هل أكل لحم الحصان حلال

بواسطة:
هل أكل لحم الحصان حلال

نجيب خلال هذا المقال على سؤال هل أكل لحم الحصان حلال ، في بعض الدول قد يكون لحم الخيل متاحاً للأكل، حيث أنه من اللحوم الغريبة غالية الثمن لندرتها ولارتفاع ثمن الخيول عن باقي الحيوانات التي يتم الحصول على اللحوم منها، ولكن بالنسبة لنا كمسلمين هل يجوز أكل لحم الخيل؟ يتردد هذا السؤال في أذهان الكثيرين وهو ما يدفعنا للإجابة عليه لإفادة القارئ وتعريفه بالحكم الشرعي في أكل لحم الخيل، حيث درس الفقهاء هذه المسألة وأصدروا فيها أحكاماً تتوافق مع القرآن والسنة وما هي أضرار وفوائد لحم الخيل؟، خلال السطور التالية نتعرف معاً على حكم أكل لحم الخيل في الشريعة الإسلامية وأضرارها وفوائدها، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

هل أكل لحم الحصان حلال

  • يقول تعالى في كتابه الكريم:”قُلْ لَا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنزيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ” صدق الله العظيم [الأنعام:145].
  • من الآية السابقة يتضح لنا أن حكم القرآن في أكل اللحوم يقتصر على تحريم الميتة والدم ولحم الخنزير، وبعض اللحوم الأخرى المبينة في السنة مثل لحوم الحمر الأهلية.
  • يروى عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه:”أكَلْنا زمَنَ خَيبَرَ الخَيلَ، وحُمُرَ الوَحشِ، ونهانا النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن الحِمارِ الأهليِّ“.
  • على مذهب الشافعي وأبي حنيفة وابن حنبل وبعض المالكية فإن لحوم الخيل مباحة شرعاً ولا حرمة في أكلها.
  • إن الحصان حيوان طاهر وليس من ذوات الأنياب أو المخالب وليس من الحمر الأهلية وبالتالي فإنه كالأنعام يجوز أكله ولا يحرم.

حكم أكل لحم الحصان عند المالكية

  • أباح الحنفية والحنابلة والشافعية أكل لحم الخيول في العموم، بينما خالفهم المالكية ورأوا أنه محرم في حالة الاختيار ومباح في حالة الاضطرار.
  • رأى بعض المالكية كراهة أكل لحم الخيل ولم يحرموه، فقد رأوا أنه من اللحوم التي يكره أكلها ولا يحرم، بينما رأى بعضهم أنه محرم كغيره من المحرمات ويجوز أكله للضرورة فقط.
  • يستند أصحاب وجهة النظر في التحريم عند المالكية أن لحم الخيل يعامل معاملة الميتة والدم ولحم الخنزير، إذ حدد الله سبحانه وتعالى في القرآن استثناء جواز أكل هذه اللحوم في حالة الاضطرار فقط.
  • يستند أصحاب وجهة النظر في كراهة تناول لحم الخيل أنه يعامل معاملة الحمر الأهلية لكونه من نفس الفئة أو قريب لها في الاستخدام.
  • بالنسبة لأكل لحوم الحمر الأهلية فإنها محرمة عند البعض ومباحة عند البعض الآخر مع الكراهة.
  • وإجمالاً فإن رأي المالكية في هذه المسألة ينقسم بين الحرمة والكراهة،وفي كل الأحوال فما ورد في السنة النبوية أن أكل الحصان لم يكن محرماً ولكنه كان اضطراراً.
  • وفقاً لما ورد في السنة النبوية عن أكل لحوم الخيل فإن رأي المالكية بكراهة أكل لحم الحصان هو الأقرب للشريعة الإسلامية وهو الأصلح للمسلم، حيث أنه ليس من اللحوم الطبيعية أو المتوافرة، كما أن الله خلق الخيل للركوب وليس للأكل مثل الأنعام.
  • وبناء على ذلك فالأفضل للمسلم أن يتجنب أكل لحم الحصان، فإن اضطر فلا مشكلة إذ ليس لحم الخيل من المحرمات في الطعام ولكنه مكروه.
  • إذا اشتهى الإنسان أكل لحم الحصان فلا مانع فإنه ليس من المحرمات.
  • إذا كان الاختيار بين لحم الحصان ولحم الخنزير في أحد الدول غير الإسلامية فلا مانع من أكل لحم الحصان فهو في أسوأ الأحوال مكروه ولكنه غير محرم، بينما لحم الخنزير محرم بنص القرآن.

الدول التي تأكل لحم الحصان

يتم تناول لحوم الخيل في بعض الدول بصورة طبيعية وباعتباره من اللحوم المألوفة وفيما يلي بعض الشعوب والدول التي تأكل لحوم الخيل باعتبارها لحوم طبيعية لا غرابة في أكلها:

