بحث عن الديدان المفلطحة

بواسطة:
بحث عن الديدان المفلطحة

نقدم لكم خلال هذا المقال بحث عن الديدان المفلطحة ،حيث تتعدد أنواع الديدان المفلطحة ومعظمها من الطفيليات التي تعيش وتتغذى على كائن حي مضيف كالإنسان والحيوان فتسبب له الأمراض، ومن أمثلتها البلهارسيا والديدان الشريطية، خلال السطور التالية نقدم لكم بحث عن الديدان المفلطحة نقدم خلاله بعض المعلومات عن الديدان المفلطحة ونتحدث عن مظهرها الخارجي وتكوينها الداخلي وتصنيفاتها ودورة حياتها وأماكن انتشارها وطرق انتقالها للإنسان ونقدم بعض النصائح للوقاية منها، نقدم لكم بحث عن الديدان المفلطحة عبر مخزن المعلومات.

الديدان المفلطحة

خلال السطور التالية نقدم لكم بحث عن الديدان المفلطحة نتحدث فيه عن الديدان المفلطحة بقليل من المعلومات العامة عنها وثم نتحدث عن المظهر الخارجي للديدان المفلطحة وتكوينها الداخلي وتصنيفاتها المختلفة ودورة حياتها وأماكن انتشارها وطرق انتقالها للإنسان ونصائح للوقاية منها، نقدم لكم بحث عن الديدان المفلطحة عبر مخزن المعلومات.

مقدمة بحث عن الديدان المفلطحة

  • الديدان المفلطحة هي أحد أنواع الديدان المنتشرة من حولنا في الطبيعة بصورة كبيرة، ومن الأنواع المعروفة للديدان المفلطحة دودة البلهارسيا والدودة الشريطية، حيث تنتشر بدرجة كبيرة في أماكن متفرقة من العالم وتصيب الإنسان بالأمراض.
  • تكون الديدان المفلطحة في معظم أنواعها من الطفيليات التي تعيش وتتغذى على الكائنات الأخرى، حيث تعتمد على الكائن الحي المضيف أو العائل في غذائها وتسبب له الأمراض.
  • وتعتبر الديدان المفلطحة من الكائنات متعددة الأحجام حيث تتراوح أطوالها بين عدة مليمترات إلى عدة مترات حيث تختلف أنواعها وتصل إلى 20 ألف نوع، تختلف في خصائصها وأنواعها ولكنها من نفس الفصيلة وتمتلك نفس الشكل مع اختلافات بسيطة.
  • خلال السطور التالية نقدم بحث عن الديدان المفلطحة نتحدث خلاله عن الديدان المفلطحة ونقدم معلومات عن مظهرها الخارجي وتكوينها الداخلي وتصنيفاتها، كما نتحدث بالتفصيل عن دورة حياتها وأماكن انتشارها حول العالم وطرق انتقالها للإنسان ثم نقدم بعض النصائح للوقاية من الديدان المفلطحة، نقدم لكم بحث عن الديدان المفلطحة ونرجو أن يتضمن من المعلومات ما تبحثون عنه بخصوص هذا الموضوع.

معلومات عن الديدان المفلطحة

  • تشبه الديدان المفلطحة الشريط وتتواجد في أكثر من 20 ألف نوع وتمتلك جسماً ذو تماثل ثنائي.
  • تختلف الديدان المفلطحة من حيث السلوكيات وطريقة الحياة حيث يوجد منها أنواع حرة وأنواع طفيلية تتغذى على كائن مضيف.
  • تعيش الديدان المفلطحة في مياه البحر والمياه العذبة ولكنها لا تنتمي لفصيلة الرخويات وتعتبر الدودة الشريطية أكثرها شهرة.
  • تتكاثر بعض أنواع الديدان المفلطحة عن طريق الانقسام حيث تتشكل الديدان الجديدة من انقسام الديدان الأساسية.
  • كما تتكاثر أنواع أخرى عن طريق التكاثر الذاتي إذ تمتلك أعضاء الذكورة والأنوثة وتنتج الحيوانات المنوية والبويضات وتستطيع تخصيب بيضها بنفسها دون الحاجة لشريك.
  • من أشهر أنواع الديدان المفلطحة دودة البلهارسيا وتصيب الكبد والدودة الشريطية وتصيب الأمعاء وكلاهما من الديدان الطفيلية التي تعيش على عائل من الكائنات الحية الفقارية كالإنسان.
  • تنتشر الديدان المفلطحة حول العالم بسبب أنواعها المتعددة وقدرتها على العيش في الماء وتصيب الإنسان بأمراض متعددة معظمها من الأمراض الخطيرة.

