مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

اين ماتت ام الرسول

بواسطة: نشر في: 20 فبراير، 2022
مخزن

اين ماتت ام الرسول هو أحد الأسئلة ذات الصلة بنسب النبي الكريم صلى الله عليه وسلم وعائلته، والتي يتساءل عنها الكثير من المسلمين ويرغبون في التعرف على إجابتها وهو ما سنقوم بإيضاحه لكم عبر مقالنا الذي نقدمه في مخزن، حيث يزيد التعرف على نسب الرسول الكريم وحياته في صغره ومراحل طفولته بحياته صلى الله عليه وسلم ونشأته وما لقي من مصاعب ومتاعب.

اين ماتت ام الرسول

أم النبي الكريم صلوات الله عليه وسلامه هي آمنة بنت عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب، وعلى ذلك فإنها واحدة من بنات قبائل قريش المعروفة والعريقة، والتي نشأت ببيت ذو مكانة وعراقة وأصالة، وكانت تتمتع بالخلق الرفيع والأدب، وهو ما جعلها تحمل لقب زهرة قريش، لمكانتها وحسن أدبها، ولكونها بنت بني زهرة، وحينما قام والد رسول الله صلى الله عليه وسلم بخطبها كانت تعتبر هي أفضل بنات قبيلة قريش ذلك الحين.

وقد توفيت السيدة آمنة بنت وهب بالأبواء، وهي أحد المدن السعودية التي تبعد عن جدة حوالي 180كيلومتر، وكانت في ذلك الوقت بطريقها للعودة من مدينة يثرب، حيث كانت تزور بها بعض من أقاربها، وكان الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم برفقتها حينها، وأم أيمن السيدة التي كانت ترعاه في ذلك الحين، وقد ورد أنها دفنت بمدينة الأبواء، كما يوجد بعض الأخبار التي تقول أن أم الرسول الكريم دفنت على جبل والله تعالى أعلم.

متى ماتت أم الرسول

عقب بلوغ رسول الله صلى الله عليه وسلم من العمر ست أعوام خرجت به والدته السيدة آمنة بنت وهب لزيارة أقاربها وأخوالها بمدينة يثرب، وبالطريق نزلت لدار النابغة، وهي تلك الدار التي يقع قبر والد رسول الله بها، وأثناء طريق عودتهم توفيت آمنة والدة الرسول، والتي كانت تبلغ من العمر حينذاك العشرين عامًا، حيث توفيت ورسول الله صلى الله عليه وسلم في عامه السادس، في حين يوجد بعض الأقوال التي تذهب لأنه كان ابن أربع أو سبع سنوات والله تعالى أعلم، وعلى ذلك فإن أم الرسول ماتت في سادس عام عقب عام الفيل الذي ولد رسول الله به.

ديانة آمنة أم الرسول

حينما توفيت أم الرسول صلى الله عليه وسلم السيدة آمنة بنت وهب كان عمر الرسول حينها يبلغ ست أعوام تقريبًا، ولم يكن قد أنزل الله تعالى الوحي عليه ولم يكن أي من الناس حينها يدرك الإسلام، ولكن يشار إلى أنه قد بلغهم أثر ما أنزله الله جل وعلا من وحي على الخليل إبراهيم عليه السلام وغيره من الرسل والأنبياء، ولكن السيدة آمنة بنت وهب كانت على حال أهلها من بني قريش من شرك وكفر، حيث ماتت على الشرك، وهناك بعض الأحاديث الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم تدل على أن أبيه من أهل النار، والله أعلى وأعلم.

من دفن أم الرسول

قيل أن رسول الله هو من قام بدفن السيدة آمنة بنت وهب أم رسول الله صلى الله عليه وسلم، أما عن مكان دفنها فقد ورد أنه بالأبواء، وعلى الرغم من تكاثر الأقاويل حول موضع قبر أم الرسول الكريم إلا أنه لا يوجد أيًا منها من الأكيد صحته، ولا يستحب زيارة أيًا من الأماكن التي ينسب قبر السيدة آمنة لها، ومن غير المستحب البحث حوله، وسوف نوضح فيما يلي أبرز الأسباب التي يعود إليها ذلك:

  • اللجوء للاستعانة بالأموات، وطلب العون وبعض الأمور منهم يعتبر من قبيل الشرك الأكبر بغير شك.
  • من غير الجائز للمسلم التوسل بالأموات وهو ما يصل بالمسلم إلى مراتب الشرك.
  • إن كان من المستحب زيارة قبور أهل الرسول أو والدته لقام بفعل ذلك الصحابة الكرام رضي الله عنهم، وهم أشد الناس حبًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

