ما هو اللعب المالي النظيف

بواسطة:
ما هو اللعب المالي النظيف

ذاع في الأوساط الكروية في الفترة الأخيرة مصطلح كروي جديد، ولذلك زاد التساؤل عن ما هو اللعب المالي النظيف ؟، وما علاقة هذا التعريف بالتغييرات الكبيرة الطارئة على الأوساط الرياضية في الفترة الأخيرة، وسنشير في هذا المقال في موقع مخزن إلى تعريف هذا المصطلح، كما سنشير إلى اللوائح والقوانين المتعلقة به، وعقوبة كل من يخالف هذه اللوائح، فكرة القدم العالمية يتحكم فيها العديد من اللوائح والقوانين التي تنظم اللعب في العالم كله.

ما هو اللعب المالي النظيف

  • كرة القدم هي اللعبة الأشهر والأكثر رواجًا في العالم كله.
  • ومباريات كرة القدم تجذب انتباه ملايين اللاعبين كل عام، فهي لعبة مثيرة للإعجاب كثيرًا.
  • وهناك العديد من القوانين واللوائح التي تحكم هذه اللعبة، والتي تضمن خروجها بأفضل صورة ممكنة، وكل النوادي الرياضية ملزمة تمامًا بهذه اللوائح.
  • وهذه اللوائح تنظم عملية انتقال اللاعب بين النوادي المختلفة.
  • وظهر هذا المصطلح بعدما زادت أسعار لاعبين كرة القدم بطريقة كبيرة، خاصة بيع وشراء أشهر لاعبين كرة القدم.
  • وازداد تداول هذا المفهوم بشكل كبير وملحوظ وكبير عندما قام اللاعب العالمي نيمار بالانتقال من نادي إلى نادي أخر.
  • فاللاعب نيمار أراد ترك نادي برشلونة والذهاب إلى نادي أخر.
  • وحينها انتقل إلى نادي باريس سان جيرمان، وهذه الصفقة كلفت في هذا الوقت 222 مليون يورو.
  • وحينها أخذ نيمار لقب اللاعب الأغلى في تاريخ كرة القدم.
  • وكان لابد من وضع لوائح وقواعد خاص بييع وشراء اللاعبين.
  • اللعب المالي النظيف هو لائحة تم وضعها من قبل الاتحاد الأوربي لكرة القدم.
  • وهذه اللائحة هي مجموعة من القوانين المتعلقة بإيرادات النوادي والمصروفات الخاصة بهم.
  • فيتم متابعة الميزانيات، وذلك للتأكد من عدم وجود أي نوع من أنواع العجز المالي، الذي يؤثر بالسلب على أداء النادي.
  • وهذه اللائحة تقوم بمتابعة أسعار اللاعبين، التي تنتقل في الأندية التي تشارك في أي بطولة لها علاقة مباشرة باليويفا.
  • وتم تطبيق هذا القانون بصورة فعليه عام 2011 – 2012