المظهر الخارجي للديدان المفلطحة

  • يتشابه الجزء الأيمن من جسم الديدان المفلطحة مع الجزء الأيسر منها حيث تتميز بالتناظر أو التماثل.
  • قد يصل طول الديدان المفلطحة إلى عدة أقدام حسب النوع وتتميز برقة جسدها ويمكن رؤيتها تحت المجهر.
  • تحتوي الديدان المفلطحة على ثلاث طبقات من الخلايا وهي:
    • طبقة الغطاء الخارجي.
    • الأديم الباطن.
    • الأديم المتوسط.
  • لا تمتلك الديدان الشريطية جهازاً هضمياً ولكن أسطح خلاياها تتشابه مع بنية الخلايا المبطنة للأمعاء.

تكوين جسم الديدان المفلطحة

يتكون جسم الديدان المفلطحة مما يلي:

الجهاز الهضمي

  • تمتلك الديدان المفلطحة ما يسمى بالأمعاء العمياء إذ تمتلك فماً دون وجود فتحة إخراج في نهاية القناة الهضمية.
  • تقوم الديدان المفلطحة بعملية الإخراج من خلال ما يسمى بأعضاء الإخراج البروتونية حيث تقوم بالتغذي والإخراج من فتحة الفم ذاتها.
  • تمتلك الديدان المفلطحة الكبيرة أمعاء متفرعة تقوم بنقل الغذاء لكافة أنحاء الجسم، حيث لا تحتوي أجسادها على أي تجاويف.
  • تتغذى الديدان المفلطحة على اللحوم والفضلات وتستخدم خرطومها للحصول على الغذاء من الحيوانات الميتة أو المصابة.

الجهاز التنفسي

  • لا تمتلك الديدان المفلطحة رئتين ولكنها تتنفس بامتصاص الأكسجين عبر الجلد وتقوم بتوصيله للخلايا الداخلية للجسم.
  • تُعرف عملية التنفس عبر الجلد باسم عملية الانتشار أو التنفس الجلدي.
  • تحصل جميع الأعضاء القريبة من الجلد على الأوكسجين من الماء والسوائل المحيطة.

الجهاز العضلي والعظمي

  • لا تمتلك الديدان المفلطحة جهاز عظمي أو عضلي.
  • تتحرك الديدان المفلطحة عن طريق الأهداب التي تغطي الجسم ويوجد تحتها طبقتين من العضلات.
  • تستطيع الديدان المفلطحة لفترات طويلة من خلال استخدام الأهداب للحركة في الماء.

الجهاز العصبي

  • يتكون الجهاز العصبي للديدان المفلطحة من تركيب بسيط للغاية حيث يحتوي فقط على اثنتين من النهايات العصبية في كل طرف.
  • تمتلك الديدان المفلطحة دماغين بسيطين يتم تسميتهما بالعقد ويتكونان من حزمة من الأعصاب.
  • تمتلك الديدان المفلطحة زوجاً من العيون التي تساعدانها على استشعار الضوء.

