ما هو سبب الخمول بعد الاكل

بواسطة:
ما هو سبب الخمول بعد الاكل

نوضح في هذا المقال ما هو سبب الخمول بعد الاكل ، في الكثير من الأحيان قد ينتاب الشخص شعورًا بالخمول والتعب والنعاس الشديد بعد تناول وجبة الغذاء ووجبة العشاء، الأمر الذي يجعل الطعام يُشكل عبئًا على من تنتابه تلك الحالة، فالكثير من الأشخاص يرغبون في استئناف أنشطتهم اليومية بعد وجبتي الغذاء والعشاء، ولذلك فتناول أيًا من هاتين الوجبتين يعوقهم عن ذلك، وفي هذه الحالة يجب معرفة ما هو سبب هذا الشعور، وهل هو نتاج لهضم الطعام أم أنه يدل على مرض خطير؟ سنعرف ذلك من خلال السطور التالية على مخزن.

ما هو سبب الخمول بعد الاكل

  • يُعد الطعام سببًا رئيسيًا في استمرار حياة الإنسان ونموه وتطوره.
  • حيث يقوم الطعام بدور هام يتمثل في مد الجسم بالطاقة اللازمة من أجل القيام بمختلف الأنشطة.
  • ولا غنى عن الوجبات الرئيسية الثلاثة، فكل وجبة تقوم بدور هام لا غنى عنه من أجل استمرار النشاط على مدار اليوم.
  • ولكن على الرغم من ذلك فالكثير بعد تناولهم الطعام ينتابهم شعورًا بالنعاس والخمول وفقدان التركيز وعدم القدرة على القيام بأي نشاط.
  • ومن ثم يستسلمون لهذا الشعور فيغطون في سُبات عميق يمكن أن يستمر لعدة ساعات.
  • وتحدث تلك الحالة في الغالب عند تناول كميات كبيرة من الطعام بعد الجوع لفترات طويلة، مثل الطعام الذي يتناوله الصائمون عند إفطارهم.
  • ومن الضروري على كل من يشعر بتلك الحالة التوجه إلى الطبيب لمعرفة سببها، وهل السبب مرضي أم أنه عرض طبيعي نتيجة دورات النوم وعملية الهضم.

ما سبب الشعور بالنعاس الشديد بعد الأكل

هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بنعاس وخمول بعد تناول الطعام، وتتمثل تلك الأسباب فيما يلي:

  • خلال تناول الطعام يتغير مسار الدم ويتحول إلى مكان هضم الطعام وهو الأمعاء الدقيقة، وبالتالي تقل كمية الدم والأكسجين الواصلين إلى الدماغ، فيشعر الإنسان بالخمول.
  • إفراز الجسم لنسبة كبيرة من الأنسولين عند تناول الطعام، وذلك نتيجة إصابة البنكرياس بحساسية معينة، الأمر الذي يسرع من استجابة الجسم من خلال حرق السكر بالدم، فينخفض السكر ويشعر الإنسان بالنعاس والخمول.
  • تحدث تلك الحالة لدى مرضى السكر، وذلك نتيجة ارتفاع أو انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • قد يكون السبب قلة محتوى الجسم من العناصر الهامة مثل البوتاسيوم.
  • إصابة الشخص بفقر الدم، ويمكن الكشف عن ذلك من خلال إجراء تحليل الدم.
  • تحسس الشخص تجاه أطعمة معينة مثل اللحوم والألبان والقمح والصويا والخميرة، فعند تناول تلك الأطعمة يمتص الجسم العناصر الموجودة بها فتبذل مناعة الإنسان وجسمه جهدًا كبيرًا للتخلص من العنصر المسبب للحساسية، فيشعر الإنسان بالتعب والنعاس.
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على العناصر الغذائية الهامة التي يحتاج إليها الجسم، ومن ثم يعاني الجسم من نقص في تلك العناصر مثل المعادن والفيتامينات، ومن ثم يشعر الشخص بنقص في طاقته وبخموله ونعاسه.

التعب بعد الأكل مباشرة

من الأسباب الأخرى المؤدية للشعور بالتعب والنعاس بعد تناول الطعام مباشرة ما يلي:

  • وجود اضطراب في الغدة الدرقية سواء بخمولها أو بزيادة نشاطها.
  • حدوث تغييرًا مؤقتًا في حموضة الدم نتيجة إفراز المعدة خلال الهضم حمضًا يؤدي إلى هذا التغيير، فتتعادل حموضة الدم وجزيئات البيكربونيت، فيتسبب الدم في الشعور بالنعاس لأنه يتحول إلى وسط قاعدي.
  • عند تناول الطعام يستمد الجسم الطاقة التي يحتاج إليها من أجل القيام بوظائفه، وتقوم الدورة الهضمية بتحفيز كافة الاستجابات بالجسم ومنها الرغبة في النوم.
  • تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على الأحماض الأمينية المنتجة لهرمون السيروتينن الذي يؤدي إلى الشعور بالنعاس، ومن تلك الأطعمة الأسماك، الجبن، السبانخ، البيض، الديك الرومي.
  • الإصابة باضطرابات في الجهاز الهضمي وبالتالي إصابة الإنزيم المسؤول عن بخلل يؤدي إلى تأخر تحلل الكربوهيدرات إلى وحدات أقل من الجلوكوز، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالنعاس.
  • ارتفاع نسبة الحمض الأميني التربتوفان المسؤول عن استهلاك الجسم للطاقة، ومن ثم يشعر الشخص بالنعاس بعد الأكل.
  • كلما تناول الشخص كميات كبيرة من الطعام مرة واحدة؛ كلما زادت فرص شعوره بالرغبة في النوم بعد الأكل، حيث تزداد نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام، فتزداد كمية الأنسولين التي يفرزها الجسم ليعادل هذا الارتفاع، فتنخفض طاقة الجسم.