تعريف اللعب النظيف

  • اللعب المالي النظيف هو اللائحة الرسمية التي تنظم عملية الإيرادات والمصروفات في النوادي الكروية المتخلفة.
  • ويحرص الاتحاد الأوروبي على متابعة مصروفات الأندية، وذلك للتأكد من عدم تجاوز المصروفات مبالغ الإيرادات، وذلك لحماية نوادي الاتحاد من التعرض لأي أزمة مالية طارئة.
  • والنادي الذي يخالف هذه القواعد يتعرض على الفور لمجموعات من العقوبات المختلفة.
  • وتختلف طبيعة العقوبات تبعًا لاختلاف حجم المخالفات التي قام بها النادي، فأحيانًا تكن العقوبة غرامة مالية.
  • وأحيان أخرى تكن العقوبة عدم المشاركة في أحد المباريات، أو الحجب التام من الدوري.
  • وهذه القوانين مفروضة على كل النوادي المسجلة في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.
  • ومن أشهر نوادي الاتحاد الأوروبي (أرسنال، تشيلسي، ليفربول، مانشستر سيتي، مانشستر يونايتد، توتنهام هوتسبر، أتلتيكو مدريد، برشلونة، ريال مدريد، ميلان، إنتر ميلان، يوفنتوس).
  • ويتم إرسال تقارير بصورة سنوية إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، للنطر إلى ميزانيات الأندية، ومعرفة التجاوزات وتحديد مقدار العقوبات.
  • وبالنظر إلى التقرير الأخير، تم ملاحظة أن أكثر من نصف الأندية المسجلة في الاتحاد الأوروبي تعاني من أزمة مالية ملحوظة.
  • فهناك خسائر مالية كبيرة تعرضت لها الأندية في السنوات الأخيرة، وأصبح الوضع المالي لهم خطر للغاية.
  • فأكثر من 20% من أندية الاتحاد الأوروبي تعاني من أزمة مالية صعبة.
  • وفي عام 2012 وصلت الديون إلى 1.6 مليار يورو، وفي هذا الوقت كان لابد النظر إلى حلول فعالة في محاولة للسيطرة على هذه الأزمة قبل أن تتفاقم وتخرج عن السيطرة.
  • فقام الاتحاد الأوروبي بالإعلان عن ضرورة بحث الأندية عن موارد جديدة يمكنهم من خلالها الاستثمار وكسب المال.
  • حتى يتم تفادي حدوث أي أزمة مالية، أو حدوث عجز ما في الميزانية.
  • وهكذا تكن قد تعرفت على ما هو اللعب المالي النظيف .

بنود قانون اللعب المالي النظيف

  • ما هو اللعب المالي النظيف ؟، يتكون القانون من مجموعة من البنود الهامة، اللابد من التزام الأندية بها.
  • وهذا القانون طبق بصورة فعلية بداية من موسم 2011 – 2012
  • وأهم بند من بنود هذا القانون عدم السماح بكون النادي مديون لأي نادي أخر، فلابد أن يحاول النادي بكل السبل الحفاظ على ميزانيته، لكي لا يتعرض للعجز المالي.
  • وبتطبيق هذا القانون تم الحد من خسائر أندية كرة الكرة بشكل ملحوظ.
  • ففي عام 2011 – 2012 كانت الديون والخسائر قد وصلت إلى 45 مليون يورو.
  • ثم بعد ذلك عام 2012 – 2013 فالخسائر قلت بشكل ملحوظ إلى 30 مليون يورو.
  • أما في عام 2012 – 2014 فالخسائر أصبحت لا تتجاوز الـ 15 مليون يورو.
  • وحدث تغيير كبير بداية من عام 2015 فقد أصبحت الخسائر صفر، وأصبحت كل نادي من نوادي الاتحاد تعمل بحرص شديد حتى لا تعرض ناديها لخطر العقوبات.
  • وفي الفترة الأخيرة زادت أسعار اللاعبين بصورة كبيرة، وعلى النوادي ألا تنساق وراء هذا الأمر، وأن تفكر مليًا في ميزانيتها قبل بيع أو شراء أي لاعب.
  • ولذلك على النوادي تكريس جهودهم تجاه التفكير في الاستثمار في تخريج ناشئين أكفاء موهوبين، بدلًا من شراء اللاعبين المحترفين.
  • والتفكير في طرق مختلفة للاستثمار تدر على النادي دخل جيد، يكن قادر على سد الفجوة.
  • وميزانيات الأدوية كلها تكن تحت مراقبة مستمرة من الاتحاد الاوروبي، للتعرف على المبالغ الخاصة بالإيرادات، والمصروفات، والديون.

