سبب سجن سعيد الشهراني

بواسطة:
سبب سجن سعيد الشهراني

سبب سجن سعيد الشهراني يمثل واحد من أكثر الأسئلة المتداولة في المملكة العربية السعودية بالفترة الماضية حيث تعتبر عائلة الشهراني من أكبر عائلاتها والتي تتمتع بقدر عالٍ من التقدير والمكانة بين جميع المواطنين السعوديين وكل من يعيش على أراضي المملكة، وهو ما جعل انتشار الخبر حول سجن أحد أفرادها وهو سعيد الشهراني يثير الفضول والتساؤل لديهم ويجعلهم راغبين في التعرف حول سببه، وهو ما سنعرضه لكم في مخزن.

سبب سجن سعيد الشهراني

على الرغم من الانتشار الواسع لخبر سجن سعيد الشهراني، إلى أن السبب وراء سجنه لا زال مجهولًا وغير معروف، وهو ما جعل مسألة اختفائه المفاجئ يحيط بها الشك والريبة والغموض، خاصةً لكثرة ما لحق به وأسرته من محاولات لإفساد علاقته بزوجته، حيث من المعروف عن سعيد الشمراني أنه متزوج من امرأة كندية كانت تعيش بصحبته في المملكة العربية السعودية.

وقد ادعت هذه السيدة أن زوجها الشهراني يلحق بها الأذى والعنف، الأمر الذي دفع عائلتها الكندية للتدخل بينهما لوضع حد لما تواجهه أبنتهم وأطفالها من عنف أسري، ومحاولة إخراجهم من السعودية وإعادتهم إلى دولتها كندا مرة أخرى، وبالتزامن مع تلك الأحداث غاب الشهراني عن عائلته وأهله وبيته ولم يتمكن أحد من التعرف على سبب ذلك الاختفاء الغريب.

وبدورها قامت السلطات وقوات الأمن السعودية بالبحث حول حقيقة الأمر والسبب وراءه، وهو ما مكنها من الوصول إلى امرأتين سعوديتين وجهت إليهم أصابع الشك في اختفاء سعيد الشهراني وهم وجيه الحيدر، وفوزية العيوني، إذ ثبت بالأدلة أن كل منهما كان لها دور في مساعدته زوجته الكندية على الهروب من السعودية.

الإعلامي سعيد الشهراني ويكيبيديا

الإعلامي سعيد الشهراني هو أحد أبناء عائلة الشهراني والتي تعتبر من أشهر وأكبر العائلات في المملكة العربية السعودية وفي الخليج العربي، وقد انتشر بعض الأخبار حول أن سعيد الشهراني قد تم اعتقاله ودخوله إلى السجن بسبب انضمامه إلى تنظيم القاعدة، في حين أن هناك أخبار أخرى تقول أنه لم يتم إيقاع القبض عليه ولم يُعتَقل، ولكنه اختفى والسبب وراء اختفائه أم زوجته الكندية التي ساعدت ابنتها وأحفادها في الهرب إلى كندا ومغادرة المملكة.

وقد حدثت حالة من القلق والاضطراب الكبير في الرأي العام العربي والسعودي نتيجة اختفاء الشهراني، إذ توجه عمه إلى السلطات السعودية للإبلاغ عن اختفاء سعيد الشهراني ابن أخيه بظروف غامضة، فقد خرج من بيته ولم يرجع إليه حتى الآن، وقد صرح عمه أن أبن أخيه لا يعاني من أية مشاكل وليس لديه أعداء أو خصوم، وقد توجهت السلطات السعودية على الفور بالاستجابة إلى ذلك البلاغ، وأجروا التحريات على أوسع نطاق ولا زال البحث جاريًا.

سعيد الشهراني وانضمامه لتنظيم القاعدة

وردت أخبار أن الإعلامي سعيد الشهراني هو سعيد عائض آل دعير الشهراني، وأنه شخص إرهابي تم توجيه الاتهام إليه بأنه هو والي الحجاز الذي يعمل على تنظيم الدولة الإسلامية والمسؤول عن داعش بالمملكة العربية السعودية، وقد ولد عام 1970ميلادية، وقد ألقي القبض عليه عقب رجوعه من الأردن عام 2005ميلادية، عقب محاولته الانضمام لتنظيم القاعدة بالعراق عبر سوريا، وقد أصدر في حقه الحكم بالسجن لمدة سبع سنوات، وأفرج عنه سنة 2012ميلادية.

سعيد الشهراني قائد لتنظيم داعش

كان سعيد الشهراني قد تولى قيادة واحدة مما يتبع تنظيم داعش من خلايا تقع بالحجاز في جنوب المملكة، وقد وضعت السلطات السعودية في عام 2016ميلادية اسمه على قوائم المطلوب إلقاء القبض عليهم أمنيًا، نتيجة لما اتهم به عام 2015ميلادية من تفجير لمسجد قوات الطوارئ بأبها.

وقد ورد أن تفجيره للمسجد قد تم بالتعاون بينه وبين ابن شقيقته (صالح الشهراني)، حيث إن صالح جندي أول بقوات الطوارئ الخاصة، وهو من يسر تنفيذ مهمة الانتحاري الإرهابي يوسف السليمان حين دخوله المسجد، كما وتم توجيه الاتهام إليه بتخطيطه للعملية التفجيرية التي وقعت عام 2015ميلادية على مسجد المشهد بمدينة نجران والتابع للطائفة الإسماعيلية.

وقد قيل أن الشهراني مات مقتولًا في تاريخ الخامس من مايو عام 2016ميلادية، باستراحة سكنية بمنطقة وادي النعمان الواقعة فيما بين مدينتي مكة المكرمة والطائف، وخلال اشتباك اشتباك قوات الطوارئ الخاصة السعودية قتل الشهراني هو وثلاث آخرين من أعضاء المنظمة، وذلك وفق ما تم الإعلان عنه من قبل وزارة الداخلية السعودية.

إلى هنا نكون قد انتهينا من عرض مقالنا في مخزن والذي تحدثنا من خلاله حول سبب سجن سعيد الشهراني والذي يعد من الأمور التي أثارت فضول الكثيرون في المملكة لاعتباره من القضايا المبهمة والغامضة التي اختلفت الآراء بها ما بين كونه عضو بتنظيم داعش وكان ذلك السبب في مقتله على يد السلطات السعودية، أو اختفائه بسبب مشكلات مع زوجته الكندية.