مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

صفات حرية التعبير الهدامة

بواسطة: نشر في: 21 نوفمبر، 2022
مخزن

صفات حرية التعبير الهدامة

يتساءل الكثير من الناس عن صفات حرية التعبير الهدامة، حيث تُعد حقوق الإنسان هي ضمانات قانونية تهدف إلى حماية الأفراد والجماعات من أي إجراءات تتعلق بالكرامة الإنسانية والحرية الأساسية وتكفل القوانين والأظمة التشرعية تعمل على الحفاظ على الحقوق، ومن ثم تكمن الإجابة يلجأ البعض لاستخدام مصطلح حرية التعبير في الإشخاص أو المؤسسات أو منظمات معينة.

وعندها تسمي بحرية التعبير الهدامة لما لها من العديد من الآثار السلبية على الفرد والمجتمع والدولة، ومن الجدير بالذكر أن من بين هذه الأمور ما يعمل على نشر معلومات كاذبة وخاطئة والتي تعمل على تهديد الأمن والاستقرار وزرع الفتن، ومن ثم تكون الإجابة أنها صحيحة من صفات حرية التعبير، حيث تعمل على نشر الفت والفوضى ونشر البغضاء في المجتمعات، كما تعمل على تشويه سمعة العديد من الأشخاص والتسبب لهم بالإهانة والتجريح، علاوة على تهديد أمن واستقرار الدولة ووقوع الكثير من المشاكل.

ما هي حرية التعبير الهدامة؟

يُقصد بحرية التعبير الهدامة هي تلك الحرية التي تثير الفتن بين كافة أفراد المجتمع، وما يترتب عليها من فوضى تعم البلاد، وتؤثر بشكل على أمنه واستقراره، وتساهم في انتشار الفتنة بين أفرادها ولا يسعنا أن نعفل أنها تسود الكثير من البلاد في الوقت الراهن.

مفهوم حرية التعبير

  • تُعد حرية هي حق أساسي من حقوق الإنسان، الذي يسمح لكافة الأشخاص بالتعبير عن آرائهم، دون التفرقة بين عرق أو لون أو جنس.
  • تكون حرية الرأي في كافة مجالات الحياة، حيث يقدر الفرد على إيصال أفكاره و آرائه إلى وسائل الإعلام والاتصال.
  • ومن الجدير بالذكر أن المادة التاسعة عشر من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والتي تفيد بالاعتراف بحرية الرأي والتعبير كحق أساسي من حقوق الإنسان.
  • بالإضافة إلى أن هذه المادة عملت على فرض العديد من القيود والأحكام لهذا الحق لاحترام وحماية حقوق وسمعة الآخرين، وحفظ الأمن والنظام.

مظاهر الخروج عن حدود الحرية

يوجد عدد من الأمور التي تجعل التطرق إليها خروجاً عن حدود حرية التعبير والرأي، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم تلك المظاهر:

  • في حالة التعدي على قيم المجتمع والإساءة إليها.
  • الإساءة إلى الآداب العامة خدش الحياء.
  • الخروج عن القيم والمعايير الإجبارية واختراق الحدود.
  • استخدام الصحف ووسائل الإعلام للتشهير والإبتزاز.

الأحكام القانونية لحرية التعبير

من الأحكام القانونية الدولية لحرية التعبير ما يلي:

  • تنص المادة التاسعة عشر من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، على أن لكل إنسان الحق في اعتناق آراء دون التعرض لأي مضايقة، والحق في حرية التعبير ويشمل التعبير عن الأفكار أو تلقيها أو نقلها دون التعرض لأي حدود.
  • المادة التاسعة من الميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب تنص على أن لكل إنسان الحق في الحصول على العديد من المعلومات والتعبير عن أفكاره ونشرها ضمن القوانين واللوائح.
  • المادة الثالثة من الاتفاقية الأمريكية لحقوق الإنسان، إذ تنص على أن لكل إنسان الحق في حرية التعبير والفكر دون التعرض لأي رقابة، ولا يجوز تقييد هذا الحق بأساليب أو وسائل غير مباشرة.

واجبات ومسؤوليات حرية التعبير

تعد ممارسة الحريات من الأمور التي تتطلب فرض واجبات ومسؤوليات، وتنص الفقرة الثانية من المادة العاشرة من الاتفاقية الأوربية لحقوق الإنسان على العديد من الأسباب مشروعة لفرض بعض التقييدات يحددها القانون، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم تلك الواجبات:

  • الحفاظ على أمن الوطن والأمن العام وأراضيه.
  • الحد من الفوضى والجريمة.
  • حماية الأخلاق والصحة العامة.
  • حماية حقوق وسمعة الآخرين.
  • منع إفشاء أي معلومات سرية والتي تعمل على زعزعة الأمن والتحريض على العنف.
  • ضمان نواهة وسلطة الهيئة القضائية.

مظاهر الانحراف عن حرية الرأي

يوجد العديد من الأمور التي تجعل من حرية الرأي خارجة عن حدودها، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم تلك المظاهر:

  • في حالة تم انتهاك قيام المجتمع أو الإساءة في استخدامها.
  • الإساءة للآداب العامة أو خدش الحياء العام.
  • في حالة الانحراف عن القيم والمعايير المعمول فيها في المجتمع.
  • استخدام وسائل الإعلام المختلفة بهدف التشهير أو الأبتزاز.

صفات حرية التعبير الهدامة