الاجراءات الاحترازية في المدارس السعودية 1443

بواسطة:
الاجراءات الاحترازية في المدارس السعودية 1443

تعرف على أبرز الاجراءات الاحترازية في المدارس السعودية 2021 التي تم الإعلان عنها في المؤتمر الصحافي لوزير التعليم السعودي حمد آل شيخ أمس الخميس، حيثُ أعلنت وزارة التعليم السعودية رسمياً أن عودة الدراسة في العام الدراسي الجديد 1443 هـ ستكون حضورياً للطلاب في المرحلتين الثانوية والمتوسطة والتعليم الجامعي والتدريب التقني، وذلك بشرط حصول الطلاب الأكبر عمراً من 12 عام على جرعتي لقاح كرورنا المعتمد في المملكة،بينما ستكون الدراسة للمرحلة الابتدائية إلكترونية من خلال منصة مدرستي، وللمزيد من التفاصيل تابعونا في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات.

الاجراءات الاحترازية في المدارس السعودية

وفقاً للبيان الرسمي لوزير التعليم السعودي فإن العام الدراسي الجديد سيكون حضورياً للطلاب جميعاً مع التشديد على ضرورة حصول الطلاب على لقاح فيروس كورونا حيثُ أنه لن يتم السماح للطلاب الذين لم يحصلوا على اللقاح بالحضور إلى المنشآت التعليمية وذلك حفاظاً على صحة وسلامة الجميع، بالإضافة إلى إيضاح أن الهيئة التدريسية ستقوم برفع جميع الدروس اليومية في مختلف المواد عبر منصة مدرستي الإلكترونية حتى يتمكن الطلاب الذين لن يحضروا إلى المدارس من متابعة العملية التعليمية، مع الإعلان عن مجموعة من الإجراءات والاستعدادات الاحترازية التي سيتم تطبيقها في مختلف المدارس حفاظاً على صحة الجميع، وذلك من خلال وضع نموذج الخطة الخاصة بالاستعداد للعام الدراسي الجديد من المدرسة وذلك تحت إشراف إدارة الشؤون الصحية المدرسية في وزارة التعليم السعودية، ويشمل هذا النموذج:

  • تكليف إدارة المدرسة من تراه مؤهلاً لقياس درجة حرارة الطلاب والموظفين عند الدخول للمدرسة مع تسجيل بيانات من تم وجود حرارة مرتفعة لدية، وإعادته إلى المنزل.
  • تدريب وتوزيع الكادر الإداري والتعليمي بواسطة الإدارة المدرسية على أساسيات مكافحة العدوى والتي تم وضعها بواسطة إدارة الصحة المدرسية بوزارة الصحية السعودية.
  • يجب ان تغطس هذه الخطة جميع الأنشطة المدرسية التي يمر بها الطلاب أو المعلمين خلال اليوم المدرسي وذلك لمختلف الفئات التعليمية بما يشمل الفصول الدراسية ـ النقل المدرسي ـ أماكن التجمعات ـ دورات المياه.
  • ضمان تحقق التباعد الاجتماعي بين الطلاب داخل الفصول الدراسية وخارجها.
  • وضع آليات محدد للتواصل مع أولياء الأمور بواسطة الموظفين والمركز الصحي، ومن بينها وضع آليه واضحة للتواصل بين المركز الصحي المسئول والمدرسة بحيث ينم إبلاغ الجهات المسئولة بأية أحداث طارئة في المدرسة بشكل فوري.
  • وضع آلية واضحة للمدرسة يتم ابتاعها وفقاً للإمكانيات المتاحة يتم من خلالها التعامل مع حالات الاشتباه وكيفية عزلها عن المخالطين بتجنب اشتباه العدوى.
  • وضع آلية واضحة للتعامل في حالة اكتشاف وجود حالات إيجابية للإصابة التي قد تتواجد في المدرسة، وما يترتب عليها نمن حصر للأفراد المخالطين، وفقاً لما تحدده الجهات الصحية المحلية.

الحفاظ على النظافة الشخصية

  • الحرص على تنظيف اليدين جيداً قبل وبعد وأثناء اليوم الدراسي باستخدام كحول طبي جل لا يقل معدل تركيزه عن 60%.
  • تجنب لمس العينين أو الأنف أو الفم باليد خاصةً عندما تكون غير نظيفة.
  • تغطية الأنف والفم خلال السعال أو العطس بمنديل ورقي، أو استخدام الجزء الداخلي من الملابس للمرفق ثم التخلص من المناديل في سلة المهملات.
  • غسل اليدين بصفة مستمرة بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 40 ثانية أو استخدام المعقم الكحولي.

