طرق زيادة التركيز عند الاطفال

بواسطة:
طرق زيادة التركيز عند الاطفال

طرق زيادة التركيز عند الاطفال هي أكثر ما يبحث عنه الآباء والأمهات فقدرة الأطفال على التركيز في مراحلهم العمرية الأولى تكاد تكون منعدمة وهذه القدرة لديهم تزداد كلما ازداد عمرهم، ولكن يلاحظ بعض الآباء ضعف قدرة أبنائهم على التركيز عن الحد الطبيعي، هذا الأمر يدعوهم إلى البحث وراء حل لزيادة قدرة التركيز لدى أولادهم، ولأننا نحرص في مخزن دائمًا على توفير متطلباتكم من بحث جئناكم بحلول وطرق لزيادة قدرة تركيز الأطفال وسنتناول الحديث عنها عبر سطورنا التالية.

طرق زيادة التركيز عند الاطفال

قبل البدء في توضيح طرق زيادة التركيز لدى الأطفال تجدر بنا الإشارة إلى أن التركيز من الأمور الهامة في حياتنا، ومما لا شك فيه أن انعدام القدرة على التركيز يؤثر سلبًا على الفرد، وبالتالي فإن ضعف التركيز لدى الأطفال من الأمور المزعجة للأمهات، حيث يؤثر هذا الضعف في قدرتهم على التحصيل وبالتالي فإنه يؤثر على درجاتهم، ولحل هذه المشكلة يوجد عدة طرق، هذه الطرق نذكرها لكم خلال سطورنا التالية:

الغذاء الصحي

  • التغذية هي العامل الأول من عوامل بناء الطفل وقد أشارت الدراسات الحديثة إلى وجود علاقة مباشرة بين الطعام المتناول والتركيز وأكدت هذه الدراسات على أن تناول الغذاء الصحي يزيد من قدرة الطفل على التركيز.
  • تناول الأطعمة الغنية بالسكريات تحد من قدرة الطفل على التركيز، أما الأطعمة الغنية بالبروتينات فتزيد من القدرة على التركيز وبالتالي يُنصح بإدخالها ضمن الحمية الغذائية الممنوحة للطفل.
  • أشار الخبراء إلى أن تناول الفواكه والخضراوات خاصة على وجبة الإفطار يزيد من قوة العقل وبالتالي فإنها تساهم في ارتفاع معدلات التركيز.

تحديد الوقت

  • على الآباء تحديد وقت لإنجاز الأعمال التي تتطلب تركيز ليقوم الأبناء في خلال هذه الفترة بإنجاز المهمة قدر المستطاع.
  • يتطلب إنجاز المهام في المدة المحددة المزيد من التركيز فبدون التركيز لن يستطيع الطفل إنجاز المهمة المطلوبة.
  • يمكنكم تحفيز الطفل لأداء المهام من خلال تحضير مكافأة له وإبلاغه بأنه سيحصل عليها في حالة إنهاؤه للمهمة في الوقت المحدد.
  • عليك تحري الدقة في اختيار المهام ومراعاة عدم تكليف الطفل بمهام لا يستطيع تحقيقها.

تمارين لزيادة تركيز الطفل

يفضل الكثير من أولياء الأمور استخدام التمارين لزيادة تركيز الطفل لاعتبارها واحدة من الآليات المحببة للأطفال، ففيها يتحقق للطفل المتعة التي يحتاجها وبها يتحقق المراد من زيادة قدرة الطفل على التركيز، وهناك مجموعة متنوعة من التمرينات التي يمكنكم القيام بها في المنزل لأطفالكم، هذه التمرينات نذكرها لكم عبر فقراتنا التالية…

تمرين الاختلافات

  • يتم هذا التمرين من خلال إحضار صورتين للطفل متماثلتان ولكن بهما بعض الاختلافات.
  • عليكِ التأكد من أن هذه الاختلافات ملائمة لعمر الطفل، فالأطفال في أعمارهم الأولى يحتاجون إلى فروقات أوضح وعددها أقل.
  • بعد إحضار الصور أطلبي من طفلن التركيز فيها وأخبريه بعدد الاختلافات الموجودة بين الصور واتركي له متسع من الوقت لتحديد الاختلافات.

تمرين نسخ الصور

  • يتم هذا التمرين بإحضار رسمة بسيطة التفاصيل وعرضها على الطفل.
  • أطلبي من طفلك أن يتمعن النظر فيها قليلًا.
  • بعد ترك وقت للطفل للنظر في الرسمة أمنحية ورقة بيضاء وأبعدي الرسمة عن نظرة واطلبي منه أن يرسم ما يتذكر.
  • حينما ينتهي طفلك من الرسم قارني بين الرسومات لتري معدل التركيز لدى الطفل.
  • عند إجراء هذا التمرين تذكري جيدًا أن الغرض منه هو قياس قدرة التركيز لدى الطفل وليس اختبار للمهارات الفنية.

