أسباب تأخر التبرز عند حديثي الولادة

بواسطة:
أسباب تأخر التبرز عند حديثي الولادة

تُعد قلة عدد مرات التبرز لدى الأطفال الرُضع أو الإمساك من المشكلات الصحية التي تُسبب للأم قلقاً كبيراً على رضيعها، خاصةً إن صاحب هذا الأمر أية أعراض مرضية مزعجة أخرى كوجود آلام أثناء عملية التبرز أو كان البراز صلب أو شعور الطفل بالإجهاد وضعف الشهية، فعادةً ما يُشير الأطباء إلى أن تشخيص إصابة الطفل بالإمساك في حالة عدم تبرزه لأكثر من ثلاثة مرات على الأقل في الأسبوع الواحد، لذا تتساءل الأمهات حول أسباب تأخر التبرز عند حديثي الولادة وكيفية علاج الإمساك عند الرُضع ، وذلك ما سنعرضه لكم تفصيلاً في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات، فتابعونا.

أسباب تأخر التبرز عند حديثي الولادة

وفقاً للأبحاث الطبية واستشارات الأطباء المختصين في مجال طب الأطفال فإن قلة عدد مرات التبرز أو الإصابة بالإمساك لدى حديثي الولادة يوجد له العديد من الأسباب، والتي نعرضها لكِ في السطور التالية:

من اليوم الأول حتى 6 شهور

بدايةً من اليوم الأول في حياة الرضيع وحتى عمر الـ 6 شهور وبداية دخول الأطعمة الصلبة إلى الطفل قد يكون سبب تأخر التبرز أحد الأسباب التالية:

  • عدم حصول الطفل على القدر الكافي من حليب الرضاعة قد يظهر في قلة عدد مرات التبرز والتبول لدى الطفل خاصةً في الأسابيع الأولى من حياته.
  • نوع الحليب الصناعي الذي يعتمد عليه الطفل في غذاءه قد يكون سبباً كبيراً في تأخر التبرز، فمن النادر للغاية أن تجد هناك طفلاً معتمداً على الرضاعة الطبيعية مُصاباً بالإمساك، وهنا سيكون على الأم استشارة الطبيب لوصف نوع آخر من الحليب الصناعي للطفل الرضيع.
  • معاناة الطفل من الإصابة بحساسية ضد بروتين الحليب، وذلك من خلال ما يحصل عليه الطفل من حليب من الرضاعة الطبيعية من الأم أو الحليب الصناعي وهنا يكون على الأم استشارة الطبيب لتوجيهها إلى الحل الصحيح.

من 6 شهور حتى العام الأول

بدايةً من الشهر السادس حياة الرضيع وبداية دخول الأطعمة الصلبة إلى الطفل، ووصوله إلى العام الأول من عمر الطفل الرضيع قد يكون سبب تأخر التبرز أحد الأسباب التالية:

  • إن إدخال الأطعمة الصلبة إلى الطفل مع بداية الشهر السادس يكون من الطبيعي تأخر معدل التبرز لدى الرضيع، فخلال الأشهر الأولى من حياة الطفل يكون معدل التبرز اليومي هو من ثلاث إلى أربعة مرات خلال اليوم الواحد، ولكن بعد إدخال الطعام يكون المعدل الطبيعي للتبرز مرة واحدة.
  • عدم تناول الطفل لكميات كافية من المياه والسوائل الطبيعية المتنوعة على مدار اليوم، فقلة السوائل تُسبب إصابة الطفل بالإمساك.
  • عدم تناول الطفل لكميات كافية من الأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية مثل الخضروات والفاكهة، فالألياف الطبيعية تُسهل من عملية بشكل كبير مما يجعل التبرز يحدث بمعدل طبيعي لدى الرضيع.

بعد العام الأول

بعد وصل الطفل إلى العام الأول من عمره قد يكون الإمساك ناتجاً عن أحد الأسباب التالية:

  • عدم قيام الطفل بأية أنشطة بدنية أو حركية على مدار اليوم، فالحركة تساعد على تحريك الأمعاء وتسهيل عمل الجهاز الهضمي.
  • انشغال الطفل باللعب طوال الوقت وعدم التعبير عن الرغبة في التبرز لوقت طويل.
  • شعور الطفل بالضغط النفسي الشديد خلال عملية تدريبه على التبرز الذاتي في دورات المياه.
  • شعور الطفل بالاضطراب والقلق الشديد عند حدوث أي تغيير في نمط حياته المعتاد مثل وصول طفل جديد إلى العائلة أو الانتقال من المنزل أو بدء مرحلة دخول الحضانة.
  • تناول الرضيع بعد عامه الأول لبعض الفيتامينات أو الأدوية التي يُمكنها إصابته بالإمساك.