التزام التباعد الاجتماعي

  • التزام الطلاب بالحرص على التباعد الاجتماعي بين الآخرين وذلك من خلال ترك مسافة لا تقل عن 1.5 متر بين كل طالب والآخر خاصةً خلال انتظار الحافلة المدرسية.
  • ترك الصف الأول في الحافلة المدرسية خالياً من الطلاب.
  • ترك مساحة مقعد على الأقل بين كل طالب والآخر.
  • المحافظة على التباعد الجسدي بين الطلاب وفقاً للتعليمات الموصى بها.
  • عدم السماح بوقوف الطلاب داخل الحافلة المدرسية خلال الرحلة.
  • ضرورة أن لا يتجاوز عدد الطلاب داخل الحافلة المدرسية طوال مدة الرحلة 50% من إجمال الطاقة الاستيعابية لها.

ارتداء الكمامات الطبية أو القماشية

  • يتم إلزام أولياء الأمور بتزويد أبنائهم الطلاب بالكمامة الطبية أو القماشية قبل الخروج من المنزل للمساعدة على منع انتقال العدوى بين الطلاب.
  • تأكد مسئولي المدرسة من ارتداء جميع الطلاب للكمامة قبل الدخول إلى المدرسة أو الحافلة المدرسية.

تجنب لمس الأسطح

  • يتم إرشاد الطلاب إلى ضرورة الحد من لمس الأسطح التي تتعرض للمس بشكل متكرر من مختلف الأشخاص.
  • الحرص على تهوية أماكن تواجد الطلاب وفتح النوافذ بها وتعقيمها بصفة مستمرة.

تطهير الحافلة المدرسية

  • يتم تطهير الفصول الدراسية والحافلة المدرسية بعد خروج الطلاب منها يومياً مرتين على الأقل، أو أكثر من مرتين في حال استدعت الحالة إلى ذلك، وخاصةً الأسطح التي يكثر لمسها مثل النوافذ، المقابض، المقاعد، البواب وذلك وفقاً لدليل التطهير والتعقيم للمركز الوطني للوقاية من الأمراض المعدية.

إجراءات المرافقين والسائقين

  • يتوجب على جميع المرافقين وسائقي الحافلات المدرسية ارتداء الكمامة الطبية على الوجه طوال وقت العمل.
  • يتوجب أن يكون المرافقين والسائقين محصنين ضد فيروس كورونا (جرعة واحدة ـ جرعتين ـ متعافي).
  • توجيه كافة العاملين في العملية التعليمية إلى اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات المسئولة حول كوفيد ـ 19 وذلك قبل السماح لأي منهم من استئناف العمل بما في ذلك العاملين العائدين من السفر إلى الخارج.
  • التأكد من إجراء فحص الحرارة لجميع الطلاب وإبلاغ الجهات المختصة بشأن أي حالة تزيد درجة حرارتها عن 38 درجة مئوية.
  • يجب على كافة العاملين (السائقين والمرافقين) تطبيق إجراءات الحجر الصحي الذاتي في حال ظهور أي عرض من أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

تنظيم عملية حضور وانصراف الطلاب

  • عدم المساح لأي من الطلاب أو العاملين من الدخول للمؤسسة التعليمية إلا بارتداء الكمامة الطبية أو القماشية.
  • تنظيم عملية دخول وخروج الطلاب والعاملين إلى المدارس في بداية ونهاية اليوم المدرسي، بما يضمن عدم حدوث التزاحم وضمان التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن متر ونصف بين الطلاب.
  • وضع علامات إرشادية إلى الطلاب على الأرض لأماكن الوقوف (مسافة متر ونصف).
  • استخدام بوابات منفصلة متعددة مخصصة لدخول وخروج الطلاب في حال وجود أكثر من بوابة للمدرسة.
  • وضع أماكن لتقييم الطلاب والعاملين قبل الدخول للمدرسة، والقيام بقياس درجات الحرارة، والتأكد من حالة تطبيق توكلنا لجميع العاملين.

إلغاء الاصطفاف الصباحي

  • يتم إلغاء عملية الاصطفاف الصباحي للطلاب في المدارس السعودية، ويتم توجه الطلاب إلى الفصول الدراسية مباشرةً وذلك لتحقيق التباعد الاجتماعي.

تنظيم الفصول الدراسية

  • يتم إعادة تشكيل وترتيب الفصول الدراسية بما يضمن تحقق التباعد الاجتماعي بين الطلبة، وذلك بمسافة لا تقل عن 1.56 متر بين طل طالب والآخر، مع الحرص على أن لا تكون المقاعد في مواجهة بعضها البعض.
  • تركيب حواجز على الطاولات إن تواجدت إمكانية لفعل ذلك.
  • منع تبادل الأدوات المدرسية بين الطلاب كالأقلام والمساطر.
  • إعادة الاستفادة من غرف المصادر وغرف المعامل المدرسية في تحويلها إلى فصول دراسية يتم توزيع الطلاب عليها.
  • الحرص على فتح النوافذ وتحقيق التهوية الجيدة للفصول يومياً، مع تعقيم وتطهير المقاعد والأرضيات.
  • يُفضل أن تكون الطاولات المدرسية مصنوعة من مواد ملساء قابلة للتعقيم والتطهير بسهولة.

