمو كافة الأسنان والضروس مما يجعل المساحة المتاحة له في الفك قد لا تكفي لنموه بصورة سليمة، وهو ما قد يسبب نموه بصورة غير متناسقه مما يسبب مشاكل في الفك واللثة وقد يضطر الشخص إلى خلعه نهائياً، نتعرف مع حضراتكم خلال هذا المقال على عملية خلع ضرس العقل والآلام الناتجة عنه، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة

  • يخضع المريض أثناء عملية خلع ضرس العقل إلى التخدير، وتخضع طريقة التخدير لتقدير الطبيب حسب الحالة، ففي بعض الحالات يتم استخدام التخدير الكلي، وفي بعض الحالات الأقل صعوبة يتم استخدام التخدير الجزئي أو الموضعي.
  • تعتمد صعوبة الحالة على حالة الضرس ومدى امتداد جذوره فكلما كانت جذوره أقصر أو كان في بداية نموه يكون خلعه أسهل.
  • يستيقظ المريض في حالة التخدير الكلي ليجد نفسه داخل العيادة أو المستشفى ويمكنه مغادرتها في نفس اليوم.
  • تستغرق فترة التعافي من عملية خلع ضرس العقل بعض الوقت، حيث قد تمتد إلى ثلاثة أو أربعة أيام قد تمتد لفترة أسبوع كامل.
  • يحدث الألم خلال فترة ما بعد العملية بعد زوال اثر التخدير نتيجة الجرح الذي يخلفه الضرس المخلوع.
  • بعد العملية ينصح الأطباء بالابتعاد عن أنواع محددة من الأطعمة والمشروبات حتى يكتمل التعافي.
  • ينصح الأطباء خلال فترة ما بعد العملية بتناول الأطعمة اللينة أو الطرية والبعد عن الأطعمة القاسية الصلبة لما قد تسببه من ألم للثة.
  • ينصح الأطباء أيضاً بالبعد عن التدخين وتناول المشروبات المحتوية على الكافيين لفترة.
  • قد يستمر الجرح الناتج عن خلع ضرس العقل لمدة شهور وهو ما قد يعرض المريض لخطر الإصابة بالعدوى، لذلك يجب المتابعة المستمرة مع الطبيب بعد العملية خاصة في حالة ظهور أي أعراض للإصابة بالعدوى البكتيرية.
  • يعتبر الألم بعد العملية أمر طبيعي نتيجة الجرح ونتيجة لتسبب الجرح في ضرر للأنسجة المحيطة، ولكن إذا شعرت بألم لا يحتمل يجب زيارة الطبيب في أقرب فرصة.
  • يعتبر النزيف كذلك من الأمور الطبيعية بعد إجراء العملية وذلك بسبب الجرح الناتج عن خلع ضرس العقل، وعادة ما يقل النزيف تدريجياً حتى يتوقف تماماً خلال يوم أو يومين على الأكثر، في حالة استمرار النزيف أكثر من ذلك يجب زيارة الطبيب في أقرب فرصة.
  • قد تؤثر العملية على الأعصاب في الوجه بسبب خطأ طبي، ولذلك إذا شعرت بخدر في الشفتين أو الذقن أو المنطقة المحيطة بالفم لمدة تزيد عن يوم واحد يجب زيارة طبيب الأعصاب في أقرب فرصة.
  • أما عن إحساس الخدر في نفس يوم العملية فإنه يكون نتيجة المخدر المستخدم للتحضير للعملية وغالباً ما ينتهي أثره في اليوم نفسه بعد عدة ساعات.
  • إذا حدث التهاب أو تورم في المنطقة المحيطة بضرس العقل المخلوع فهذا أمر طبيعي لا يدعو للقلق، ولكن إذا كان هذا التورم أو الإلتهاب يزداد بمرور الوقت ولا يتعافى فيجب عليك زيارة الطبيب في أقرب فرصة.

فوائد خلع ضرس العقل

في حالة رؤية الطبيب لضرورة خلع ضرس العقل فإنه لا مفر من ذلك، حيث لا يلجأ الطبيب لعملية الخلع إلا إذا كان خلعه فيه من الفوائد أكثر من وجوده، ومن الفوائد التي قد تتحقق بخلع ضرس العقل ما يلي:

منع تضرر الأسنان المجاورة

  • يسبب ضرس العقل في حالة نموه بشكل غير متناسق أو غير طبيعي ضغطاً شديداً على الأسنان المجاورة.
  • قد يؤثر ضرس العقل على جذور الأسنان المحيطة وقد يتسبب في تآكل مينا الأسنان.
  • يعرض ضرس العقل الأسنان المجاورة لخطر التسوس والتآكل، كما يمكن أن يتآكل ضرس العقل نفسه ويتعرض للتسوس، حيث أنه ينمو في مكان دقيق قد لا يستطيع الإنسان تنظيفه كما ينبغي، وهو ما قد يتسبب في تسوسه أو تآكله.
  • يوفر خلع ضرس العقل كثير من المال والجهد الذين يتم بذلهما في سبيل علاج المشكلات التي تصيبه أو تنتج عنه.

