ما هو الهيمجلوبين

بواسطة:
ما هو الهيمجلوبين

خلال هذا المقال نجيب عن سؤال ما هو الهيموجلوبين ؟ ، قد يعرف الكثيرون أن الهيموجلوبين هو أحد مكونات الدم الأساسية والتي يسبب انخفاضها ما يعرف بالأنيميا أو فقر الدم، ولكن ما هو الهيموجلوبين ؟ وما دوره في الجسم ونسبته الطبيعية؟ وكيف يمكن علاج نقص الهيموجلوبين؟ هذا ما نعرفه معاً خلال السطور التالية عبر مقالنا هذا، نقدم لكم مقال ما هو الهيموجلوبين؟ عبر مخزن المعلومات.

ما هو الهيموجلوبين

  • الهيموجلوبين هو بروتين موجود في خلايا الدم الحمراء وهو مسئول عن نقل الأوكسجين من الرئة إلى مختلف أعضاء الجسم.
  • يحتوي الهيموجلوبين على ذرات الحديد وعند انخفاض نسبة الحديد في الجسم ينخفض إنتاج الهيموجلوبين وتقل نسبته بما يسبب مشاكل صحية.
  • يساعد الهيموجلوبين على انتظام وظائف الأعضاء حيث ينقل إليها الأكسجين اللازم عبر الدم.
  • يسبب نقص الهيموجلوبين مشاكل وكذلك ارتفاعه ويجب أن يتواجد في الجسم بالمعدلات الطبيعية المطلوبة.
  • تكون النساء معرضات لخطر انخفاض الهيموجلوبين بدرجة أكبر من الرجال بسبب النزيف أناء الدورة الشهرية والحمل والولادة.
  • قد تتأثر نسبة الهيموجلوبين في الجسم ببعض الحلات المرضية المسببة لانخفاضه المستمر باستمرار الحالة دون علاج.

نسبة الهيموجلوبين

يجب أن تكون نسبة الهيموجلوبين في الدم ضمن الحدود الطبيعية المطلوبة دون ارتفاع أو انخفاض، وتكون النسب الطبيعية للهيموجلوبين كما يلي:

الفئةالنسبة المطلوبة
الرجال13.5 إلى 17.5 جرام لكل ديسيلتر
النساء12 إلى 16 جرام لكل ديسيلتر
النساء الحوامل11 إلى 12 جرام لكل ديسيلتر
الأطفال من 6 أشهر حتى 4 سنواتأقل من 11 جرام لكل ديسيلتر
الأطفال من 5 سنوات حتى 12 سنةأكثر من 11.5 جرام لكل ديسيلتر
الأطفال من 12 حتى 16 سنة12 إلى 16 جرام لكل ديسيلتر

أعراض نقص الهيموجلوبين

تظهر بعض الأعراض التي تدل على نقص الهيموجلوبين في الدم، وتكون تلك الأعراض كما يلي:

  • الشعور بالإرهاق والتعب العام.
  • شحوب الجلد وخاصة تحت الجفن السفلي للعين.
  • الشعور بضيق التنفس.
  • الدوخة أو الدوار المتكرر.
  • الإحساس بوخز أو تنميل في الساقين.
  • تورم اللسان.
  • تسارع ضربات القلب.
  • ضعف وتكسر الأظافر.
  • الصداع.

اسباب نقص الهيموجلوبين

يمكن أن يحدث نقص الهيموجلوبين أو ما يُعْرَفُ بفقر الدم للعديد من الأسباب، حيث يمكن أن ينتج عن أحد الأسباب التالية:

