هل الحامل تجيها الدورة الأسباب والتشخيص والعلاج

بواسطة:
هل الحامل تجيها الدورة الأسباب والتشخيص والعلاج

تمر المرأة خلال فترة حملها بالعديد من الأعراض والمشكلات التي قد تُسبب لها قلقاً شديداً على صحتها وصحة جنينها، وتختلف هذه الأعراض والمشكلات من سيدة إلى أخرى إلا أنه من بين أبرزها هو نزول بعض قطرات من الدماء خلال الفترة الأولى من الحمل الذي يبدأ عند تلقيح البويضة الأنثوية بالحيوان المنوي وانغراسها في بطانة الرحم الداخلية وهو الأمر الذي قد يتسبب في نزول بعض قطرات الدماء بشكل طبيعي، إلا أن المرأة الحامل قد تفاجئ بوجود بعض الدماء مرة أخرة في نهاية الشهر الأول أو بداية الشهر الثاني من الحمل فما هو سبب نزول هذه الدماء و هل الحامل تجيها الدورة الشهرية خلال الحمل ؟ وهذا ما سنتعرف على إجابته كاملةً من في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات، فتابعينا.

هل الحامل تجيها الدورة

من الطبيعي وعادةً أن لا تتعرض المرأة الحامل لنزول دماء الدورة الشهرية خلال فترة الحمل والتي لها أعراض تعلمها جميع النساء بشكل جيد مثل الشعور بالضعف والوهن آلام أسفل البطن ونزول دماء غزيرة نسبياً ، إلا أن ما يحدث خلال الحمل من نزول لبعض قطرا الدماء يُعرف بـ النزيف المهبلي الذي يتشابه بشكل كبير مع الدورة الشهرية للنساء.

إلا أن النزيف المهبلي للحامل قد يكون علامة على أعراض انغراس البويضة في البطانة الداخلية للرحم أو قد يشير إلى أعراض شديدة الخطورة مثل وجود بعض المشكلات في المشيمة أو الإصابة بالالتهابات المهبلية أو وجود تهديد بالإجهاض لا قدر الله.

ويُمكن للمرأة التفريق ما بين النزيف المهبلي الذي يحدث خلال فترة الحمل والدورة الشهرية بأن لون الدماء في النزيف المهبلي إما تكون نية داكنة بدرجة كبيرة أو وردية فاتحة للغاية، كما أن كمية الدماء في النزيف المهبلي تكون قليلة ولا تتشابه مع غزارة دماء الدورة الشهرية.

هل يمكن أن تنزل الدورة واكون حامل

بالفعل يُمكن نزول دماء الدورة الشهرية للمرأة الحامل خلال الثلاثة أشهر الأولى من حملها، فهناك بعض الحالات القليلة التي يحدث فيها نزول لدماء الدورة الشهرية خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل دون وجود أية مشكلات صحية للأم أو الجنين وهي الحالة التي تُعرف باسم (الحمل الغزلاني) وهو الحمل الذي تنزل فيه دماء الحيض في موعدها إلا أنها تكون بلون وكمية تختلف مع دماء الدورة الشهرية قبل الحمل ويكون مصاحباً لهذه الدماء بعض الآلام.

ويؤكد الأطباء أن الدماء التي تنزل خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل الغزلاني تنزل في موعد الدورة الشهرية فقط وتستمر لمدة يومين ـ ثلاثة أيام على الأكثر.

هل يُشكل نزول الدماء خطر على صحة الحامل

علمياً وفقاً للأطباء المختصين فإن عملية نزول الدماء خلال الأيام الأولى من الحمل تكون بسبب انغراس البويضة الملقحة في الجدار الداخلي لبطانة الرحم، إلا أنه في حالة استمرار نزول الدماء مع تطور أيام الحمل فهذا الأمر يمنح المرأة إنذاراً مبكر لاحتمالية تعرضها للإجهاض أو ربما يكون بسبب حدوث حمل خارج الرحم لذا يحدث انسلاخ كامل في بطانة الرحم الداخلية وهو الأمر الذي يتسبب في نزول دماء على هيئة الدورة الشهرية بنفس أعراضها المعروفة مع  الشعور بوجود آلام حادة في أسفل البطن، لذا في حالة استمرار نزول دماء الدورة الشهرية بعد الشهر الثالث من الحمل قد يكون هذا سبب للتعرض للإجهاض، لذا عليكِ بالعلم أن المرأة الحامل لا يُمكنها أن تحيض خلال فترة الحمل (عدا الحمل الغزلاني الذي يحدث به نزول لدماء الدورة الشهرية خلال الثلاثة أشهر الأولى فقط من الحمل) إلا أنه يُمكن إصابتها بالنزيف المهبلي الذي سكون عرضاً للإصابة بمشكلة صحية أخرى، لذا فعليكِ الذهاب للطبيب الخاص بكِ للاطمئنان.

هل تحيض الحامل في الشهر الأول

تحدث الإباضة لدى المرأة مرة واحدة كل 28 يوم تقريباً وهي العملية الفسيولوجية التي يحدث خلالها إطلاق أحد المبيضين لبويضة في قناة فالوب، وإن لم يحدث تخصيب لهذه البويضة بواسطة حيوان منوي فإنها تذهب في طريقها للرحم وتتدفق مع البطانة الداخلية له عبر فتحة المهبل في هيئة دماء الدورة الشهرية لدى النساء.