تمرين التلوين

  • يتم هذا التمرين من خلال رسم مجموعة من الرسومات المتداخلة ولتكم مثلًا مجموعة من المربعات أو الدوائر في ورقة بيضاء.
  • بعد تحضير الرسمية أحضري مجموعة من الألوان للطفل واطلبي منه أن يبدأ في تلوين الأشكال على أن يكون كل شكل بلون مختلف.
  • يسهم هذا التمرين في زيادة تركيز الطفل حيث يحرص الطفل أثناء تأديته على عدم خروج اللون خارج حدود الأشكال وتلوين كل شكل بلون مختلف.

تمرين التذكر

  • يتم هذا التمرين بجمع مجموعة مقتنيات في صينية ووضعها أمام الطفل.
  • أطلب من الطفل التركيز على مجموعة الأشياء الموضوعة في الصينية.
  • اتركيها أمامه لمدة لا تقل عن 30 ثانية، وعليك تحديد المدة المتناسبة مع عمر طفلك.
  • الآن اسحبي الصينية من أمام الطفل واطلبي منه أن يذكر له ما تضمنته الصينية.
  • يمكنك إجراء هذا التمرين كذلك بإخفاء أحد الأدوات الموجودة أمام الطفل وطلب منه تذكر ما هي تلك الأداة.

ألعاب لزيادة التركيز عند اللأطفال

عند البحث عن حلول لمشكلة ما لدى الطفل ينبغي أن يراعي الآباء أن يكون الحل متفقًا مع طبيعة الطفل لضمان تحقيق الفاعلية المطلوبة، ولأن الأطفال في بداية عمرهم يميلون إلى اللعب واللهو فأنسب طريقة للتعامل مع مشكلة التركيز لديهم تكون من خلال ألعاب الذكاء، ومن هذه الألعاب نذكر:

التمرينات الرياضية

  • هذه اللعبة تبدأ بتشغيل مقطع فيديو يقوم فيه المدرب بأداء بعض الحركات الرياضية.
  • اتركي المقطع بين يدي الطفل ليشاهده جيدًا.
  • الآن اسحبي المقطع واطلب من طفلك تكرار الحركات التي شاهدها في المقطع.
  • أعيدي هذا التمرين مرارًا وتكرارًا وستلاحظين الفرق في قدرة الطفل على التركيز.
  • يمكنكم اختبار مدى فاعلية هذا التمرين من خلال تشغيل مقطع آخر وإعادة الخطوات السابقة.

لعبة الخط

  • هذه اللعبة تبدأ برسم خط مستقيم أو متعرج على الأرض.
  • بعد رسم الخط اطلبي من طفلك السير فوقه.
  • في هذه اللعبة ينصب تركيز الطفل على السير على الخط المرسوم وبالتالي تزيد قدرته على التركيز.

لعبة التركيب

  • يمكنكم مشاركة هذه اللعبة مع طفلك.
  • احضري مجموعة من المكعبات وقومي بتركيبها على شكل هرم أمام الطفل.
  • اطلبي من طفلك التركيز مع الخطوات أثناء تركيبك للعبة.
  • بعد الانتهاء من تكوين الشكل اتركيه أمام الطفل ثم اطلبي منه محاولة تركيب نفس الشكل وامنحيه نفس عدد المكعبات التي تطلبها الشكل المصنوع.
  • الآن دعيه يبدأ في التركيب.
  • انظري إلى النتيجة النهاية فمدى التشابه بين الشكلين يعكس قدرة الطفل على التركيز.

فيتامينات لزيادة التركيز عند الأطفال

بعض المكملات الغذائية تساعد على زيادة التركيز لدى الطفل، حيث تعمل هذه المكملات على تعويض النقص في الفيتامينات وبالتالي فإنها تُحسن القدرة على التركيز وإليكم بعض المكملات الغذائية:

الزنك

  • الزنك من أهم الفيتامينات التي تساعد على زيادة التركيز فهي تعمل على تنظيم الدوبامين في الجسم (الناقل العصبي).
  • يمكنكم منح الطفل الكمية الكافية من الزنك الذي يحتاج من خلال إضافة الأطعمة الغنية به ضمن الحمية الغذائية الخاصة به.
  • من أمثلة الأطعمة الغنية بالزنك الحمبري واللحم البقري وبذور اليقطين.