تصنيفات الديدان المفلطحة

يتم تصنيف الديدان المفلطحة تحت المملكة الحيوانية ضمن مجموعة الكائنات حقيقية النواة متعددة الخلايا وتعرف بالمتزويات وتنتمي إلى فرع البعديات الحقيقية الذي ينقسم لثلاث مجموعات فرعية هي:

التربيلايريا

  • تعد التربيلاريا هي النوع الوحيد غير الطفيلي من الديدان المفلطحة حيث يمكن إيجاده حراً في الطبيعة.
  • تعيش التربيلاريا في المسطحات المائية العذبة والمالحة مثل الأنهار والمحيطات.
  • من أنواع التربيلاريا ديدان دوجيسيا والديدان المستوية.

المثقوبات

  • هي من أنواع الديدان المفلطحة الطفيلية التي تتغذى على الإنسان والحيوان.
  • تعيش تلك الأنواع متطفلة على أنسجة الكائنات الحية الأخرى.
  • يتم تصنيف هذه الأنواع اعتماداً على العضو الذي تتطفل عليه في جسم المضيف وتسوطن فيه، مثل مثقوبات الكبد أو الأمعاء أو الدم أو الرئتين.
  • من أمثلة المثقوبات ما يلي:
    • البلهارسيا: وهيمن مثقوبات الكبد.
    • جانبية المناسل الفسترمانية: وهي من مثقوبات الرئة.
    • شيعة الكبد الصينية: وهي من مثقوبات الكبد.

المنطقيات

  • وتعرف بالديدان الشريطية أو المنطقيات أو الشريطيات.
  • هي أحد أنواع الديدان الطفيلية وتسبه الشريط.
  • تعيش الديدان الشريطية في أمعاء الكائنات الفقارية كالإنسان والحيوانات المختلفة ولا تستطيع العيش حرة بمفردها.

دورة حياة الديدان المفلطحة

  • تضع الديدان المفلطحة بيضها بشكل مفرد أو مع بعضها البعض وبعد أن يتم تخصيبها ويتم تعليقها على سطح الأجسام بمادة لاصقة يفرزها جسمها.
  • ينتج بيض الديدان المفلطحة يرقات تملك القدرة على السباحة عند انتهاء مرحلة التطور الجنيني.
  • تتطور هذه اليرقات حتى تصبح ديدان كاملة النمو في المرحلة النهائية عند البلوغ.
  • تتكاثر الديدان المفلطحة ذاتياً حيث تحتوي على أعضاء الذكورة والأنوثة وتنتج البويضات والحيوانات المنوية.
  • تعيش أغلب أنواع الديدان المفلطحة متطفلة على جسم الكائن المضيف وتتكاثر داخله وتتغذى عليه.

أماكن انتشار الديدان المفلطحة

  • تزيد حالات الإصابة بالديدان الشريطية كأحد أنواع الديدان المفلطحة في الدول التي لا تمتلك منظومة صرف صحي فعالة وتلك الدول التي يتم فيها تناول اللحوم غير المطبوخة.
  • تنتشر الديدان الشريطية في بلاد البلطيق وبعض أجزاء جنوب الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تنتشر الديدان الشريطية في هذه الأماكن بسبب تناول منتجات اللحوم غير المطهوة جيداً.
  • انخفضت نسبة الإصابة في أماكن مثل استراليا وأمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية وأوروبا بسبب فحص اللحوم عندهم باستمرار واهتمامهم بالوقاية من اسباب الإصابة ومواجهتها.

طرق انتقال الديدان المفلطحة إلى الإنسان

في أغلب الأحوال تنتقل الديدان المفلطحة لجسم الكائن المضيف عن طريق اختراق الجلد والوصول للجهاز الهضمي غالباً وقد تتواجد في بعض الأحيان في الأعضاء الأخرى إذا كانت تستهدف تلك الأعضاء مثل البلهارسيا التي تستوطن الكبد، وتنقل الديدان المفلطحة للإنسان بالطرق الآتية:

الديدان الشريطية

  • تنتقل الديدان الشريطية للإنسان عند تناول الطعام أو الشراب الذي يحتوي على براز الشخص المصاب أو عند لمس براز المصاب.
  • تنتقل الديدان الشريطية عن طريق تناول اللحوم من الحيوانات المصابة دون طهيها جيداً حيث قد تحتوي تلك اللحوم على يرقات الديدان الشريطية والتي تسبب العدوى.
  • لا تتحمل الديدان الشريطية درجة الحرارة العالية ولذلك فغنه عند تناول لحم حيوان مصاب تم طهيه جيداً فإنه لا يصيب العدوى.