بينما في حالة تخصيب البويضة بواسطة الحيوان المنوي فإنه تنغرس في الجدار الداخلي لبطانة الرحم ليحدث بذلك الحمل، وعندها تتوقف الدورة الشهرية عن النزول طوال فترة الحمل وذلك بسبب توقف المبايض عن التبويض خلال فترة الحمل أي أن الحيض يحدث فقط في حالة كانت المرأة غير حامل، إلا أن بعض السيدات قد تتعرض لنزول دماء خلال الحمل ولا يكون هذا الأمر بسبب الدورة الشهرية، ولا يشير نزول الدماء خلال الفترة الأولى من الحمل إلى وجود مشكلات صحية بالضرورة إلا أن هذا الأمر يُعرف بنزيف الغرس أو النزيف المهبلي وهو الأمر الذي يحدث خلال الثلث الأول من الحمل وبالتحديد خلال اليوم العاشر إلى اليوم الرابع عشر من تخصيب البويضة، ويكون هذا النزيف في هيئة بقع قليلة من الدماء وردية اللون عبر المهبل بسبب التصاق البويضة في بطانة الرحم.

فيحدث النزيف المهبلي أو نزيف الغرس عادةً في نفس الوقت الذي تكوني تتوقعين خلاله نزول دماء الدورة الشهرية إلا انه يكون أخف من دماءها ولا يحدث هذا المر مع جميع النساء كما أن الكثير منهن قد لا يلاحظن الأمر أساساً، حيثُ تظن الكثير منهن ان النزيف المهبلي هو الدورة الشهرية ولا يدركون حدوث الحمل إلا بعد حدوث انقطاع في الدورة الشهرية في الشهر التالي، وفي غالبية الحوال يتوقف نزيف الغرس من تلقاء نفسه دون الحاجة لتلقي أي علاج.

أسباب نزول دماء في أول الحمل

تتساءل العديد من النساء عن أسباب نزول دماء في أول شهور من الحمل وهو أمر طبيعي في الثلاثة أشهر الأولى بسبب انغراس البويضة في جدار الرحم، كما ان الكثير من السيدات قد يعانين من وجود تغيرات في خلايا عنق الرحم خلال فترة الحمل والتي قد يتسبب بعضها في حدوث نزيف دموي خفيف وبشكل خاص بعد ممارسة العلاقة الزوجية، ومن أبرز أسباب نزول دماء خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل:

  • الحمل الغزلاني الذي يحدث به نزول لدماء الدورة الشهرية خلال الثلاثة أشهر الأولى فقط من الحمل.
  • حدوث حمل خارج الرحم.
  • حدوث نزيف في المشيمة، وهو ما يُسمى أيضاً بالورم الدموي تحت المشيمة والذي يحدث به نزيف دموي بين جدار الرحم والمشيمة.
  • التعرض لفقدان الحمل أو الإجهاض.
  • حدوث عدوى.

وفي حالة نزول دماء شبيهة بدماء الحيض يعد مرور الأسبوع العشرين من الحمل أي بعد مرور الشهر الثالث فإنه قد يعود نزولها إلى أحد الأسباب التالية:

  • ممارسة العلاقة الزوجية، فالعديد من النساء يستمرن في ممارسة العلاقة الزوجية بشكل طبيعي خلال الحمل، إلا أنه بعضهن قد تتعرض للنزيف بسبب وجود حساسية في أنسجة المهبل أو عنق الرحم لذا يجب سؤال الطبيب حول هذا الأمر.
  • قيام الطبيب بفحص عنق الرحم للتحقق من مدى اتساعه، فهذا الأمر قد يتسبب في حدوث نزيف دموي بسيط.
  • التعرض للمخاض المبكر فهذا الأمر يحدث به اتساع لعنق الرحم وانقباض لمساعدة الجنين على التحرك لأسفل مما قد يؤدي لنزول بعض الدماء.
  • وجود مشيمة مُنزاحة وهي الحالة التي تحدث عندما تُزرع المشيمة بالقرب من فتحة عنق الرحم أو أعلاها.
  • انفصال المشيمة وهي المشكلة الصحية التي تبدأ خلالها المشيمة بالانفصال عن الرحم قبل موعد ولادة الطفل، وهي حالة طبية طارئة تستدعي المتابعة الطبية عن كثب.
  • حدوث تمزق في الرحم وهي إحدى الحالات الطبية الطارئة نادرة الحدوث التي يحدث فيها تمزق للرحم خلال المخاض والتي تحدث بنسبة أكبر لدى السيدات اللاتي خضعن قبلاً لعملية ولادة قيصرية أو قمن بإجراء جراحة في الرحم.

وفي ختام مقالنا أعزاءنا القراء نكون قد تعرفنا معكم على إجابة سؤال هل الحامل تجيها الدورة الشهرية ؟ وما هي أسباب نزول دماء خلال الحمل ، وللمزيد من الموضوعات تابعونا في موقع مخزن المعلومات.