الحديد

  • كذلك يعتبر الحديد من الفيتامينات الهامة في زيادة التركيز فانخفاض مستوى الحديد في الجسم يتسبب في ضعف القدرة على التركيز.
  • يمكنكم مد الطفل بالكمية الكافية من الحديد بإدخال الأغذية الغنية بالحديد ضمن الحمية الغذائية للطفل.
  • من أمثلة الأطعمة الغنية بالحديد اللحوم الحمراء، والخضراوات الورقية والشوكولاته.

فيتامين ب

  • يستخدم هذا الفيتامين كذلك لزيادة التركيز لدى الأطفال نظرًا لدوره الفعال في علاج نقص الانتباه.
  • يمكنكم مد الطفل بالكمية الكافية من فيتامين ب بإدخال الأغذية الغنية الفيتامين ضمن الحمية الغذائية للطفل.
  • من أمثلة الأطعمة الغنية بفيتامين ب السبانخ والسالمون والتونة والموز.

مدة تركيز الطفل الطبيعية

في سياق متصل بموضوع حديثنا اليوم اهتمت الكثير من الأمهات بالتعرف على مدة التركيز الطبيعية لدى الطفل والجدير بالذكر أن فترة التركيز الطبيعية تختلف تبعًا لعمر الطفل على النحو التالي:

  • الطفل في سن الثلاث سنوات يتمكن من التركيز لفترة تتراوح بين 9 إلى 15 دقيقة.
  • الطفل في سن أربع سنوات يتمكن من التركيز لفترة تتراوح بين 12 إلى 20 دقيقة.
  • الطفل في سن خمس سنوات يتمكن من التركيز لفترة تتراوح بين 15 إلى 25 دقيقة.

قبل اختتام هذه الفقرة تجدر بنا الإشارة إلى أن قدرة الطفل على التركيز تزداد كلما ازداد عمره.

كيفية التعامل مع الطفل عديم التركيز

طالما تحدثنا عن طرق زيادة التركيز عند الأطفال فلا يسعنا اختتام حديثنا دون توضيح كيفية التعامل مع الأطفال عديمي التركيز ولكن في البداية دعونا نوضح أن مشكلة التركيز قد تكون عارضة نتيجة لصغر سن الطفل وبالتالي تزول بنمو الطفل، وقد تكون طويلة الأجل وفي هذه الحالة تؤثر على مهام الطفل اليومية، وفي هذه الحالة ق تساعدكم النصائح التالية على زيادة تركيز الطفل:

  • إذا وددت إخبار الطفل بشيء ما فلا داعي للمقدمات الطويلة فهذه المقدمات تُصرف الطفل عن التركيز، بخلاف ما إذا دخلتم في صلب الموضوع مباشرة، فالدخول في صلب الموضوع يزيد من قدرة الطفل على التركيز.
  • عليك عدم تكليف الطفل بأكثر من مهمة في وقت واحد فهذا يُضعف قدرة الطفل على التركيز لذا فإن الأفضل أن تطلبي من طفلك الطلب الأول وحينما ينتهي منه يمكنكم تكليفه بمهمة أخرى.
  • يحتاج الأطفال بمختلف مراحلهم العمرية إلى مراعاة طبيعتهم عند التعامل معهم فاستقبال الطفل للأمور يختلف عن استقبال الكبار لذا ينبغي عليكم الالتفات إلى ضرورة اختيار الطريقة الملائمة في توصيل المعلومات إلى الطفل فعدم توافق الطريقة مع طبيعة الطفل يؤدي إلى نتائج عليه (خاطب عقل الطفل).
  • قد يفيدكم تحديد مدة لإنجاز المهام وضبط ساعة الإيقاف بمجد تكليف الطفل بهذه المهمة.
  • استخدام الوسائل المسلية في زيادة قدرتهم على التركيز ويمكنكم الاستعانة بالوسائل الموضحة في طيات سطورنا السابقة.

قدمنا لكم طرق زيادة التركيز عند الاطفال وتمرينات وأنشطة تزيد من قدرة الأطفال على التركيز لاعتبارها واحدة من ضمن المشكلات التي تؤرق الآباء، وبهذا نصل وإياكم متابعينا الكرام إلى ختام مقالنا نأمل أن نكون استطعنا أن نوفر لكم الحل الأمثل للتغلب على هذه المشكلة وفي الختام نشكركم على حسن متابعتكم لنا وندعوكم لقراءة المزيد عبر موقعنا وإلى اللقاء في مقال آخر متميز من مخزن المعلومات.