  • فقر الدم بسبب النزيف: يسبب النزيف فقدان كميات كبيرة من الدم وهو ما قد يسبب فقدان عدد كبير من كريات الدم الحمراء التي تحتوي على الهيموجلوبين، وقد يحدث النزيف لعدة أسباب مصل الإصابات أو كنتيجة لأحد الحالات المرضية، كذلك قد يحدث النزيف عند النساء في فترة الدورة الشهرية بغزارة مما يسبب انخفاض الهيموجلوبين.
  • ضعف إنتاج كريات الدم الحمراء: وهو ما يمكن أن يحدث نتيجة حالة مرضية مثل فقر الدم المنجلي وهو مرض وراثي يؤثر على عدد خلايا الدم الحمراء، أو فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات مثل فيتامين ب12 وحمض الفوليك والذي قد يحث نتيجة حالة مثل مرض كرون.
  • فقر الدم بسبب نقص الحديد: يعتبر الحديد هو العنصر أساسي في انتاج كريات الدم الحمراء والهيموجلوبين وفي حالة نقص الحديد فإن انتاج الجسم للهيموجلوبين ينخفض بدرجة كبيرة وهو ما يعرف بفقر الدم بسبب نقص الحديد.
  • الحالات المرضية: قد يرتبط نقص الهيموجلوبين بحالات مرضية مثل السرطان وفقر الدم اللاتنسجي والفشل الكلوي والتليف الكبدي والتهاب الأمعاء وتضم الطحال ونزيف الجهاز الهضمي وغيرها.

علاج نقص الهيموجلوبين

يمكن علاج نقص الهيموجلوبين بأكثر من إجراء، حيث يستوجب العلاج اتباع بعض الإجراءات والخطوات التي تساعد على العلاج في وقت أسرع وتقليل أخطار انخفاض نسبة الهيموجلوبين، ويتم علاج نقص الهيموجلوبين باتباع النظام الآتي:

علاج الحالات المرضية

  • في حالة ما إذا كان نقص الهيموجلوبين ناتج عن أحد الحالات المرضية التي تسبب نقص الهيموجلوبين فإنه يجب علاج تلك الحالة أولاً وقبل أي شيء.
  • بعض الحالات يمكن علاجها قبل البدء في علاج فقر الدم أو الأنيميا وبعضها قد يتم علاجها بالتزامن مع علاج نقص الهيموجلوبين.
  • في جميع الأحوال فإنه لا يمكن علاج نقص الهيموجلوبين في وجود حالة تتسبب في انخفاضه باستمرار، لذلك يجب علاج الحالة المرضية أولاً أو البدء في علاجها قبل البدء في علاج انخفاض الهيموجلوبين.

مكملات الحديد

  • الحديد هو أحد العناصر المهمة لإنتاج الهيموجلوبين في الجسم، وبانخفاض نسبة الحديد تنخفض نسبة الهيموجلوبين في الدم.
  • يتوافر الحديد في بعض الأطعمة بصورة طبيعية كما يمكن أن يصف الطبيب مكملات الحديد في حالات سوء التغذية وعدم جوى النظام الغذائي المحتوي على الحديد.
  • تتوافر مكملات الحديد في صورة كبسولات أو شراب يصفها الطبيب حسب الحالة وحسب الحاجة، ولا يجب تناول مكملات الحديد دون تحديد الطبيب للجرعة أو بناء على نصيحة من أحد الأشخاص.
  • يجب تناول الجرعة المحددة من الطبيب دون زيادة، حيث يؤدي ارتفاع نسبة الحديد في الجسم فوق النسبة الطبيعية إلى أخطار مثل التسمم بالحديد وهو ما يهدد صحة الإنسان بدرجة قد تمثل تهديداً على الحياة في بعض الأحيان.

النظام الغذائي

  • يعتمد علاج نقص الهيموجلوبين على زيادة نسبة الحديد وحمض الفوليك في الجسم، ويتوافر الحديد وحمض الفوليك في بعض الأغذية بصورة طبيعية.
  • يساعد النظام الغذائي المحتوي على الحديد وحمض الفوليك على علاج نقص الهيموجلوبين في الدم والحفاظ على نسبته الطبيعية.
  • يوجد الحديد في الأطعمة التالية:
    • كبد البقر.
    • السبانخ.
    • الجرجير.
    • اللحوم والأسماك.
    • البيض.
    • البروكلي.
    • البلح والتين المجففين.
    • المكسرات.
    • الفاصولياء الخضراء.
  • كما يوجد حمض الفوليك في الأطعمة الآتية:
    • اللحم البقري.
    • السبانخ.
    • الأرز.
    • الأفوكادو.
    • الخس.
    • البازلاء.
    • الفول السوداني.

