هل يمكن الانجاب بخصية واحدة

بواسطة:
هل يمكن الانجاب بخصية واحدة

خلال هذا المقال نجيب على سؤال هل يمكن الانجاب بخصية واحدة ؟، حيث أن حالات الخصية الواحدة ليست من الحالات الشائعة بدرجة كبيرة عند الرجال ولكنها ليست من الحلات النادرة، وقد يتساءل البعض عن تأثير اختفاء أحد الخصيتين أو عدم تكونها عند الرجل على قدرته على الإنجاب، فمن المعروف أن الخصيتين عند الرجل هما المسئولتان عن إنتاج الحيوانات المنوية، وقد يؤثر فقدان إحداهما على قدرة الرجل على الإنجاب ولكن إلى أي مدى؟ خلال السطور التالية نجيب عن هذا السؤال، كما نتحدث عن أسباب وأضرار الخصية الواحدة على الصحة الإنجابية والعامة للرجل ونجيب على بعض الأسئلة عن بعض حالات الخصيتين عند الرجل، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

هل يمكن الانجاب بخصية واحدة

  • نعم، يمكن أن يملك الرجل القدرة على الإنجاب بخصية واحدة.
  • تعتبر الخصيتين مثل الكليتين حيث يمكن لواحدة فقط أن تقوم بمهام الأخرى في بعض الأحيان.
  • يقوم دور الخصيتين في عملية الإنجاب والتخصيب على انتاج الحيوانات المنوية، وبالتالي فإذا قامت خصية واحدة بإنتاج عدد كافي من الحيوانات المنوية قد يحدث التخصيب بصورة طبيعية.
  • قد لا تستطيع الخصية الواحدة انتاج نفس عدد الحيوانات المنوية الذي تنتجه الخصيتين معاً ولكنها قد تظل قادرة على إنتاج عدد كافي للإخصاب.
  • بعيداً عن الاتصال الجنسي فإنه في حالة صحة الخصية الواحدة فإن ذلك قد يسمح بإجراء عملية حقن مجهري للإنجاب.
  • في كل الأحوال لا تُضعف الخصية الواحدة من فرص حدوث الحمل بدرجة كاملة ويتوقف ذلك الضرر على أعداد الحيوانات المنوية التي تنتجها الخصية وفي حالة انخفاضها يمكن اللجوء للحقن المجهري.

سبب وجود خصية واحدة

قد يرجع سبب وجود خصية واحدة لدى الرجل إلى العديد من الأسباب والحالات، حيث تتعدد الأسباب التي قد تؤدي لعدم امتلاك الذكر لخصيتين كاملتين رغم كونها من الحالات غير الشائعة بصورة كبيرة، وتلك الأسباب كما يلي:

  • تَكْوْنُ الخصية في فترة تَكَوُنْ الجنين في البطن وتنزل بمرور الوقت حتى نزول الجنين وما بعد الولادة حتى سن البلوغ، وقد تحدث حالة اختفاء الخصية عند بقاء أحد الخصيتين في البطن وعدم نزولها إلى موضعها الطبيعي في كيس الصف.
  • كذلك فقد تحدث حالة اختفاء الخصية بسبب عدم تكون الخصية بصورة صحيحة أو تلفها خلال فترة الحمل في الرحم بسبب اضطراب في عملية تَكَوُن الجنين ونموه.
  • قد يلجأ الأطباء إلى استئصال أحد الخصيتين من الذكر في بعض الحالات مثل التعرض لإصابة شديدة وخطيرة جعلت وجود هذه الخصية خطراً على حياة المريض، أو الإصابة بسرطان الخصية أو بعض حالات التواء الخصية.

هل الخصية الواحدة تؤثر على الانتصاب

  • لا تؤثر الخصية الواحدة على الانتصاب لدى الرجل بطريقة مباشرة أو بصورة أساسية.
  • لا دخل مباشر للخصيتين بعملية الانتصاب عند الرجل إذ يحدث الانتصاب نتيجة تدفق الدماء للقضيب عند الشعور بالإثارة مما يجعل عضلات القضيب تنتصب.
  • قد يؤثر تضرر الأعصاب أو الأوردة والشرايين في القضيب على الانتصاب لكن تضرر إحدى الخصيتين أو عدم وجودها لا يؤثر بدرجة كبيرة.
  • يقتصر دور الخصيتين في الجسم على انتاج الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون ولا علاقة مباشرة للخصية بالانتصاب.
  • يرتبط تأثير الخصية على الانتصاب بإنتاج هرمون التستوستيرون ومستوياته في الجسم، فعند انخفاض هرمون التستوستيرون بدرجة كبيرة يحدث ضعف الانتصاب.
  • في حالة وجود خصية واحدة فإنها غالباً ما تنتج الكمية الكافية من هرمون التستوستيرون بما يحافظ على وظيفة الانتصاب بصورة طبيعية.
  • في حالة استئصال الخصيتين تماماً فإن ذلك يؤثر على مستويات هرمون التستوستيرون في الجسم مما قد يؤثر على الانتصاب فعلاً ويسبب ضعف الانتصاب.
  • في حالة استئصال الخصيتين وتناول هرمون التستوستيرون التعويضي فإن الانتصاب يحدث بصورة طبيعية مع انتظام مستويات الهرمونات ولا يؤثر عدم وجود الخصيتان على الانتصاب.

