من أبرز العمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية

بواسطة:
من أبرز العمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية

من أبرز العمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية …. و …. و …. ؟ إذا كنت عزيزي القارئ من الباحثين عن إجابة هذا السؤال فعليك بمتابعة مقالنا اليوم فمن خلال سطورنا التالية في مخزن يمكنكم التعرف على أبرز العمليات التي الفنية في الفن الإسلامي فالفن الإسلامي واحدًا من أهم الفنون التي مرت علينا على مر العصور.

من أبرز العمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية

يبحث الكثير من الأفراد عن إجابة هذا الاستفسار ونحن بدورنا سنوضحها لكم عبر هذه الفقرة فالعمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية كثيرة ومتنوعه وأبرزها الآتي:
  • “الترصيع – التلبيس – التطعيم – القرنصة – التصفيح – التوشيع – التزويق – التجصيص – التعشيق التكفيت”.

بداية الزخرفة كانت حينما أتجه الفنان المسلم إلى عوالم جديدة بعيدة عن رسم الأشخاص وبعيدة عن محاكاة الطبيعة وهنا ظهرت عبقرية الفنان وإبداعه وذوقه الأصيل ومن ضمن العوالم التي اتجه إليها الفنان عالم الزخرفة الإسلامية.

مفهوم الزخرفة الإسلامية

  • الفن الإسلامي هو فن راقي يستخدم الوحدات الهندسية في تصميم الأعمال الفنية وهو بعيد تمامًا عن تجسيد الأشخاص وعن محاكاة الطبيعة، ويمكن تعريف الزخرفة الإسلامية على أنها فن يهتم بالأسس والجذور المستوحاة من الدين والتقاليد المتوارثة من الصالحين، ويعتبر الفن الإسلامي تمثيل للعلاقة الحميمة التي تجمع بين الدين الإسلامي وفن العمارة.
  • يرجع تاريخ نشأة فن الزخرفة الإسلامية إلى أوائل عهد الخلفاء عمر بن الخطاب وعثمان بن عفان رضي الله عنهما وأرضاهم

خصائص الزخرفة الإسلامية

تتميز الفنون الإسلامية عن بقية الفنون بالعديد من الخصائص، هذه الخصائص يمكنكم التعرف عليها تفصيلًا بمتابعة سطورنا التالية:

  • يستخدم الفم الإسلامي الخطوط الزخرفية في تشكيل عمل فني ذات مظهر وتكوين رائع.
  • إظهار المظهر الحضاري الناتج عن النهضة الإسلامية.
  • يتميز الفن الإسلامي بالتنوع اللانهائي فالزخرفة الإسلامية لها عناصر متنوعة يمزجها لتشكيل الوحدات والأشكال.
  • لا يستخدم الفن الإسلامي الضوء ولا الظل.
  • الزخرفة الإسلامية بعيدة كل البعد عن النحت ثلاثي الأبعاد
  • يظهر في الزخرفة الإسلامية الأثر الواضح للعقيدة الإسلامية في الرسوم الزخرفية في المساجد فالزخارف المستخدمة في المساجد خالية من الكائنات الحية وأرواحها.
  • يستبعد الفن الإسلامي جميع ما يتعلق بالتقليد والتصنيع والزخرفة الإسلامية تعتمد على العلاقة بين الخطوط.
  • يظهر من خلال الزخرفة الإسلامية المظهر الحضاري الناتج عن النهضة الإسلامية.
  • ساهم الفن الإسلامي في خلق مجموعة زخرفية مستحدثة من النماذج المستوحاة من الخيال.
  • الزخرفة الإسلامية تهتم بكل ما هو كل جديد وتبتعد تمامًا عن النقل.
  • ساهمت الزخرفة الإسلامية في إيجاد أشكال ومجسمات جديدة من المضلعات النجمية والتوشيح العربي خاصة الأرابيسك.
  • يستخدم التقنيين المسلمين الخطوط الزخرفية بشكل رائع سواء من ناحية المظهر أو من ناحية التكوين.

سمات الفن الإسلامي

هناك سمات عامة تميز الفن الإسلامي عن غيره من الفنون، هذه السمات سنتطرق للحديث عنها عبر سطورنا التالية:

  • الفن الإسلامي بعيد تمامًا عن تجسيد الكائنات الحية وإنما اعتمد على تجسيد الطبيعة التي يعيش فيها الإنسان باستخدام الخطوط المتداخلة فقد حرم الدين الإسلامي تجسيد الأشخاص.
  • استخدم الفن الإسلامي الخط العربي في التزيين وكونوا مزيجًا رائعًا متناسب مع العقيدة الإسلامية.
  • يرجع الفضل للفن الإسلامي في تطوير أنماط الزخرفة التجريدية في الإسلام حيث استخدم الزخارف الهندسية ورسومات الأطباق من الطبيعة.
  • دخل استخدام الزخارف النباتية مع الفن الإسلامي لإظهار جمال الطبيعة من حولنا.
  • يظهر من خلال الفن الإسلامي براعة الفنانين المسلمين في رسم الزخارف الهندسية بأكثر من شكل فني.