استغفار الرسول لوالدته

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد توجه إلى ربه بالإذن أن يستغفر لوالدته، ولكن الله جل وعلا لم يأذن له بذلك، ولكن أذن للحبيب المصطفى بزيارتها، وهو ما ورد بالحديث الشريف في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (اسْتَأْذَنْتُ رَبِّي في أَنْ أَسْتَغْفِرَ لَهَا، فَلَمْ يُؤْذَنْ لِي، وَاسْتَأْذَنْتُهُ في أَنْ أَزُورَ قَبْرَهَا، فَأُذِنَ لِي)، وهو ما يستدل منه على أنه من غير الجائز الاستغفار للمشركين والكفار، حتى وإن كان لأم الرسول عليه الصلاة والسلام.

وفي ذلك يقول الإمام النووي رحمه الله (أَنَّ مَنْ مَاتَ عَلَى الْكُفْر فَهُوَ فِي النَّار، وَلا تَنْفَعهُ قَرَابَة الْمُقَرَّبِينَ، وَفِيهِ أَنَّ مَنْ مَاتَ فِي الْفَتْرَة عَلَى مَا كَانَتْ عَلَيْهِ الْعَرَب مِنْ عِبَادَة الأَوْثَان فَهُوَ مِنْ أَهْل النَّار، وَلَيْسَ هَذَا مُؤَاخَذَة قَبْل بُلُوغ الدَّعْوَة، فَإِنَّ هَؤُلاءِ كَانَتْ قَدْ بَلَغَتْهُمْ دَعْوَة إِبْرَاهِيم وَغَيْره مِنْ الأَنْبِيَاء صَلَوَات اللَّه تَعَالَى وَسَلامه عَلَيْهِمْ).

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما زار المدينة يتذكر والدته، فكان يتذكر الدار التي دفنت بها، والدار التي نزل مع أمه بها، وفي خلال أدائه لعمرة الحديبية توجه لزيارة قبرها فقام بإصلاحه وبكى، وقد بكي لذلك جميع من حوله من الصحابة والمسلمين.

حياة الرسول بعد وفاة أمه

حينما توفيت أم الرسول صلى الله عليه وسلم كان يبلغ من العمر حينها ست أعوام تقريبًا، فانتقل إلى جده عبد المطلب للعيش معه، ولكنه كلما كان يخلو بنفسه كان يشعر ببالغ الأسى والحزن، ويتذكر بمخيلته أبيه الذي توفي وهو لا زال ببطن أمه، ثم يشعر بالألم حينما يتذكر والدته حين كان يقوم بدفنها.

ولكن جده أبو طالب كان دائم التخفيف عنه ودعمه واحتوائه، وحين احتضار عبد المطلب جد الرسول أوصى أبو طالب ابنه على رسول الله، فانتقل الحبيب المصطفى لكفالة عمه عقب وفاة جده، وحتى بلغ رسول الله كان يعمل مع عمه وأبناء عمه، والذين عاش معهم فترة من الزمن بلغت حوالي سبعة عشر عامًا، ونتيجة لفقر أبو طالب وكثرة أبناءه، اتجه رسول الله للاعتماد على نفسه، فبدأ العمل بالتجارة.

نسب رسول الله

الاسم الكامل لرسول الله صلى الله عليه وسلم هو (محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف)، وكنيته أبي القاسم، وقد كان من أسياد العرب، صاحب نسب وحسب، وقد دانت الجزيرة له واتحدت جميعها تحت راية الإسلام، وقد ورد بالسنة النبوية المطهرة قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (إنَّ اللهَ -عزَّ وجلَّ- اصطَفى مِن ولَدِ إبراهيمَ إسماعيلَ، واصطَفى مِن بَني إسماعيلَ كِنانةَ، واصطَفى مِن بَني كِنانةَ قُرَيشًا، واصطَفى مِن قُرَيشٍ بَني هاشِمٍ، واصطَفاني مِن بَني هاشِمٍ” [١]، وهذا المقال سيجيب عن سؤال: أين ماتت أم الرسول والحديث عن أحداث ولادة رسول الله).

إلى هنا نكون قد أجبناكم في مخزن على سؤال اين ماتت ام الرسول السيدة آمنة بنت وهب والتي توفيت وهو في عمر السادسة، كما وتطرقنا إلى الحديث عن حياة رسول الله بعد وفاة والدته، ونسبه الشريف صلى الله عليه وسلم.

المراجع

اين ماتت ام الرسول