تخفيف آلام الفم والأسنان

  • بالإضافة إلى تقليل خطر التسوس وتآكل الأسنان، فإن خلع ضرس العقل يخفف من آلام الفم والأسنان بصورة كبيرة، إذ يتسبب في آلام للفك والأسنان بسبب مشكلات النمو غير المتناسق والالتهابات والتسوس وغيرها.
  • يخفف خلع ضرس العقل من الضغط على الفك والأسنان المجاورة واللثة، وهو ما يخفف من آلام الأسنان بدرجة كبيرة.
  • يسبب ضرس العقل المتضرر عدد من الشكلات في تناول الطعام حيث أنها قد تسبب الألم عند تناولها، ويزول هذا الألم عند خلع ضرس العقل وتمام التعافي من العملية.

تقليل الازدحام في الفم

  • يسبب نمو ضرس العقل بصورة عامة ضغطاً على باقي الأسنان مما قد يشوه تناسقها ويؤثر على شكلها الجمالي وأداء وظيفتها أحياناً، وفي حالة نموه بصورة غير منتظمة أو بشكل أفقي أو مائل فإن هذا الخطر يزداد.
  • ينمو ضرس العقل بعد نمو كافة الأسنان وهو ما يجعل المساحة المتوفرة لنموه قد لا تكون كافية، وفي سبيل إزاحة المكان لنموه فإنه يضغط على الأسنان المجاورة بشدة مما يؤدي لعدم تناسقها، وبالتالي فإن خلعه قد يجنب المريض الحاجة إلى عمل تقويم الأسنان.
  • في حالة نمو ضرس العقل أثناء عمل تقويم للأسنان فإن زيارة طبيب الأسنان واجبة للتأكد من صحة التقويم واستمرار وضعه المثالي.

تقليل خطر الإصابة بأمراض الفم

  • تسوس الأسنان وأمراض اللثة هي اكثر ما قد يحدث بسبب وجود ضرس العقل، وخصوصاً في حالة نموه بصورة غير صحيحة.
  • يؤثر ضرس العقل على الأسنان المحيطة به ويجعلها عرضة للتسوس أو التآكل بصورة أكبرة.
  • من أكثر أضرار ضرس العقل على صحة الفم هي زيادة خطر الإصابة بالتهاب اللثة، والذي يحدث بشكل متكرر ولا يكون علاجه بشكل نهائي سهلاً، حيث يتسبب فيه ضرس العقل وقد يتكرر الالتهاب مرات متعددة بعد شفاؤه طالما أن المشكلة في ضرس العقل نفسه لم يتم معالجتها بصورة نهائية.
  • يرفع ضرس العقل من خطر الإصابة بالعدوى البكتيرية في الفم عن طريق اللثة وما يسببه لها من التهابات وجروح، وقد تنتقل العدوى البكتيرية عن طريق اللثة إلى أجزاء أخرى من الجسم مثل الأعصاب ومجرى الدم.
  • قد يسبب انتقال عدوى البكتيرية إلى مجرى الدم في تسمم الدم، ويعتبر تمم الدم من الأمراض الخطيرة التي تهدد حياة الإنسان بدرجة كبيرة.

الحفاظ على صحة الفك

  • يسبب ضرس العقل ارتفاع خطر الإصابة بالعدوى البكتيرية والتي تؤدي إلى حدوث تكيسات وتورمات لعظام الفك.
  • قد تسبب العدوى البكتيرية آلام شديدة في الفك، حيث تؤثر التورمات والتكيسات الناتجة عنها على مفاصل الفك مما يسبب الألم عند تحريكه.

وفي النهاية فإن عملية خلع ضرس العقل تخضع لتقدير ورؤية طبيب الأسنان، فقد يعاني ضرس العقل من بعض المشكلات البسيطة التي يمكن علاجها بدون الحاجة إلى خلعه.

خلع ضرس العقل المسوس

  • في حالة تعرض ضرس العقل للتسوس فإن خلعه قد يكون أسهل وأرجح الاحتمالات خاصة إذا امتد تأثيره السلبي للأسنان المجاورة.
  • عملية خلع ضرس العقل ليست أمراً خاضعاً لرغبة المريض بقدر ما هي أمر يخضع لتقدير الطبيب، فأحياناً تكون الحالة لا تستدعي خلع ضرس العقل وتتطلب فقط قليل من العلاج.
  • في حالة ظهور أي أعراض تسوس على أي ضرس من الأسنان سواء كان ضرس العقل أو غيره يجب زيارة الطبيب في أقرب فرصة.
  • ينصح بزيارة طبيب الأسنان بصورة دورية مرة كل 6 أشهر على الأقل للاطمئنان على صحة الأسنان والكشف المبكر عن أي مشاكل محتملة ومعالجتها فور اكتشافها.

إلى هنا ينتهي مقال هل عملية خلع ضرس العقل مؤلمة ، عرضنا خلال المقال تفاصيل أكثر حول عملية خلع ضرس العقل وما تسببه من ألم للمريض وفترة التعافي منها وبعض النصائح لتقليل الألم الناتج عن عملية خلع ضرس العقل، نتمنى أن نكون قد حققنا لحضراتكم أكبر قدر من الإفادة.

يمكنك الإطلاع على مزيد من الموضوعات ذات الصلة:

المراجع