لماذا يشعر الإنسان بالنعاس بعد الأكل الدسم

  • قد يزداد شعور الإنسان برغبته في النوم خاصة بعد تناول كمية من الطعام الدسم.
  • ويمكن أن يكون ذلك نتيجة احتياج الطعام الدسم إلى كمية كبيرة من الدم من أجل هضمه.
  • وهذا الدم يذهب إلى الأعضاء الأخرى، فيجعل الإنسان يشعر بالنعاس.
  • كما قد ينتج ذلك عن عدم الحصول على قسط كافِ من النوم ثم ملء المعدة بأكل دسم، فيشعر الشخص بالاسترخاء والتعب.

ماذا يفعل النوم بعد الأكل

  • كما سبق وأن ذكرنا؛ فالكثير ممن ينتابهم شعورًا بالنعاس بعد تناول الطعام لا يستطيعون مقاومة هذا الشعور فيستسلمون وينامون بعض الوقت والذي قد يمتد إلى عدة ساعات.
  • ولكن هناك مجموعة من الأضرار الصحية التي قد تنتج عن تلك العادة.
  • ومنها الإصابة بحرقة المعدة نتيجة قيام الجهاز الهضمي بوظيفته وهي هضم الطعام، وبالتالي فإن وضعية الاستلقاء قد تؤدي إلى صعود الأحماض التي تفرزها المعدة خلال عملية الهضم، فتصعد تلك الأحماض إلى المريء والحلق؛ فيشعر الشخص بمرارة في فمه.
  • من أبرز الأضرار الصحية الناتجة عن النوم بعد الأكل مباشرة الإصابة بالجلطات نتيجة زيادة فرص الإصابة بانقطاع النفس النومي، أو نتيجة ارتفاع نسبة السكر أو الكوليسترول الضار وضغط الدم.
  • يؤدي الاستلقاء بعد الأكل مباشرة إلى الإصابة بارتجاع المريء صعود الأحماض إلى الحلق بعد استمرار الصمام الواقع بين المعدة والمريء مفتوحًا، وقد ينتج عن إهمال تلك الحالة إصابة الأغشية المخاطية المبطنة للحلق بالتلف.
  • قد ينتج عن تلك العادة حدوث مشكلات في النوم نتيجة إصابة المعدة باضطرابات ووجود غازات والشعور بالانتفاخ.
  • النوم بعد تناول الطعام لا يترك أية فرصة لحرق السعرات الحرارية، مما ينتج عنه حدوث زيادة في الوزن.

ولذلك يُنصح بالانتظار بعد تناول الطعام بما لا يقل عن 3 ساعات، من أجل ترك فرصة للجهاز الهضمي للقيام بدوره في هضم الطعام.

علاج الخمول بعد الأكل

هناك بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها لعلاج حالة الخمول بعد الطعام، وتتمثل تلك الإرشادات فيما يلي:

  • المداومة على ممارسة التمارين الرياضية وخاصة رياضة المشي، من أجل زيادة الطاقة والتخلص من الشعور بالإجهاد.
  • منح الجسم الطاقة التي يحتاج إليها من خلال تناول وجبات صغيرة ومتفرقة على مدار اليوم بدلًا من الوجبات الكبيرة.
  • الحرص على الخروج خلال النهار من أجل التعرض لأشعة الشمس والاستفادة منها.
  • يُنصح بالحصول على قسط من الراحة خلال وقت الظهيرة.
  • النوم لساعات كافية خلال الليل، حتى يقل الشعور التعب والنعاس بعد تناول الطعام.
  • تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الضرورية لصحة الجسم، من خلال الإكثار من تناول الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والحبوب الطازجة.
  • تجنب تناول الأطعمة الجاهزة والتي تحتوي على عناصر ضارة يصعب على الجسم تكسيرها.
  • يمكن بعد تناول الوجبات تناول ثمرة من الفاكهة، وذلك من أجل مد الجسم بالطاقة التي يحتاج إليها للقيام بالأنشطة اليومية.
  • التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لأن الشعور بالانتباه الذي تعطيه هو شعور مؤقت، وعندما يزول يشعر الإنسان بالنعاس.
  • يُنصح بعد تناول الأطعمة غسل الوجه والرأس بالماء البارد لاستعادة النشاط والحيوية من جديد.
  • لطرد الشعور بالنعاس والخمول بعد تناول الطعام يمكن مضغ علكة بعد الانتهاء من الوجبات.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي أوضحنا من خلاله ما هو سبب الخمول بعد الاكل، كما أوضحنا أضرار النوم بعد الأكل وكيفية علاجه، تابعوا المزيد من المقالات على موقع مخزن المعلومات.

المراجع