  • تنتج الصين لحم الخيول اكثر من أي دولة أخرى، حيث تعتبر الصين وحدها هي مصدر نصف الإنتاج العالمي من لحوم الخيول.
  • تنتج الصين ما يقارب من 200 ألف طن من لحوم الخيل سنوياً وهو ما يجعلها الدولة الأكثر إنتاجاً للحوم الأحصنة في العالم.
  • تأتي كازاخستان في المرتبة الثانية بعد الصين حيث تنتج نحو 120 ألف طن سنوياً.
  • في اليابان هناك نوع من الحلويات يتم صناعته من لحوم الخيل ويسمى باساشي.
  • يتم استهلاك أكثر من 28 ألف طن من لحوم الخيل سنوياً في روسيا.
  • تستهلك إيطاليا نفس الكمية التي تستهلكها روسيا تقريباً في كل عام.
  • تنتج إيطاليا نصف احتياجات أوروبا السنوية من لحوم الخيل تقريباً.
  • في أغلب الدول التي ينتشر فيها لحم الخيل تم إجراء إحصائيات لمعرفة أعداد الأشخاص الذين يتناولون لحم الخيل وأتضح أنها تمثل نسبة 7%بينما أبدى 20% آخرين في تلك الدول استعدادهم للتجربة والنسبة الباقية رفضت ذلك رفضاً قاطعاً.
  • لا ينتشر أكل لحوم الخيل بنسبة كبيرة مقارنة بالأنواع الأخرى للحوم حتى في البلدان المذكورة، ويعتبر لحم الخيل فيها من اللحوم الغريبة (Exotic meats) أو غير التقليدية، ويقتصر تناولها على بعض الفئات أو الأذواق.
  • تستورد بلجيكا ما يقارب 20 ألف طن من لحوم الخيول سنوياً وتعتبر الدولة الأعلى استهلاكاً للحوم الخيل في العالم مقارنة بعدد السكان.

فوائد أكل لحم الحصان

يتميز لحم الأحصنة بالعديد من الفوائد للجسم وهو من اللحوم المغذية وذات القيمة الغذائية العالية، وتتنوع محتوياته المفيدة وتشمل ما يلي:

  • يحتوي لحم الحصان على نسبة عالية من الأحماض الدهنية مقارنة بغيره من اللحوم الحمراء، حيث يحتوي على نسبة من حمض ألفا لينولينيك وحمض البالميتوليك أعلى من النسبة الموجودة في لحوم الأبقار.
  • يحتوي لحم الخيل على كثير من المعادن المفيدة مثل الزنك والفوسفور والحديد والنحاس، إذ يحتوي على كمية من الحديد أكبر من الموجودة في باقي اللحوم والدواجن.
  • يساعد لحم الخيل على تقليل آلام المفاصل بسبب الروماتيزم حيث يحتوي على ستيرويدات تقلل الألم الناتج عن التهاب المفاصل.
  • يحتوي لحم الحصان على دهون أقل بكثير من باقي اللحوم، وهو ما يساعد على تنظيم مستويات الكوليسترول في الدم وبالتالي تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
  • يساعد لحم الحصان على نمو العضلات حيث يحتوي على نسبة عالية من البروتين مقارنة بغيره من اللحوم.
  • يحتوي لحم الحصان على البوتاسيوم والفسفور وهو ما يساعد في الحفاظ على صحة العظام وتقويتها كما يحتوي أيضاً على الزنك والذي يفيد الجهاز المناعي.
  • يساعد لحم الأحصنة على علاج الربو، حيث يحتوي على عدد من المعادن مثل البوتاسيوم والذي يمنع انقباض وتقلص العضلات الملساء التي تؤدي إلى انقباض الحلق مما يسبب صعوبة التنفس وألم الصدر.
  • يساعد لحم الأحصنة على علاج فقر الدم حيث يحتوي على نسبة عالية من الحديد الذي يحتاجه الجسم لإنتاج الهيموجلوبين، إذ يحدث فقر الدم بسبب نقص الهيموجلوبين او نقص الحديد.

أضرار أكل لحم الحصان

كما أن للحم الحصان بعض الفوائد فإن له مجموعة من الأضرار الخطيرة، إذ قد يحتوي على بعض الأمراض أو العناصر والجراثيم التي تسبب بعض الأمراض والمشاكل الصحية، ومن أضرار لحم الحصان ما يلي:

  • يحتوي لحم الحصان وخاصة أعضاءه الداخلية مثل الكبد على نسبة عالية من الأملاح وهو ما يشكل ضرر على الجسم ويمكن ان يسبب أمراض مثل حصوات الكلى، حيث ترتفع نسبة الأملاح في لحم الخيل عن غيرها من اللحوم بدرجة كبيرة.
  • تمتلئ لحوم الخيل بالكثير من الجراثيم وهو ما يجعلها ترفع خطر الإصابة بالعديد من الأمراض مثل التيفويد والدودة الحلزونية والليستريا.
  • يتم حقن الأحصنة بهرمونات خطيرة لتقويتها وزيادة حجمها وتسبب تلك الهرمونات مشاكل صحية عديدة للإنسان.
  • قد يسبب تناول لحم الحصان أمراض مثل الإسهال والتسمم خاصة في حالة عدم طهيه بصورة جيدة، حيث أنه مليء بالجراثيم والبكتيريا ويحتا للطهي بعناية حتى يتم التخلص من هذه الجراثيم بأكبر قدر ممكن.

إلى هنا ينتهي مقال هل أكل لحم الحصان حلال ، عرضنا خلال المقال حكم الشرع في أكل لحم الحصان، حيث عرضنا أحكام المذاهب الأربعة في هذه المسألة، كما تحدثنا عن فوائد وأضرار لحوم الخيل وبعض الدول المنتجة والمصدرة له حول العالم، إذ يعد لحم الخيل من اللحوم الغريبة في بعض الدول غير الإسلامية، نتمنى ان نكون قد حققنا لحضراتكم أكبر قدر من الإفادة.