أسباب تعرق اليدين وبرودتها

بواسطة:
أسباب تعرق اليدين وبرودتها

أسباب تعرق اليدين وبرودتها ، يعاني الكثير من الناس من تعرق اليدين و آخرين من برودة اليد، ولكن نجد أن تعرق اليدين أمرا شائعا بين الناس جميعا من النساء والرجال، وذلك على غير بردوة اليدين، التي تظهر بكثرة في فصل الشتاء، فكثرت التساؤلات عن الأمور المتسببة في كلا من تعرق اليدين أو برودتهما، حيث تختلف أسباب كلا منهما عن الآخر على الرغم من تحكم درجة الحرارة فيهما، ومن خلال موقع مخزن وسوف نتناول أسباب كلا من هذين الأمرين  بالتفصيل.

أسباب تعرق اليدين وبرودتها

تختلف أسباب كلا من تعرق اليدين وبرودتهما عن بعضهم البعض، وذلك رغم ارتباطهما بدرجة حرارة الجسم، وفي موضوعنا التالي سوف نوضح أسباب كلا منهم على حدى في السطور التالية:

أسباب تعرق اليدين

  • تأثير الجينات على تعرق الجسم: أثبتت إحدى الدراسات الطبية أن السبب في تعرق اليدين يرجع إلى التاريخ المرضي في العائلة، بمعنى انتقال الجينات من جيل لآخر.
  • تأثير الكافيين: تناول المشروبات التي تحتوي على كمية عالية من الكافيين، تتسبب في تدفئة الجسم وارتفاع درجة حرارته، ومن ثم زيادة تعرق في جميع أعضاء الجسم، وتتمثل تلك المشروبات مثل الشاي الأسود أو الأخضر وتأتي القهوة بنسبة أعلى للكافيين.
  • التوتر و الإجهاد: يتعرض الأفراد التي تعاني من تعرق اليدين إلى شيئ من الإجهاد أو نوع من أنواع الضغط النفسي مثل التوتر، في هذه الحالات بيدأ الجسم بإفراز الهرمونات التي تعمل على تنشيط الجسم ومده بالطاقة، ومن ثم تنشيط الدورة الدموية التي تتسبب في ارتفاع درجة الحرارة ومن هنا يظهر تعرق اليدين.
  • نسبة مستوى السكر: يؤدي انخفاض مستوى السكر في الدم من أهم أسباب تعرق اليدين، وفي هذه الحالة يعمل الجسم على إفراز هرمون الادرنالين، الذي يعمل على إفراز الكبد للسكر، ومن ثم تأتي تعرق اليدين، لذلك ينصح بالتناول المعتدل للسكريات والنشويات.
  • فترة الحمل: يتسبب الحمل في تغير الهرمونات التي تتسبب في تعرض المرأة الحامل للتوتر، وإفراز هرمون الأدرينالين الذي تسبب في زيادة تعرق الجسم كافة، من الجدير بالذكر أن أثناء فترة الحمل تكون درجة حرارة الجسم في حالة مرتفعة وذلك يتسبب أيضا في تعرق اليدين.
  • الإصابة بمرض النقرس: تعمل الإصابة بمرض النقرس على زيادة درجة حرارة الجسم، ومن ثم يتسبب تلك المرض في زيادة تعرق اليدين.
  • الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية: يتسبب مرض السرطان في زيادة درجة حرارة الجسم، ومن ثم تسبب ذلك في تعرق اليدين.
  • مرض السمنة: يؤدي تراكم الدهون في الجسم على ارتفاع درجة حرارة الجسم، ولذلك تتسبب السمنة في زيادة تعرق اليدين.
  • انقطاع الطمث: تتسبب فترة ما قبل انقطاع الطمث والتي تتمثل في الفترة من 45 حتى 55 عام وتلك الفترة التي تعرف بسن اليأس، فتحدث الكثير من التغيرات الهرمونية، ومن ثم ارتفاع درجة حرارة الجسم التي تتسبب في تعرق اليدين.
  • الإصابة بمرض الغدة الدرقية والغدد الصماء : يتسبب الإصابة بمرض الغدة الدرقية في ارتفاع درجة حرارة الجسم،كما تسبب أمراض الغدد الصماء بالإصابة بالمرض السكري الذي يزيد من درجة حرارة الجسم ومن ثم تسبب في تعرق اليدين.
  • الإصابة بالنوية القلبية وتأثيراتها من أكبر مسببات التعرق لليدين.
  • التهاب المفصل الروماتدي يؤدي إلى كثرة تعرق اليدين.
  • الإصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي والسكتة الدماغية يؤدي ذلك إلى كثرة التعرق من خلال رفع درجة حرارة الجسم، ومن ثم تؤدي إلى زيادة تعرق اليدين.
  • الإصابة بتسمم الدم والسل في زيادة تعرق اليدين، بسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم.

