من الذي سيقتل ابليس

بواسطة:
من الذي سيقتل ابليس

من الذي سيقتل ابليس ؟ سؤال نوضح إجابته من خلال هذا المقال، قال الله عز وجل في سورة الكهف: “وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا”، فإبليس هو أول من عصى الله سبحانه وتعالى حينما امتنع عن السجود لآدم عليه السلام استكبارًا منه ولأنه رأى نفسه أنه أفضل من آدم، فكان جزاءه اللعن والطرد من رحمة الله، فأصبح من الملعونين إلى يوم القيامة، ويتساءل الكثير هل سيُقتل إبليس أم يموت دون قتل؟ وإذا قُتل من الذي سيقتله؟ سنجيب على ذلك في السطور التالية على موقع مخزن.

من الذي سيقتل ابليس

  • يُعد إبليس من المخلوقات التي خلقها الله عز وجل لعبادته وطاعته في المقام الأول.
  • وكان هناك خلافًا بين العلماء حول الجنس الذي ينتمي إليه إبليس، هل هو من الجن أم من الملائكة.
  • ويعود ذلك الخلاف إلى قول الله تعالى في سورة البقرة “وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ“.
  • وكذلك إلى قوله في سورة الكهف: “وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا”.
  • حيث يرى الفريق الأول أن إبليس كان من الملائكة، وأن الجن من طوائف الملائكة، وأنه عندما تكبر على الله تعالى لُعن وطُرد.
  • أما الفريق الثاني فيرى أن إبليس ليس من الملائكة ولكنه من الجن، وذلك لأن الملائكة لا يعصون أوامر الله مثلما فعل إبليس.
  • واستندوا في ذلك القول إلى قول الله تعالى في سورة الحجر “وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نَارِ السَّمُومِ”.
  • واستندوا أيضًا إلى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : “خُلِقَت الملائكة من نور، وّخُلِقَ الجَّان من مارجٍ من نار، وخُلِقَ آدم مما وُصِفَ لكم”.
  • وقال إبليس لما جاء في سورة الأعراف: “قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ”، وهذا دليل على أنه من الجن.
  • وعندما عصى إبليس أمر الله تعالى فيما يخص السجود لآدم، طرده الله من رحمته ولعنه، فطلب إبليس من الله تعالى أن ينظره إلى يوم البعث، ولكن الله تعالى أخبره أنه سينظره إلى يوم الوقت المعلوم.
  • فقد جاء في سورة الحجر ” قَالَ رَبِّ فَأَنظِرنِي إِلَى يَومِ يُبعَثُونَ ، قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ المُنظَرِينَ ، إِلَى يَومِ الوَقتِ المَعلُومِ”.

متى يموت ابليس وكيف يكون لقائه مع ملك الموت

  • ومنذ أن لعن الله سبحانه وتعالى إبليس وطرده من رحمته، توعد إبليس بني آدم بالغواية والوسوسة لفعل كل الذنوب والمعاصي والمنكرات التي نهانا الله عنها.
  • حيث جاء في سورة الأعراف: ” قَالَ أَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ * قَالَ إِنَّكَ مِنْ الْمُنظَرِينَ * قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ * ثُمَّ لآتِيَنَّهُمْ مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَنْ شَمَائِلِهِمْ وَلا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ “.
  • ورد عليه الله عز وجل بأن جهنم جزاء لكل من يتبع إبليس، حيث قال تعالى في سورة الأعراف: “قَالَ اخْرُجْ مِنْهَا مَذْءُومًا مَدْحُورًا لَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ لأَمْلأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكُمْ أَجْمَعِينَ”.
  • وتعددت الأقاويل حول قاتل إبليس، فهناك من يقول أن من سيقتله سيكون رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • وآخرون من العلماء يقولون أن دابة الأرض المبعوثة بأمر من الله كأحد علامات قيام الساعة هي التي ستقتل إبليس.
  • وذلك لما جاء في كتاب الفتن والملاحم لنعيم بن جماد.
  • أما عن موعد موت إبليس فقد أخرج ابن أبي حاتم عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله: قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ. قال: أراد إبليس أن لا يذوق الموت، فقيل: قَالَ إِنَّكَ مِنَ المُنظَرِينَ* إِلَى يَومِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ. قال: النفخة الأولى يموت فيها إبليس، وبين النفخة والنفخة أربعون سنة، قال: فيموت إبليس أربعين سنة.
  • واليوم المعلوم هو يوم لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى، وهناك اختلاف حول هذا اليوم، ففريق من العلماء قالوا أنه يوم البعث عند النفخة الثانية.
  • وفريق آخر قالوا أنه اليوم الذي يموت فيه جميع خلق الله عند النفخة الأولى وليست الثانية، وذلك لأنه لن يكون هناك موت بعد النفخة الثانية في الصور.
  • وهذا دليل على أن إبليس لا يزال حيًا بيننا يُفسد في الأرض ويوسوس للعباد ويضلهم عن سبيل الله، ولكنه لن يُخلد إلى يوم القيامة.

كيف يموت ابليس

  • هناك حديثًا مشكوكًا في صحته حول الطريقة التي يموت بها إبليس.
  • فقد جاء في الحديث أن ملك الموت سيكون بين عينيه فيغوص في البحار فلا تقبله البحار، فيهرب في الأرض، ثم يقف عند قبر آدم عليه السلام ويقول له أنه تحول إلى ملعونًا بسببه.
  • وسيخبره ملك الموت بأنه سيقبض روحه بكأس أهل لظى يعنى مثل عذاب أهل النار وبكأس أهل سقر، وبكأس أهل الجحيم أضعافا مضاعفة.
  • فيصيح إبليس ويهرب من المشرق إلى المغرب والعكس حتى يستقر على الموضع الذي هبط فيه يوم أن لعنه الله فتنصب له الزبانية الكلاليب ليطعنوه بها فيتعذب إلى ما شاء الله.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي أجبنا من خلاله على سؤال من الذي سيقتل ابليس ومتى وكيف سيُقتل، تابعوا المزيد من المقالات على موقع مخزن المعلومات.

المراجع