عدد مرات التبرز عند حديثي الولادة

  • فيما يتعلق بعدد مرات التبرز الطبيعية عند الأطفال حديثي الولادة فإنه من الطبيعي أن يتبرز الطفل بعد تناول كل رضعة وذلك بمعدل من 6 ـ 8 مرات في اليوم الواحد نهاراً.
  • وخلال الثمانية أسابيع الأولى من عمر الطفل فإنه من الطبيعي والمحتمل أن لا يتبرز الطفل الرضيع لمدة تصل إلى أربعة ألى خمسة أيام، وهو أمر طبيعي للغاية ولا يدل على معاناة الرضيع من أي نمط من أنماط الإمساك أو مشاكل الجهاز الهضمي.
  • وفي حالة كان طفلك يعتمد على الرضاعة الطبيعية بشكل تام وأتم شهره الرابع وبدأتِ في إدخال الأطعمة الصلبة إليه فإنه من المحتمل أن لا يتبرز لمدة قد تصل إلى أسبوعين تقريباً، وذلك أمر طبيعي ما دام أنه لا يترافق معه أية أعراض مرضية تدل على مشاكل بالجهاز الهضمي مثل ارتفاع درجة حرارة الجسم، المغص، آلام في البطن.

هل من الطبيعي عدم التبرز لمدة أسبوع عند الأطفال

  • فيما يتعلق بالأطفال حديثي الولادة فإنه غالباً خلال الساعات الأولى من حياتهم لا يتوقفون عن ملء حفاضاتهم خلال اليوم الأول والثاني، وذلك لإخراج العقي أو البراز الأولي الموجود داخل معدتهم الصغيرة، وذلك للأطفال الأصحاء الذين أتموا تسعة شهور داخل الرحم فإنهم يُخرجون البراز الأول من بطونهم في خلال 24 ـ 48 ساعة من الولادة.
  • ولكن في خلال الثمانية أسابيع الأولى من عمر الطفل فإنه من الطبيعي والمحتمل أن لا يتبرز الطفل الرضيع لمدة تصل إلى أربعة ألى خمسة أيام، وهو أمر طبيعي للغاية ولا يدل على معاناة الرضيع من أي نمط من أنماط الإمساك أو مشاكل الجهاز الهضمي، ولا يكون على الأم القلق إذ أنه أمر طبيعي ويُمكنها مساعدة رضيعها على التبرز من خلال تناول الأم للأعشاب الملينة وتناول الكثير من الخضروات والفاكهة والأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية فذلك يساعد الرضيع على التبرز بشكل طبيعي.

علاج الإمساك عند الرضع 3 شهور

حتى تساعدي طفلك الرضيع على التبرز خلال الثلاثة أشهر الأولى من حياته يُمكنك الاستفادة من الحلول التالية:

  • تناول الأم للأعشاب الملينة وتناول الكثير من الخضروات والفاكهة والأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية فذلك يساعد الرضيع على التبرز بشكل طبيعي.
  • في حالة تناول الطفل للحليب الصناعي يُمكنك استشارة الطبيب لتغيير نوع الحليب بنوع أخر يكون أكثر خفة على معدة الرضيع ولا يُسبب الإمساك.
  • عدم تناول الأم لمنتجات الحليب طوال فترة الرضاعة الطبيعية في حال كان الطفل يعاني من وجود حساسية ضد بروتينات الحليب.
  • عمّل تمارين العجلةّ وتحريك الأقدام للطفل الرضيع مما يساعد في تحريك الأمعاء والتبرز بشكل طبيعي.

علاج الإمساك عند الرضع

بعد الشهر السادس من حياة الطفل الرضيع وبداية إدخال الأطعمة الصلبة إلى نظامه الغذائي يُمكنك علاج مشكلة الإمساك من خلال الحلول التالية:

  • الإكثار من تقديم الخضروات والفاكهة إلى الرضيع وذلك لأنها مصدر غني بالألياف الطبيعية المفيدة في علاج الإمساك.
  • تقديم المياه والسوائل الطبيعية إلى الرضيع باستمرار بالإضافة إلى العصائر الطبيعية.
  • مساعدة الطفل على التبرز لمدة عشرة دقائق على الأقل بمعدل مرتين في اليوم وذلك بعد تناول أي وجبة طعام.
  • تشجيع الرضيع على الحركة واللعب والقيام ببعض الأنشطة البدنية والحركات على مدار اليوم.
  • التأكد من جلوس الطفل في وضع مريح في حالة البدء في تدريبه على استخدام دورات المياه بمفرده.
  • في حالة انشغال الطفل عن التبرز باللعب سيكون عليك سؤاله التوقف عن اللعب لفترة مؤقتة والذهاب لقضاء حاجته.
  • في حالة عدم جدوى أياً من الحلول التالية لمعالجة الإمساك عند الرُضع سيكون عليك استشارة الطبيب لمعالجة الإمساك لدى طفلك، فقد يصف له الطبيب أحد المُلينات المناسبة لعمره.

وفي ختام مقالنا أعزاءنا القراء نكون قد تعرفنا معكم على أسباب تأخر التبرز عند حديثي الولادة وكيفية علاج الإمساك عند الرُضع ،وللمزيد من الموضوعات الطبية حول صحة الأطفال تابعونا دوماً في موقع مخزن المعلومات.