مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم

بواسطة: نشر في: 24 ديسمبر، 2021
مخزن

نقدم إليكم في هذا المقال اليوم الإجابة عن سؤال لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم ، حيث يمثل يوم الجمعة بالنسبة للأمة الإسلامية يوم عظيم، وهو من أحب الأيام إليهم ويختص دون عن غيره من الأيام بطقوس خاصة، يعد هذا اليوم بمثابة عيد، ومن أعظم شعائر هذا اليوم هو الاستماع إلى الخطبة قبل البدأ في صلاة الجمعة، ومن خلال موقع مخزن سوف نتعرف في هذا الموضوع التالي على لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم.

لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم

يستاءل الكثير من أبناء الأمة الإسلامية عن السبب الكامن وراء تسمية يوم الجمعة بهذا الاسم، حيث تكمن الإجابة في أنه سُمي بهذا الاسم نتيجة اجتماع المسلمون فيه لأداء فريضة صلاة الضهر فيه التي تعرف بصلاة الجمعة، تلك الصلاة التي تتكون من ركعتين فقط، ثم يتشاور بعدها المسلمين في كافة الأمور التي تختص بالدين افسلامي الحنيف، ومن الجدير بالذكر أن الله سبحانه وتعالى أوصى بالاجتماع في يوم الجمعة، ونستند في ذلك إلى قوله تعالى في القرآن الكريم في سورة الجمعة في الآية رقم 9 “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ”.

ويجب التنويه أنه يوجد العديد من الأقاويل حول تسمية يوم الجمعة بهذا الاسم، حيث يعتقد عدد من العلماء أنه تم تسمية هذا اليوم بهذا الاسم نظرا لخلق الله تعالى فيه سيدنا آدم، بينما يرى البعض أن السبب في هذا الاسم هو أن الله سبحانه وتعالى سوف يجمع الله سبحانه وتعالى فيه الناس للحساب.

فضائل يوم الجمعة

يملك يوم الجمعة من بين أيام الأسبوع فضائل عديدة للمسلمون، ومن ثم يحرص المسلمون على هذه الفضائل، فيعد أحب الأيام إلى الله سبحانه وتعالى، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك الفضائل:

  • يعد هذا اليوم من أفضل الأيام بسبب أن الله سبحانه وتعالى خلق فيه سيدنا آدم.
  • كما دخل سيدنا آدم الجنةفي يوم الجمعة وخرج منها، بسبب نزوله إى الأرض،واستمرار الحياة عليها.
  • يجمع الله سبحانهوتعالى الناس في هذا اليوم للحساب.
  • يشهد هذا اليوم اجتماع المسلمين للقيام بأداء صلاة الجمعة التي تكون أقرب صلاة إلى الله، حيث قال الله تعالى في القرآن الكريم في سورة الجمعة في الآية رقم 9 “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ”.
  • يعد يوم الجمعة من أفضل الأيام للدعاء إلى الله، ونستند في هذا الدليل في الحديث النبوي الشريف حيث روى أبو هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال ” – فيهِ ساعةُ لا يُوافقها عبدٌ مسلمٌ وهو قائمٌ يصلّي يسألُ الله شيئا إلا أعطاهُ إياهُ وأشارَ بيدهِ يقللها”.
  • يعد يوم الجمعة من أفضل الأيام حيث يكون بمثابة تكفير ذنوب للأفراد المسلمين من الجمعة إلى الجمعة، حيث روى أبو هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” – الصَّلواتُ الخَمسُ والجُمعةُ إلى الجُمعةِ كفَّاراتٌ لِما بينَهنَّ ما لَمْ يَغْشَ الكبائرَ”.
  • تعد لصلاة الفجر في كل الأيام ثواب كبير عند الله سبحانه وتعالى، ويتضاعف هذا الثواب في فجر الجمعة عند صلاتها في جماعة، حيث روى البيهقي والألباني عن بن عمر أن رسول الله صلى اللع عليه وسلم قال ” – إنَّ أفضلَ الصَّلواتِ عندَ اللَّهِ : صلاةُ الصُّبحِ يومَ الجمعةِ في جَماعةٍ”.
  • كما يحظى المتوفى يوم الجمعة بفضل الوقاه من فتنة القبر، حيث روى الترمذي عن بن عبد الله بن عمرو رضى الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” ما من مسلمٍ يموتُ يومَ الجُمُعَةِ ، أو ليلةَ الجُمُعَةِ ، إلا وَقَاهُ اللهُ فتنةَ القبرِ”.