عقوبات مخالفة قانون اللعب المالي النظيف

  • إذا قام أي نادي من نوادي الاتحاد الأوروبي بمخالفة البنود الخاصة بقانون اللعب المالي النظيف، ففي هذه الحالة يفرض على النادي مجموعة من العقوبات.
  • وتختلف العقوبة تبعًا لاختلاف حجم المخالفة، ويعمل الاتحاد الأوروبي بشكل دوري حتى يقم بوضع بعض التدابير الاحترازية، حتى لا تتعرض النوادي للمخالفة في نهاية الموسم.
  • كما تقوم إدارة الاتحاد الأوروبي بمساعدة النوادي في وضع خطط منظمة خاصة بالميزانية، هذه الخطط تساعد في سد العجز المالي.
  • كما تساعد في وجود خطة مدروسة آمنة لكي يتخلص النادي من ديونه وأزماته في أقرب وقت ممكن.
  • وتتراوح العقوبات ما بين إنذار في البداية، ثم توبيخ شديد اللهجة، ويتم توقيع غرامات على النوادي التي تتفاقم أزماتها.
  • وفي بعض الحالات تم خصم نقاط من المخالفين للقانون المنظم للعب، وإذا زادت الأزمة بشكل ملحوظ فمن حق الاتحاد الأوروبي حظر تسجيل النادي في أي من المسابقات الدورية الخاصة باليويفا.
  • ومن صور العقوبة المفروض هو وضع حد أقصى للاعبين المشاركين في النادي في أي بطولة هامة.
  • أو سحب لقب بطولي من النادي.
  • كما يحق للاتحاد الأوروبي حرمان النادي من المشاركة في أي من المسابقات الدولية والعالمية.
  • ومن الأندية التي تعرضت للعقوبات في الفترة الأخيرة نادي باريس سان جيرمان، ونادي مانشتر سيتي، ونادي ميلان.

اللعب المالي النظيف باريس سان جيرمان

  • حدثت العديد من التغييرات الكبيرة في نادي باريس سان جيرمان في الفترة الأخيرة.
  • ولذلك استطاع النادي لفت انتباه وأنظار الصحافة والجمهور الأوروبي والعالمي.
  • وزادت التساؤلات، فبحث الكثير عن ما هو اللعب المالي النظيف ؟، وما علاقة هذا القانون بالإجراءات الجديدة التي تطرأ على نادي باريس سان جيرمان.
  • ففي موسم الانتقالات الصيفية الحالية ضم نادي باريس سان جيرمان العديد من اللاعبين الجديد.
  • فتم ضم اللاعبين : جيانلويجي دوناروما وجورجينيو فاينالدوم وسيرخيو راموس وأشرف حكيمي، بجانب تجديد العقد الخاص باللاعب نيمار.
  • وبالنظر إلى ميزانية النادي، وإلى المصروفات الأخيرة، فقد وصلت التكاليف إلى ما يزيد عن 250 مليون يورو.
  • ولذلك كان لابد للنظر في هذا المبالغ، لمعرفة الوضع المالي الخاص بالنادي، وهل هناك احتمالية لإصابة النادي بأزمة مالية في الوقت القريب.
  • ولكي لا يتعرض النادي لعقوبات قانون اللعب المالي النظيف، لابد من إيجاد وسيلة جديدة للاستثمار ليدر ذلك على النادي دخل جديد، يعوض المصروفات الأخيرة.
  • وهناك اقتراحات خاصة بضرورة بيع اللاعب مبابي، وعدم تجديد عقده، أو بيع ماورو إيكاردي، والحارس كيلور نافاس، وذلك لتحقيق الموازنة ما بين المصروفات والإيرادات.
  • وحتى الآن لم يتم التوصل إلى قرار نهائي متعلق بهذا الشأن، فلم يعلن النادي أي أمر متعلق بالتخلي عن اللاعب مبابي، أو أي لاعب أخر.

وهكذا نكن قد أشرنا إلى إجابة سؤال ما هو اللعب المالي النظيف ، كما يمكنك الآن قراءة أجدد الموضوعات من مخزن.