أضرار الخصية الواحدة

  • قد يؤدي اختفاء إحدى الخصيتين أو استئصالها إلى الإصابة بالعقم، حيث تُضعف من فرص الإنجاب.
  • ترتفع احتمالية الإصابة بسرطان الخصية عند الأشخاص المصابين لمرض الخصية المُعلقة.
  • كذلك فإن الخصية المعلقة تزيد من احتمالية الإصابة بالفتق الإربي.

هل يمكن أن يعيش الرجل بدون خصيتين

  • كما ذكرنا سابقاً فإنه في بعض الحالات قد يتم استئصال الخصيتين تماماً أو استئصال إحداهما للحفاظ على حياة المريض.
  • لا يشكل استئصال الخصيتين أي خطورة على حياة المريض إذا تم استئصالهما بواسطة الطبيب المختص في عملية جراحية، أما أن تتعرض الخصيتان إلى ضرر يؤدي لانفصالهما عن الجسم فقد ينتج عنه نزيف شديد يودي بحياة المريض.
  • في حالة استئصال الخصيتين بصورة سليمة بعملية جراحية فإن ذلك يؤثر على مستويات هرمون التستوستيرون في الجسم، وفي أغلب الأحوال يلجأ الطبيب إلى العلاج بهرمون التستوستيرون التعويضي.
  • يؤثر استئصال الخصيتين على الانتصاب لدى الرجل حيث يؤدي نقص هرمون التستوستيرون إلى ضعف الانتصاب، ولكن في حالة تناول هرمون التستوستيرون التعويضي فإن الانتصاب يتم بصورة طبيعية.
  • لا يتم استئصال الخصيتين إلا عندما يصبح وجودهما خطراً يهدد حياة الرجل كما في حالة الإصابة بسرطان الخصية.
  • بوجه عام فإن استئصال الخصيتين لا يؤثر على حياة الرجل إلا إذا تم بطريقة غير سليمة، ولا يمكن أن يتسبب استئصال الخصيتين أو إحداهما في مشكلات لصحة الجسم فيما عدا الصحة الإنجابية، حيث يؤدي استئصالهما إلى العقم التام لعدم انتاج الجسم أي حيوانات منوية.

ما هي الخصية المسؤولة عن الإنجاب

  • الخصيتان مثل الكلى في جسم الإنسان، حيث تقوم كل واحدة منهما بنفس الدور الذي تقوم به الأخرى.
  • تنتج الخصيتان الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون وهو ما يمكن أن تقوم به خصية واحدة.
  • قد لا تستطيع الخصية الواحدة أن تعمل بنفس كفاءة الخصيتين معاً ولكنها قد تظل قادرة على إنتاج ما يكفي من الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون لإتمام عملية الإخصاب، ولا فرق بين الخصية اليمنى واليسرى في ذلك.

ارتفاع الخصية اليمنى

  • بصورة طبيعية فإن الخصية اليمنى تكون مرتفعة عن اليسرى بمقدار 1-2 سم لأسباب تشريحية ولا قلق منها حيث أن ذلك أمر طبيعي للغاية عند غالبية الذكور.
  • يكون ارتفاع الخصية اليمنى مقلقاً إذا صاحبه أحد الحالات التالية:
    • الإحساس بألم في الخصية اليمنى دون اليسرى فذلك يشير إلى ضرورة الفحص لمعرفة السبب.
    • تغيرات في القدرة الجنسية للرجل كالإصابة بضعف الانتصاب أو سرعة القذف.
    • تأخر الإنجاب وضعف الخصوبة حيث يمكن أن تكون احد الخصيتين متضررة بما يسبب ضعف الخصوبة.
  • فيما عدا ذلك فإنه من الطبيعي أن ترتفع الخصية اليمنى عن اليسرى قليلاً.
  • كذلك فإنه من الطبيعي أن ينكمش كيس الصفن في الشتاء وعند الإحساس بالبرودة مما يجعل الخصيتين في نفس المستوى.
  • أما في فصل الصيف ومع ارتفاع درجة الحرارة فإن كيس الصفن يتمدد بما يجعل ارتفاع الخصية اليمنى أكثر وضوحاً.

اختلاف حجم الخصيتين

  • يعتبر اختلاف حجم الخصيتين عن بعضهما أمر طبيعي حيث تكون الخصية اليمنى أكبر من الخصية اليسرى عند أغلب الرجال.
  • كذلك فإن الخصية اليسرى تكون متدلية عن اليمنى بمقدار 1-2 سم ولذلك قد تبدو أنها أكبر من الخصية اليمني أحياناً.
  • في بعض الأحيان قد يكون تورم أحدى الخصيتين نتيجة إصابة أو حالة مرضية وفي تلك الحالة تكون تلك الخصية مصدر للألم، إذا حدث ذلك فيجب زيارة الطبيب في أقرب فرصة.

إلى هنا ينتهي مقال هل يمكن الانجاب بخصية واحدة ، أجبنا خلال هذا المقال على السؤال المذكور، كما تحدثنا عن أسباب وجود خصية واحدة عند الرجل وتأثيرها على حدوث الانتصاب وأضرار الخصية الواحدة على صحة الرجل وما يمكن أن تسببه من مضاعفات، كذلك فقد أجبنا على بعض الأسئلة المتعلقة بحالات الخصيتين عند الرجل، نتمنى أن نكون قد حققنا لحضراتكم اكبر قدر من الإفادة.