أشكال الزخارف الهندسية

هناك عدة أشكال من الزخرفة ألإسلامية من ضمنها الزخرفة النباتية والزخرفة الكتابية، والزخرفة الهندسية والزخارف الآدمية والحيوانية، ويمكنكم التعرف على هذه الأنواع تفصيلًا بمتابعة سطورنا التالية:

  • الزخرفة النباتية: العنصر الأساسي في الزخرفة النباتية هو النباتات والأزهار ويستلهم هذا النوع من الفنون تكويناته من أشكال الأزهار والنباتات والهدف من استخدامه هو إظهار القيمة الجمالية للزهور من خلال الزخرفة والجدير بالذكر أن هذا الفن يعرف كذلك باسم فن التوريق.
  • الزخرفة الهندسية: يتكون هذا النوع من الزخارف الإسلامية من الأشكال والمجسمات الهندسية بحيث يتم استخدامها بشكل متداخل لتكوين اللوحة الفنية ما يستخدم هذا النوع من الزخرفة في التحف الخشبية والمعدنية بهذه الأشكال، ومن أهم أشكال الزخرفة الهندسية الأشكال النجمية متعددة الأضلاع.
  • الزخرفة الكتابية: يدخل استخدام الخط العربي في هذا النوع من الزخارف الإسلامية وعادة ما يستخدم في في كتابة الآيات القرآنية، حيث يتم العمل على رسمها وزخرفتها بالزخرفة الكتابية، ويستخدم مع هذا النوع من الزخارف التشكيل العربي لإظهار جماليات اللغة العربية.
  • الزخارف الآدمية والحيوانية: يعتبر هذا النوع من أنواع الفنون الإسلامية المستحدثة فقد ظهر مؤخرًا في بلاد فارس وإيران وتركيا والهند، ونظرًا لتحريم الدين الإسلامي للتصوير يعتبر هذا الفن غير متأصل في الفنون الإسلامية.

الزخارف النباتية في الفن الإسلامي

الزخرفة النباتية هي أحد أنواع الزخارف الإسلامية، وهي الزخرفة التي تعتمد على التعبيرات الفنية حيث تستخدم الزخرفة النباتية أنواع متعددة من النباتات والأزهار، ويتم رسمها باستخدام الخطوط الانسيابية، وعادة ما يتم تكرار رسومات الزخرفة النباتية على وتيرة واحدة، وهناك أنواع من الزخرفة النباتية، هذه الأنواع يمكنكم التعرف عليها بمتابعة سطورنا التالية:

  1. الزخرفة النباتية التجريدية: يتمثل هذا النوع من أنواع الزخرفة في الفروع والأوراق المرسومة بشكل تجريدي بحث، وبذلك يتضح أن الزخرفة النباتية التجريدية خالية من الزهور.
  2. الزخرفة النباتية الزهرية: هذا النوع من الزخارف يركز على الورود بمختلف أشكالها وأنواعها وفيه يتم رسم الزهور بمختلف أنواعها كالقرنفل والخزامي وغيرهم.

قواعد الزخرفة النباتية

هناك قواعد محددة لرسم الزخارف النباتية فرسمها لا يتم بشكل عشوائي وإنما تخضع إلى مجموعة من الضوابط والقواعد، والجدير بالذكر أن رسم الوحدات الزخرفية الهندسية يحتاج إلى مهارة وقدرة عالية على التنسيق، ويمكنكم التعرف على أهم قواعد الزخرفة النباتية بمتابعة سطورنا التالية:

  • التوازن: يعتبر التوازن من القواعد الأساسية عند رسم الوحدات الزخرفية النباتية فهو المتحكم الأساسي في النتيجة النهائية للتكوين وهو الداعم الأساسي لأن تصبح النتيجة متناسقة ورائعة.
  • التكرار: بالنظر في أي وحدة زخرفية نباتية نجد أنها تعتمد على تكرار العنصر فالزخرفة النباتية تقوم على الكثرة والتكرار كأغصان الأشجار وبتلات الورود لذا يعتبر التكرار من أبسط قواعد الزخرفة.
  • التماثل والتناظر: يعتبر التناظر والتماثل من أهم القواعد التي يتم اتباعها في رسم اللوحة الزخرفية النباتية فهو الأساس الذي تقوم عليه معظم أنواع الزخرفة ففي الرسومات الزخرفية النباتية نلاحظ انطباق نصف الوحدة على النصف الآخر باستخدام مستقيم يُسمى المحور، فيكون التناظر متطابقًا بشكلٍ تام.
  • التناسب: يُراعي في الأعمال الزخرفية النباتية النسبة والتناسب بين العناصر وبين الأجزاء وبعضها البعض والجدير بالذكر أن التناسب لا يمتلك قاعدة خاصة وإنما يتوقف على عمق الذوق الفني لدى الفنان.
  • التشعب: معظم أعمال الزخرفة تتكون من التكوينات الزخرفية المتشعبة.

بهذا نصل وإياكم أعزائنا القراء إلى ختام مقالنا الذي قدمنا لكم من خلاله إجابة تفصيلية لاستفسار من أبرز العمليات الفنية في الزخرفة الإسلامية …. و …. و … ؟ وفي نهاية سطورنا نأمل أن نكون استطعنا أن نوفر لكم محتوى مفيد وواضح يتضمن جميع استفساراتكم ويغنيكم عن مواصلة البحث وإلى اللقاء في مقال آخر من مخزن المعلومات.

لقراءة المزيد من التفاصيل عن الفن الإسلامي عبر موقعنا يمكنكم متابعة المقالات التالية: