هل يجوز اكل لحم الفيل

بواسطة:
هل يجوز اكل لحم الفيل

هل يجوز اكل لحم الفيل ؟ شغل هذا الاستفسار محركات البحث لذا سنجيبكم عنه عبر سطورنا التالية في مخزن فقد أجاز لنا الدين تناول لحم بعض الحيوانات والبعض الآخر جعلها محرمة ولطي لا يقع الفرد في خطأ ينبغي أن يتأكد أولًا من حكم الدين في تناول لحم الحيوانات، ومن خلال مقالنا التالي يمكنكم التعرف على تفاصيل ما يباح وما يحرم أكله من لحم الحيوانات.

هل يجوز اكل لحم الفيل

  • الفيل من السباع التي ضمنها جمهور الفقهاء وهو من الحيوانات المحرم أكلها وخير دليل على ذلك ما ورد في السنة النبوية المطهرة من قول النبي صلى الله عليه وسلم: عن عبد الله بن عباس قال: {نهى رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن أكلِ كلِّ ذي نابٍ مِن السِّباعِ وكلِّ ذي مِخلَبٍ مِن الطَّيرِ}.
  • من الحديث السابق يتضح أنه يحرم تناول لحم الأسد والنمر والذئب والفيل، وهناك دليل قوي من القرآن الكريم يوضح عدم جواز تناول أكل لحم الفيل وهو قوله تعالى: (قُل لَّا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَىٰ طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَن يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَّسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ ۚ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَإِنَّ رَبَّكَ غَفُورٌ رَّحِيم) [الأنعام: 145].

في آيات القرآن الكريم نجد ما نستدل عليه من المحرمات من الطعام والمُحل لنا فقد قال تعالى في سورة الأنعام:

”(حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ۚ ذَٰلِكُمْ فِسْقٌ ۗ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ ۚ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ۚ فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ ۙ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (3) يَسْأَلُونَكَ مَاذَا أُحِلَّ لَهُمْ ۖ قُلْ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ ۙ وَمَا عَلَّمْتُم مِّنَ الْجَوَارِحِ مُكَلِّبِينَ تُعَلِّمُونَهُنَّ مِمَّا عَلَّمَكُمُ اللَّهُ ۖ فَكُلُوا مِمَّا أَمْسَكْنَ عَلَيْكُمْ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهِ ۖ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (4) الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ ۖ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَّكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَّهُمْ ۖ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلَا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ ۗ وَمَن يَكْفُرْ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ}“ [سورة المائدة 3 – 5]

الأغذية المحرمة في القرآن والسنة النبوية

لم يحرم الدين الإسلامي من الغذاء إلا الميتة والدم المسفوح ولحم الخنزير وما ذبح على غير اسم الله، وفي سورة الأنعام وردت آية قرآنية شملت المحرمات من الطعام وهي قوله تعالى: (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ) [المائدة:3]، ويمكنكم التعرف على المحرمات من الطعام تفصيليًا بمتابعة سطورنا التالية:

  • الميتة: وهي التي ماتت حتف أنفها، ومنها “المنخنقة” و”الموقوذة” و”المتردية” و”النطيحة” و”أكيلة السبع” التي لم تدرك بالتذكية وبها حياةٌ.
  • لحم الخنزير: والمقصود بلحم الخنزير ليس اللحم فقط وإنما يحرم تناول كل ما فيه من شحم ولحم.
  • الدم المسفوح: هو الدم الذي يخرج من البهيمة عند الذبح ويصب من حلقها وهو دن نجس ومحرم، وكذلك الدماء التي تخرج من البهيمة عند إصابتها بحادث
  • المذبوح الذي ل يذكر عليه اسم الله: فالشرط الأساسي في الذبح هو ذكر اسم الله تعالى على الذبيحة وأن يتم الذبح بالطريقة الشرعية وإلا يحرم تناولها.

أسباب تحريم الميتة والدم ولحم الخنزير

  • سبب تحريم الميتة هو أن الجراثيم تنفذ إليها من الجلد والأمعاء والفتحات الطبيعية وإن احتباس دم الميتة ينقص من طيب اللحم ويفسد مذاقه ويساعد على انتشار الجراثيم وتكاثرها فيه والجدير بالذكر أنه كلما طالت المدة بعد هلاك الحيوان كان التعرض للضرر أشد عند أكل الميتة لأن لحمها يتبدل ويفسد، وهناك أنواع متعددة من الميتة، كالميتة اختناقًا والميتة هرمًا والميتة اختناقًا.
  • أما سبب تحريم لحم الخنزير هو أنها ضار بالبدن ويساعد تناوله على توليد الأمراض وفساد الأخلاق.
  • أما بالنسبة لتحريم المذبوح الذي لم يذكر عليه اسم الله ففي هذا التحريم قصد بالمحافظة على العقيدة الدينية والتي تجوب بالتوحيد والإيمان.

قبل اختتام هذه الفقرة وجب التنويه عن أن تحريم هذه الأنواع جاء في سورتين مكيتين في قوله تعالى:

  • قال تعالى: (إنَّمَا حرَّمَ عليكمُ الميْتةَ والدَّمَ ولحمَ الخِنْزِيرِ ومَا أُهِلَّ لغَيْرِ اللهِ بِهِ) [سورة البقرة: 173].
  • قال تعالى(قُلْ لا أَجِدُ في مَا أُوحِيَ إليَّ مُحَرَّمًا علَى طاعمٍ يَطْعَمُهُ إلَّا أنْ يكونَ مَيْتَةً أو دَمًا مَسْفُوحًا أو لحْمَ خِنْزِيرٍ فإنَّه رِجْسٌ أو فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللهِ بِهِ). [سورة الأنعام الآية: 145].

بهذا نصل وإياكم متابعينا الكرام إلى ختام مقالنا الذي أجبنا لكم من خلاله عن استفسار هل يجوز اكل لحم الفيل ؟ وفي نهاية مقالنا نأمل أن نكون استطعنا أن نوفر لكم محتوى مفيد وواضح بتضمن إجابة وافية لاستفساركم ويغنيكم عن مواصلة البحث وإلى اللقاء في مقال آخر من مخزن المعلومات.