فيروس الانفلونزا من الفيروسات التي تتكاثر عن طريق

بواسطة:
فيروس الانفلونزا من الفيروسات التي تتكاثر عن طريق

يدور مقالنا اليوم حول فيروس الانفلونزا من الفيروسات التي تتكاثر عن طريق ، يعد فيروس الإنفلونزا من الفيروسات التي يمكن أن تتفشى على نطاق واسع يمكن أن تنتقل عبره وتتكاثر، وهو مرض معدي ينتشر من الممكن أن ينتقل من  شخص لآخر بشكل سريع للغاية، ومن خلال مقالنا هذا سوف نوضح كل الأمور المتعلقة بفيروس الإنفلونزا على موقع مخزن.

فيروس الإنفلونزا من الفيروسات التي تتكاثر عن طريق

يتساءل الكثير من الناس التي تتعرض بشكل مستمر إلى الإصابة عن الطريقة التي يتكاثر من خلالها فيروس الإنفلونزا، لتكون الإجابة أن فيروس الإنفلونزا يتكاثر عن طريق دورة التحلل، فهو أحد الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي، ويمكن للشخص المصاب أن ينقل تلك الفيروس للشخص الغير مصاب، عن طريق السعال أو العطس.

تعريف فيروس الإنفلونزا

يعد فيروس الإنفلونزا من أكثر الفيروسات انتشارا بين الناس، وتأتي الإصابة بالإنفلونزا نتيجة للالتهاب الرئوي الذي يصاب به الجهاز التنفسي، كما أنه يصيب الأنف والحلق والشعب الهوائية، وهو من الأمراض التي تتسبب في إزعاج المرضى، تختلف حدة أعراض فيروس الإنفلونزا من نوع لأخر، حيث يوجد لفيروس الإنفلونزا عدة أنواع وتختص كلا منهم بأعراض معينة،تستمر أعراض تلك الفيروس من يومين إلى سبعة أيام، وتكثر نسبة الإصابة به في الأطفال أكثر من البالغين، حيث يصاب نسبة 20% إلى 30% من الأطفال بهذا الفيروس، بينما تتمثل نسبة الإصابة به في البالغين من 5% إلى 10% وتلك النسب تعبر عن الإصابات المتواجدة في جميع أنحاء العالم، وتتمثل أنوع فيروس الإنفلونزا في ثلاثة أنواع هم:( فيروس A، فيروسB، فيروس c)، على أن يتم الإصابة بالنوعان الأول والثاني كإصابة موسمية، بينما النوع الأخير يسبب أعراض خفيفة في الجهاز التنفسي و لا يوجد له توقيت معين.

أخطر أنواع فيروسات الإنفلونزا

ذكرنا في الفقرة السابقة أن فيروس الإنفلونزا ينقسم إلى ثلاث أقسام، نذكر تلك الأنواع بالتفصيل في النقاط التالية:

فيروس الإنفلونزا A 

  • يعد تلك النوع من الفيروسات من أخطر الأنواع، حيث أنه من الممكن أن يتسبب في تفشي أوبئة فتاكة على المستوى العالمي، حيث تأتي الإصابة به من 10حتى 40عاما.
  • يتميز تلك النوع من الفيروسات بسرعة التحور والتغيير.
  • يكون تلك الفيروس هو المسؤول الأول عن غالبية حالات الإنفلونزا الموسمية، كما أنه يعمل على الإصابة بالحالات الأكثر خطورة.
  • تمتد فترة الإصابة بهذا النوع من الفيروس من أسوع إلى أسبوعين.
  • يصاب كلا من البشر والحيوانات بهذا النوع من الفيروسات، فتتمثل في الحيوانات مثل إنفلونزا الخنازير، وفي الطيور مثل إنفلونزا الطيور.
  • تتمثل أعرض فيروس A، فيما يلي
    1. الصداع وألم العضلات.
    2. الحمى والقشعريرة.
    3. العطس وسيلان الأنف.
    4. الشعور بالتعب والضعف.
    5. السعال والتهاب الحلق.

فيروس الإنفلونزاB 

  • يكون هذا النوع من الفيروسات أحف حدة وأكثر محدودية في الانتشار من النوع السابق عليه، ومن الجدير بالذكر أن يمكن الإصابة بهذا النوع والسابق عليه في آن واحد.
  • لا يصاب الحيوانات بهذا النوع من الفيروسات.
  • قد يستمر في حالة شدة الإصابة به إلى أسبوعين.

فيروس الإنفلونزا C

  • يعد هذا النوع من الفيروسات مستقر الحال نسبيا، ولكن يختلف عن السابقين عليه في أنه ينتج عنه أصناف جديدة بشكل مستمر.
  • تستمر الإصابة بهذا النوع من ثلاثة أيام إلى سبع.
  • تتشابه أعراض الإصابة به مع أعراض البرد.
  • من الممكن أن الإصابة بهذا النوع قد تشكل خطرا على الرضع وكبار السن، وكذلك هؤلاء الذين يعانون من أمراض مناعية شديدة.

فيروس الإنفلونزا D

  • يصاب الحيوانات والمواشي بهذا النوع من الفيروسات، ولكن لا يمكن انتقاله إلى البشر.