الطرق الطبية في علاج تعرق اليدين

يوجد عدد من الطرق الطبية التي تساعد على الحد من تعرق اليدين، نذكر تلك الطرق في النقاط التالية:

  • مضادات التعرق: تستخدم الأدوية التي تحتوي على مادة سداسي هيدرات كلوريد الألمنيوم حيث تعد تلك المادة العامل الرئيسي والأساسي في علاج تعرق اليدين، ويتم استخدام تك الأدوية بالدهن على اليدين أو الإبط ليلا.
  • حقن البوتكس: يستمر مفعول هذه الحقن لفترة مؤقتة في إيقاف التعرق المفرط، وتستخدم تلك الحقن في علاج التعرق الذي يصيب القدمين واليدين والإبط، وتظهر أعراض تلك العلاج في إنفلونزا أو الشعور بألم في منطقة الحقن.
  • جراحة قطع الودي: يتم اللجوء إلي التدخل الجراحي لقطع الودي، ومن ثم قطع العصب المسئول عن نقل الإشارات العبية التي تعمل على زيادة تحفيز الجسم لإخراج العرق.
  • العلاج بالإرحال الأيوني: يتم عمل جلسات الإحال الأيوني للحد من فرط العرق في اليدين والإبط، وتتم تلك الجلسات عن طريق تمرير تيار كهربائي ضعيف أسفل الجلد في المنطقة الإصابة بفرط التعرق.

علاج تعرق اليدين بوصفات طبيعية

يوجد عدد من الوصفات الطبيعية التي تستخدم في علاج تعرق الدين، نذكر تلك الطرق في النقاط التالية:

  • صودا الخبز: تستخدم في علاج تعرق اليدين عن طريق مزج القليل من صودا الخبز مع الماء لتكوين معجون، ثم يتم الفرك في منطقة الكفين والإبط لبضع دقائق ثم القيام بغسلها.
  • خل التفاح:يتم استخدامه في مسح باطن الكفيل بالقليل من خل التفاح ليلا، ثم غسل اليدين في الصباح.
  • المريمية: يتم المسك وقبض كفة اليد على أوراق المريمية، أو تناول منقوع أوراق المريمية الساخن بانتظام.

أسباب برودة اليدين

يعاني البعض من الناس من برودة اليدين، يبحث البعض في الأسباب الكامنة وراء برودة اليدين، نذكر تلك الأسباب في النقاط التالية:

  • الإصابة باضطراب رينود: يعني باضطراب رينود تقلص دائم في الأوعية الدموية المسئولة عن التغذية الدموية لليدين والأطراف، مما يؤدي إلى برودة اليدين، وتتسبب تلك الإصابة في الإصابة بأمراض أخرى مثل التهاب المفاصل الرئوي، والذئبة الحمراء، وارتفاع ضغط الدم الرئوي.
  • الإصابة بكسل في الغدة الدرقية: يؤدي أنخفاض كفاءة عمل الغدة الدرقية إلى انخفاض درجة حرارة الجسم وخاصة الأطراف، ومن ثم تؤدي إلى برودة اليدين
  • الإصابة باضطرابات الشرايين الطرفية: يقصد باضطرابات الشرايين الطرفية “حدوث ترسبات في الأوعية الدموية” مما يؤدي ذلك إلى انسداد الأوعية الدموية بشكل كل أو جزئي، ومن ثم يؤدي ذلك إلى برودة الأطراف وينتج عن ذلك برودة اليدين.
  • الإصابة بمرض فقر الدم: تؤدي قلة نسبة كرات الدم الحمراء السليمة في الدم، ونقص فيتامين ب12 إلى الإصابة ببرودة الأطراف، ومن ثم تنتج برودة اليدين.
  • التعرض للتوتر والقلق: يتسبب التعرض للقلق والتوتر في انخفاض حرارة الجسم، التي تؤدي إلى برودة اليدين والقدمين، وذلك بسبب إفراز الجسم لهرمون الأدرينالين الذي يتسبب في انسداد الأوعية المحيطة بالأطراف.
  • الإصابة بمرض السكري: يتسبب ارتفاع مستويات السكر ف الدم في تضيق الشرايين التي يتدفق من خلال الدم وصلا للأنسجة، مما يؤدي ذلك إلى برود الأطراف، ومن ثم برودة اليدين.
  • قصور الغدة الدرقية

يؤدي قصور عمل الغدة الدرقية إلى انخفاض معدل عملية الأيض والدورة الدموية، وبالتي تنخفض درجة حرارة الجسم، ومن ثم تنتج برودة اليدين.

طرق علاج برودة اليدين

ذكرنا فيما سبق أسباب برودة اليدين، وفي هذه الفقرة سوف نوضح طرق علاج تلك الحالة، حيث يوجد عدد من طرق العلاج يجب اتباعها لتحفيز الدورة الدموية والتقليل من حدة البرودة، نذكر تلك الطرق في النقاط التالية:

  • العمل على ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تحفيز الدورة الدموية وتعزيز تدفق الدم إلى الأطراف.
  • ارتداء الجوارب ذات الخامة الثقيلة والمعزولة بشكل جيد.
  • وضع اليدين والقدمين في ماء دافئ، وينصح بالقيام بذلك في فترة ما قبل النوم.
  • وضع وسادة التدفئة في المناطق المحيطة بالأطراف مما ساهم في تدفئة الأطراف ومن ثم تنشيط الدورة الدموية فيها.
  • تحريك الذراعين بحركات دائرية لزيادة تدفق الدم إلى الكفيين.

هكذا نكون ختمنا مقالنا هذا بالتعرف على أسباب تعرق اليدين وبرودتها ، تبين لنا من هذا المقال أن على الرغم من ارتباط تعرق اليدين أو برودتها بدرجة حرارة الجسم، إلا أن تختلف أسباب كلا منهما فمنهم من سبب وراثي أو الإصابة بعدد من الإمراض مثل فقر الدم والسكر وقصور الغدة الدرقية، واضطرابات الغدد الصماء، نلقاكم في مقال جديد بمعلومات جديدة على موقع  مخزن.