صلاة الجمعة سنة أم فرض

فضل الله سبحانه وتعالى يوم الجمعة بصلاة الجمعة حيث تتم هذه الصلاة بركعتين في جماعة، وفي حالة كان الفرد قام بصلاتها في البيت فأن هذا يعد ظهرا وعليه أن يقوم بأداء أربع ركعات، ومن خلال النقاط التالية نذكر الإجابة عن ما إذا كان صلاة االجمعة سنة أم فرض:

  • حكم صلاة الجمعة: يعد صلاة الجمعة فرض مؤكد، حيث يوجد عدد من الأدلة التي تدل على ذلك في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وتكون صلاة الجمعة فرض على كل مسلم حر عاقل.
  • حكم صلاة الجمعة للمسافر: لم يتم تحديد حكم معين في صلاة الجمعة للمسافر، حيث يرى الأئمة الأربعة في الدين اللإسلامي أنها غير واجبة فإن صلاها ينال ثوابها وأجرها، بينما تكون الصلاة عند الظااهرية واجبة، ويجب على المسافر القيام بأدائها.
  • حكم صلاة الجمعة على المرأة: تعد صلاة الجمعة غير واجبة على المرأة بينما إذا كانت المرأة تريد أداائها فنالت بذلك الثواب، كما تسقط صلاة الجمعة على المرأة في المساجد إذا كانت تشعر بالخوف تجاه شىء ما أو أن تكون على مرض.

سنن يوم الجمعة

تختص يوم الجمعة سنن وأمور يلتزم بها الفرد المسلم، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك السنن:

  • التكبير في الذهاب إلى المسجد: يجب على الفرد المسلم أن يقوم بالتوجه إلى المسجد قبل بدء الصلاة وحتى قبل الآذان، حتى ينال الثواب والأجر عند الله.
  • قراءة سورة الكهف: يكون لقراءة الكهف في يوم الجمعة فضل عظيم وأجر كبير عند الله، حيث تجعل قراءها في نور من الجمعة إلى الجمعة التي تليها.
  • الدعاء والذكر: يعد يوم الجمعة من أفضل الأيام للدعاء، ويكون هذا الدعاء مجاب بإذن الله، حيث تكون فيها ساعة للإجابة، واختلف العلماء في تحديد هذه الساعة، فمنهم من يقول أنه ما بين الآذان والإقامة لثلاة ظهر الجمعة، بينما يقول الرأي الأخر أنها في الوقت الخاص بصلاة العصر، على أن يأتي الرأي الثالث ليقول أنها ساعة غير محددة، ويأتي ذلك حتى يستمر الفرد المسلم في الذكر والدعاء.
  • الاستمرار في الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم: ويكون الفضل في ذلك في أن الملائكة تشهد على الفرد الذي يصلى على النبي وتعرض تلك الصلوات على الله.
  • والاغتسال والتطيب: حيث يجب على الفرد المسلم أن يكون نظيفا متعطرا عند الذهاب إلى الصلاة، ويخص الدين الرجال فقط بالتعطر.

لماذا سُمى يوم الجمعة بعيد المؤمنين

يعد يوم الجمعة بمثابة عيد عند المسلمين حيث خُلق فيه سيدنا آدم، ومن خلال النقاط التالية سوف نتعرف على الأسباب التي جعلت من يوم الجمعة عيدا أسبوعي للمسلمين:

  • تسيمة سورة في القرآن الكريم باسم سورة الجمعة.
  • يعد يوم الجمعة يوم تكفيرا للذنوب التي ارتكبها الفرد المسلم.
  • تم ذكر يوم الجمعة في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة، ومن خلال النقاط التالية ذكر تلك الأحاديث:
    • روى أبي هريرة وحُذيفة رضى الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال، “أضلَّ اللهُ عنِ الجُمُعة مَن كان قَبْلَنا، فكانَ لليهودِ يومُ السَّبت، وكان للنَّصارى يومُ الأحد، فجاءَ اللهُ بنا فهَدَانا ليومِ الجُمُعة، فجَعَل الجُمُعة والسَّبتَ والأَحَد، وكذلك هم تبعٌ لنا يومَ القيامَةِ، نحنُ الآخِرونَ من أهلِ الدُّنيا، والأَوَّلونَ يومَ القِيامَةِ، المقضيُّ لهم قبلَ الخلائقِ”.
    • عن أبى هريرة رضى الله عنه قال ان رسول الله صلى الله قال ” خيرُ يومٍ طَلعَتْ فيه الشَّمسُ يومُ الجُمُعة؛ فيه خَلَقَ اللهُ آدَمَ، وفيه أُدْخِلَ الجَنَّةَ، وفيه أُخرِجَ منها، ولا تقومُ السَّاعةُ إلَّا في يومِ الجُمُعة”.

هكذا نكون وصلنا لنهاية مقالنا هذا اليوم عن لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم ، يعد هذا اليوم من أفضل الأيام بسبب أن الله سبحانه وتعالى خلق فيه سيدنا آدم، كما دخل سيدنا آدم الجنة في يوم الجمعة وخرج منها، بسبب نزوله إى الأرض،واستمرار الحياة عليها، يجمع الله سبحانهوتعالى الناس في هذا اليوم للحساب، نلقاكم في مقال جديد بمعلومات جديدة على موقع مخزن.

لماذا سمي يوم الجمعة بهذا الاسم