تطهير المرافق المدرسية

  • يتم الحرص على التعقيم والتطهير الدوري للمرافق المدرسية والأماكن التي يتم استخدامها بواسطة الكثير من الأشخاص مثل دورات المياه، الحافلات المدرسية.
  • يتوجب أن تتم عملية التطهير والتعقيم للمرافق المدرسي بمعدل مرتين على الأقل خلال اليوم الدراسي.
  • الحرص على التخلص الآمن من النفايات.
  • تطهير وتعقيم الأسطح التي يتم لمسها بصفة مستمرة مقل مقابس الأضواء، المقابض، الأرفف، الطاولات.
  • التأكد من توافر جميع الأدوات والمستلزمات الضرورية لتطهير وتنظيف وتعقيم المرافق المدرسية.
  • إلغاء وجود برادات المياه العامة، على أن يتم إرشاد الطلاب والكادر التعليمي والكادر الإداري على إحضار كل شخص لزجاجة مياه شرب خاصة به للاستخدام الشخصي.

إجراءات الهيئة التعليمية والإدارية في المدارس

  • يلزم أن يكون جميع العاملين في الكادر الإداري والكادر التعليمي والموظفين في المدارس مُحصنين بالحصول على جرعتين من اللقاحات المعتمدة ضد فيروس كورونا.
  • إلزام جميع العاملين في الهيئة الإدارية والتعليمية باتباع الإجراءات الاحترازية التي تتمثل في (التباعد الاجتماعي ـ ارتداء الكمامة ـ عدم مشاركة الأدوات ، عدم المصافحة أو التقبيل ـ غسل اليدين بصفة مستمرة).
  • إلغاء إمكانية مشاركة الوجبات أو إقامة الوجبات الجماعية في الاستراحات وغرف المعلمين.
  • التأكد من تعقيم وتطهير جميع المرافق التي يتم استخدامها بواسطة الكادر الإداري والتعليمي مثل عرف المعلمين، المكاتب الإدارية.

وجبات الغذاء والمقصف المدرسي

  • يتم إلغاء العمل في الكافيتريا أو المقصف المدرسي.
  • يتم السماح للطلاب بتناول وجبات الفصول في الفصول المدرسية، مع توصية الطلاب بإحضار وجبات الفطور المنزلية الآمنة.
  • إرشاد أولياء أمور الطلاب إلى أهمية تزويد الطلاب بالوجبات الغذائية للمدرسة وما لذلك من أهمية كبري في مكافحة العدوى.
  • إلغاء إمكانية مشاركة الوجبات بين الطلاب.
  • السماح لمسئول المقصف المدرسي بالمرور على الطلاب داخل الفصول المدرسية لبيع الأطعمة المغلفة والمعقمة أو زجاجات المياه قبل انتهاء الحصص الدراسية على أن يتم الالتزام بجميع الاشتراطات الصحية من المعلم وذلك لضمان تحقق التباعد الجسدي بين الطلاب.

إلغاء الأنشطة اللاصفية

  • يتم خلال العام الدراسي الجديد إلغاء أية أنشطة غير صفية لا يتحقق فيها معايير التباعد الاجتماعي.
  • في حال وجود أنشطة لاصفية رياضية يُمكن أن يتم ممارستها بشكل منفرد في مساحة واسعة جيدة التهوية، مع الحرص على تحقيق التباعد الاجتماعي وعدم مشاركة الأدوات بين الطلاب في ألنشطة التي تتطلب مشاركة عدد كبير من الطلبة.
  • في وقت أداء الصلوات يتم الحرص على تحقيق التباعد الاجتماعي بما يضمن عدم حدوث تزاحم في الأماكن المخصصة للوضوء مع التشديد على استخدام كل طالب للسجادة الشخصية.

تفنين الزيارات الخارجية

  • يكون على المدرسة التشديد على تقنين حضور الزائرين للمدرسة من الخارج بشكل كبير، بحيثُ تقتصر الزيارات الخارجية على الزيارات الضرورية القصوى، مع الحرص على تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية مثل (التباعد الاجتماعي ـ ارتداء الكمامة ـ عدم مشاركة الأدوات ، عدم المصافحة أو التقبيل ـ غسل اليدين بصفة مستمرة).
  • اقتصار الزيارات الخارجية على المحصنين بلقاح كورونا فقط وذلك وفقاً لتحديث الحالة الصحية في تطبيق توكلنا.
  • تخصيص أماكن مناسبة لاستقبال الزوار من الخارج مثل أولياء أمور الطلاب.

وفي ختام مقالنا أعزاءنا القراء نكون قد أوضحنا لكم أبرز الاجراءات الاحترازية في المدارس السعودية 2021  كما يُمكنكم الإطلاع على البروتوكولات الوقائية في المملكة العربية السعودية للعودة إلى المدارس ، وللمزيد من مُستجدات الشأن التعليمي في السعودية تابعونا في موقع مخزن المعلومات