تحسين امتصاص الجسم للحديد

إلى جانب تناول مكملات الحديد أو الأغذية الغنية بالحديد يجب تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على العناصر المعززة لامتصاص الحديد في الجسم، وهي كما يلي:

  • الأطعمة الغنية بفيتامين جـ : يتواجد فيتامين جـبكثرة في الحمضيات والفراولة والجوافة والفلفل الملون والخضروات الورقية.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين أ: يتواجد فيتامين أ بكثرة في الأسماك والكبد واليقطين والبطاطا الحلوة واللفت.
  • الأطعمة الغنية بالبيتاكاروتين: يتواجد البيتاكاروتين بكثرة في الجزر والبطاطا الحلوة والقرع أو اليقطين والشمام والمانجو.

يُنصح بعد الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ حيث يسبب ارتفاع نسبة فيتامين أ في الجسم أضرار على المخ والمفاصل والعظام.

تجنب المشروبات التي تقلل امتصاص الحديد

  • تسبب بعض المشروبات تقليل امتصاص الجسم للحديد وهو ما يجب تجنبه لعلاج نقص الهيموجلوبين.
  • تشمل تلك المشروبات الشاي والقهوة والمشروبات الغازية.
  • لا يجب تناول تلك المشروبات بعد الطعام مباشرة ويمكن تناولها بأمان بعد الطعام بساعتين.

ممارسة الرياضة

  • تساعد ممارسة الرياضة بانتظام في الحفاظ على صحة الجسم وزيادة نشاطه وتنشيط الدورة الدموية.
  • كما تساعد الرياضة على تحفيز الجسم لإنتاج الهيموجلوبين، حيث يحتاج الجسم إلى مزيد من الأكسجين بعد ممارسة الرياضة وهو ما يحفز إنتاج الجسم لمزيد من الهيموجلوبين.
  • لا يجب ممارسة الرياضة وحدها لعلاج نقص الهيموجلوبين حيث قد يتسبب ذلك في إرهاق شديد للجسم.
  • يجب ممارسة الرياضة بانتظام إلى جانب الغذاء الصحي المحتوي على الحديد وحمض الفوليك أو مع تناول مكملات الحديد الموصوفة من الطبيب.
  • تساعد الرياضة على زيادة فعالية العلاج في حالة نقص الهيموجلوبين ولكنها ليست إجراءً علاجياً بحد ذاتها.

متى يكون ارتفاع الهيموجلوبين خطير

يسبب ارتفاع الهيموجلوبين في الدم فوق النسب الطبيعية عدة أخطار على الجسم، حيث يمكن أن يتسبب في أمراض القلب وظهور جلطات في الدم كما يمكن أن يسبب تضخم الطحال وأنواع من السرطان مثل سرطان الكلى وسرطان الكبد، ويكون ارتفاع الهيموجلوبين عندما تظهر على الشخص الأعراض التالية:

  • صداع وتنميل الرأس.
  • الدوحة وعدم الاتزان.
  • ضبابية وتشوش الرؤية.
  • سهولة حدوث الكدمات والنزيف.
  • التعرق بغزارة خاصة أثناء النوم.
  • فقدان الوزن الملحوظ.
  • ظهور صبغة جلدية أرجوانية على الجلد شبيهة بالتي تظهر في حالة الكدمات.
  • تورم مؤلم في المفاصل.

عند ظهور هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب فوراً لعلاج المشكلة، حيث يتسبب ارتفاع الهيموجلوبين لفترة طويلة في العديد من الأخطار على الصحة بعضها قد يهدد حياة الإنسان مثل السكتة القلبية.

إلى هنا ينتهي مقال ما هو الهيموجلوبين ؟ ، أجبنا خلال المقال عن سؤال ما هو الهيموجلوبين كما وضحنا نسبته الطبيعية في الجسم لمختلف الفئات العمرية ووضحنا أعرض وأسباب نقص الهيموجلوبين وطرق العلاج، كما وضحنا خطورة ارتفاع الهيموجلوبين في الدم، قدمنا لكم مقال ما هو الهيموجلوبين ؟ عبر مخزن المعلومات نرجو أن نكون قد حققنا لكم أكبر قدر من الإفادة.

المراجع