مدة الإصابة بفيروس الإنفلونزا

فترة الحضانة

  • تمتد فترة ما قبل ظهور أعراض الإصابة بفيروس الإنفلونزا من يومين إلى أربعة أيام، وبعد أن تمر هذه الفترة تبدأ أعراض المرض بالظهور.

فترة العدوى

  • ومن الممكن أن تتحدد فترة العدوى من يومين وحتى سبعة أيام، ومن الجدير بالذكر أن المصاب بفيروس الإنفلونزا من الممكن أن ينقل العدوى إلى المحطين به في الفترة الممتدة ما بين يوم ويومين من الفترة التي تسبق ظهور الأعراض.
  • من الممكن أن تستمر فترة العدوى لفترة زمنية أطوال من ذلك عند الأطفال، ولاسيما هؤلاء الذين يعانون من نقص المناعة.

أعراض الإصابة بالإنفلونزا

يوجد العديد من الأعراض التي إذا ظهرت على الشخص تكون دليلا على الإصابة بالإنفلونزا، تتشابه أعراضه في البداية مع أعراض نزلات البرد، وفي النقاط التالية نذكر أعراض الإصابة بالإنفلونزا:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم فوق 38درجة للبالغين، وتتراوح من 39.5 لإلى 40 درجة عند الأطفال.
  • الشعور بالقشعريرة وملاحظة التعرق.
  • الإحساس بألم في الرأس.
  • الشعور لألم في العضلات.
  • الشعور بآلم العضلات المتواجدة في منطقة الظهر والذراعين والساقين.
  • الشعور بالضعف العام.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • الإصابة بالإسهال والقئ ولاسيما عند الأطفال.
  • فقدان حاسة الشم بسبب انسداد الأنف.

أسباب الإصابة بالإنفلونزا

  • تتم الإصابة بفيروس الإنفلونزا عن طريق عن طريق الهواء؛ حيث تتواجد الإنفلونزا في قطرات صغيرة متواجدة في الهواء، ومن ثم تتم الإصابة عن طريق الاستنشاق للهواء مباشرة.
  • يمكن الإصابة عن طريق ملامسة أغراض المصاب مثل المفاتيح أو الهاتف، ومن ثم يضع الشخص يديه على عينه أو فمه أو أنفه، وبذلك تنتقل العدوى لهذا الشخص.
  • من الممكن حدوث الإصابة عن طريق التواجد مع الشخص المصاب في مكان واحد أثناء قيامه بالعطس أو السعال.

تشخيص الإنفلونزا

ينظر الأطباء غالبا في حالة الإصابة بالإنفلونزا إلى الأعراض التي تظهر على المريض، وفي حالة معرفة وتحديد نوع الفيروس الذي تمت الإصابة به فيتم ذلك عن طريق إجراء فحص تفاعل البوليميزا المتسلسل PCR.

الأدوية المستخدمة في علاج الإنفلونزا

  • يتم استخدام الأدوية الخافضة للحرارة في معالجة الإصابة بفيروس الإنفلونزا، والأدوية الطبية التي تستخدم لتخفيف الأنف والسعال.
  • يتم تناول أوسيلتاميفير و زاناميفير، اللذان يعملان على الحد من انتشار فيروس الإنفلونزا.
  • يتم استخدام العقاري السابقين في أول يومين من الإصابة، أو كوقاية من التعرض للإصابة بفيروس الإنفلونزا.

أنواع اللقاحات المستخدمة في علاج الإنفلونزا

يوجد نوعان من اللقاحات التي تستخدم لعلاج الإنفلونزا، نذكرهما في النقاط التالية:

  • لقاح فيروس ميت: ويتم تناول هذا اللقاح عن طريق الحقن، ويحوي فيروس الإنفلونزا ميتا.
  • لقاح فيروس الإنفلونزا الحي الموهن:يحوي هذا اللقح على فيروس الإنفلونزا حيا، يتميز بأنه يعطي كرذاذ للأنف بحيث يُثلافي الضيق الناتج عن الحقن.

طرق الوقاية من الإصابة بفيروس الإنفلونزا

يوجد عدد من الإجراءات الوقائية التي يمكن اتباعها للوقاية من الإنفلونزا، نذكر تلك الطرق في النقاط التالية:

  • ضرورة الحصول على اللقاحات المخصصة لإصابة الإنفلونزا الموسمية.
  • الحرض على غسل اليدين جيدا، واستخدام المناشف الورقية عند العطس، المحافظة على نظافة الأسطح وتطهيرها باستمرار.
  • تناول العقاقير المضادة للفيروسات التي تعمل على محارتها وعدم اعطائها فرصة تكاثرها.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تناول الأطعمة التي تعمل على زيادة قوة الجهاز المناعي.

هكذا نكون وصلنا معاكم لنهاية مقالنا هذا عن فيروس الانفلونزا من الفيروسات التي تتكاثر عن طريق ، حيث تبين لنا أن فيروس الإنفلونزا يتكاثر عن طريق دورة التحلل، فهو أحد الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي، ويمكن للشخص المصاب أن ينقل تلك الفيروس للشخص الغير مصاب، عن طريق السعال أو العطس، نلقاكم في مقال جديد بمعلومات جديدة على موقع مخزن.