المثقوبات

  • غالباً ما تنتقل المثقوبات للإنسان عن طريق المياه والاتصال المباشر مثل السباحة في الماء العذب المحتوي على البلهارسيا.
  • كذلك قد تنتقل بعض أنواع المثقبيات عن طريق تناول الطعام غير المطهو جيداً من حيوان مصاب مثل لحوم الأبقار أو الكائنات البحرية المصابة.
  • تعتبر المثقبيات مثل البلهارسيا أكثر انتشاراً من الديدان الشريطية بسبب انتقالها عن طريق الماء إلى جانب لحوم الحيوانات المصابة.

نصائح للوقاية من الديدان المفلطحة

عند السكن أو زيارة أحد الدول التي تنتشر فيها الديدان المفلطحة المسببة للأمراض فيجب على الإنسان أن يحصن نفسه منها بالوقاية من خلال اتباع النصائح التالية:

  • غسل اليدين بالماء والصابون والمطهرات قبل وبعد تناول الطعام.
  • غسل اليدين جيداً بعد استخدام المرحاض خاصة المراحيض العامة.
  • غسل الفواكه والخضروات جيداً بماء نظيف.
  • الماء المستعمل لغسيل الخضروات والفواكه يجب أن يتم غليه ثم يترك حتى يبرد، حيث قد يحتوي الماء نفسه على اليرقات ويجب التأكد من تطهيره.
  • التخلص من براز الإنسان والحيوان بطريقة صحيحة لمنع الإصابة بالعدوى.
  • طهي اللحوم في درجة حرارة لا تقل عن 63 مئوية للقضاء على الديدان أو اليرقات الموجودة فيها.
  • تجميد اللحوم لدرجة -35 مئوية لمدة ما بين 7 إلى 10 أيام والأسماك لمدة يوم واحد على الأقل.
  • تجنب تناول الأسماك واللحوم المطهوة جيداً حيث قد تحتوي على اليرقات أو الديدان المسببة للعدوى.
  • علاج الحيوانات الأليفة المصابة لتجنب العدوى منها حيث قد تتنقل العدوى بالتعرض لبراز الحيوانات.

خاتمة بحث عن الديدان المفلطحة

إلى هنا نصل إلى ختام هذا البحث عن الديدان المفلطحة، قدمنا بحث عن الديدان المفلطحة تحدثنا فيه عن مظهر الديدان المفلطحة الخارجي وتكوين أجسامها من الداخل كما تحدثنا عن تصنيفات الديدان المفلطحة ودورة حياتها منذ وضع البيع حتى البلوغ وأماكن انتشارها حول العالم ثم وضحنا طرق انتقالها للإنسان وقدمنا بعض النصائح للوقاية منها، قدمنا بحث عن الديدان المفلطحة بشكل مختصر وبقليل من المعلومات عن هذا الموضوع الهام والحيوي.

إلى هنا ينتهي مقال بحث عن الديدان المفلطحة ، قدمنا خلال هذا المقال بحث عن الديدان المفلطحة تحدثنا خلاله عن بعض المعلومات حول الديدان المفلطحة وشرحنا المظهر الخارجي والتكوين الداخلي لها كما عددنا تصنيفاتها المختلفة وشرحنا دورة حياتها وأماكن انتشارها وطرق انتقالها للإنسان، ثم قدمنا بعض النصائح للوقاية منها، قدمنا لكم بحث عن الديدان المفلطحة عبر مخزن المعلومات، ونرجو أن نكون قد حققنا من خلاله أكبر قدر من الإفادة.

المراجع