من وظائف الجهاز الهيكلي

بواسطة:
من وظائف الجهاز الهيكلي

يتكون جسم الإنسان من مجموعة من الأعضاء الحيوية التي تأزر جميعاً في عملها لدعم حركة الجسم وصحته، ومن أهم الأجهزة في جسم الإنسان الجهاز الهيكلي وذلك لقيامه بالعديد من المهام والوظائف الحيوية داخل الجسم والتي لا يُمكن لأي شخص الاستغناء عنها، وللتعرف بشكل أكثر تفصيلاً عن أهم الوظائف التي تُعد من وظائف الجهاز الهيكلي في جسم الإنسان تابعونا في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات.

من وظائف الجهاز الهيكلي

يُعد الجهاز الهيكلي من أهم الأجهزة الحيوية في جسم الإنسان، والتي لا يُمكن لحياة الإنسان الاستمرار من دون وجودها وعمل هذه الوظائف بشكل صحيح، وتتمثل أهم وظائف الجهاز الهيكلي في:

  • توفير الدعم الكامل للأعضاء: يعمل الجهاز الهيكلي على توفير الدعم الكامل لكافة أعضاء الجسم المختلفة داخلياً، ومنح الأعضاء الشكل المميز لوجودها، مما يضمن سلامة عملها والقيام بوظائفها على النحو الأمثل.
  • حماية الأعضاء الداخلية: يحمي الجهاز الهيكلي أعضاء الجسم الداخلية من التعرض لأية تلف أو صدمات تؤدي إلى تعرضها للأذى وتوقفها عن العمل بشكل سليم، ومن أبرز الأمثلة على هذا الأمر هي عظام الجمجمة التي تقوم بحماية الدماغ من الأضرار والصدمات.
  • تكوين مكونات الدم: تؤول إلى الجهاز الهيكلي مهمة تكوين مكونات الدم داخل جسم الإنسان، حيثُ يوجد في الجهاز الهيكلي نخاع العظم الذي يُمثل جزء منه في جسم الإنسان، وهو العضو المسئول عن تصنيع كرات الدم الحمراء في الدم وكذلك كرات الدم البيضاء والصفائح الدموية.
  • مساعدة الجسم على الحركة: تتمثل أهمية الجهاز الهيكلي الكبرى في منح جسم الإنسان القدرة على الحركة بتوازن وطريقة سليمة، مع تحريك أطراف الجسم بشكل صحيح وحفظ التوازن الخارجي للجسم.
  • امتصاص الفضلات والسموم: كما يهتم الجهاز الهيكلي في جسم الإنسان بامتصاص بعض السموم والفضلات وتخليص الجسم منها تجنباً لأضرارها.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم: يسهم الجهاز الهيكلي في تنظيم مستويات السكر في الدم داخل جسم الإنسان، وكذلك بعض المواد الأخرى وذلك من خلال إفراز الهرمونات التي تتحكم العظام في إفرازها.
  • التحكم في نسبة الكالسيوم في الدم: ينحكم الجهاز الهيكلي بدرجة كبيرة في نسبة الكالسيوم الموجودة في الدم، وذلك لأن العظام هي الجزء الأساسي في جسم الإنسان المسئول عن نسبة الكالسيوم في الجسم.
  • تخزين المواد الغذائية والمعادن: يُمكن لعظام الجسم المكونة للجهاز الهضمي القيام بتخزين المعادن وإطلاقها في الجسم بما في ذلك الفسفور والكالسيوم، والتي تُعد من المهام شديدة الأهمية للوظائف الجسدية، بالإضافة إلى أنه يُمكن العثور على الأنسجة الدهنية التي يُمكن استخدامها كطاقة في جزء من نخاع العظام.

الجهاز الهيكلي في جسم الإنسان

  • يتكون الجهاز الهيكلي أو الهيكل العظمي عند الإنسان البالغ من 206 عظمة، بالإضافة إلى وجود مجموعة شبكات من الأوتار والأربطة والغضاريف التي ترتبط مع بعضها البعض، ويُسهم الهيكل العظمي في أداء العديد من الوظائف الحيوية مثل دعم حركة الجسم، حماية الأعضاء الداخلية، إنتاج خلايا الدم الجديدة، تخزين المعادن والكالسيوم، تنظيم عمل الغدد الصماء التي تساعد جسم الإنسان في البقاء على قيد الحياة.
  • ويُشكل الجهاز الهيكلي ما يقرب 20% من وزم جسم الإنسان، ويكون عدد عظام الجسم في الأطفال أكبر عن عدد العظام عند البالغين وذلك بسبب اندماج واتحاد بعض العظام عند الوصول إلى سن البلوغ لتصبح عظمة واحدة.
  • كما يوجد هناك عدد من الاختلافات في الهيكل العظمي لدى الرجال والنساء، فيكون للهيكل العظمي لدى الرجال كتلة أثقل حجماً من النساء، بينما تمتلك النساء عظام حوض أوسع وذلك لاستيعاب القدرة على حمل الأجنة وعملية الولادة.

مم يتكون الجهاز الهيكلي

يتكون الجهاز الهيلي في جسم الإنسان بشكل رئيسي من الجهاز الهيكلي الحوري والجهاز الهيكلي الطرفين حيثُ يتكون كل منهما من مجموعة مختلفة من الأجزاء الضرورية للجسم وذلك على النحو التالي:

  • الجهاز الهيكلي المحوري: يتكون الجهاز الهيكلي المحوري من العمود الفقري، الجمجمة، القفص الصدري، بحيث يضمن كل منهم سهولة دعم الجسم والحركة، حماية الأعضاء القريبة منه، حيثُ تقوم عظام الجمجمة بحماية الدماغ، ويحمي القفص الصدري الأعضاء المختلفة للجهاز التنفسي، كما يوفر العمود الفقري الدعم والحركة للحسم بصورة طبيعية متوازنة.
  • الجهاز الهيكلي الطرفي: يتكون الجهاز الهيكلي الطرفي من حزام الصدر، الأطراف العلوية من الجسم مثل الرسغ، الساعد، كف اليد، كما يتضمن الأجزاء السفلية مثل الفخذ، الكاحل، الكعب، كما يضم الجهاز الهيكلي الطرفي حزام الحوض أيضاً.

كيفية المحافظة على صحة الجهاز الهيكلي

هناك العديد من النصائح والطرق التي يُمكن من خلال اتباعها المحافظة على صحة الجهاز الهيكلي والوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة، ومن أهم هذه النصائح:

  • الاهتمام بتناول الأطعمة التي تحتوي على البروتينات مثل الدجاج، الأسماك، اللحوم الحمراء وغيرها من المواد الغنية بالبروتينات لما لها من فائدة في دعم قوة العظام,
  • الحرص على تناول كوب من اللبن بشكل يومي خاصةً للنساء في مرحلة الحمل وما بعد الإنجاب.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بصفة يومية.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من معدن الكالسيوم وفيتامين د وذلك لأنها اكثر العناصر الغذائية فائدةً في دعم صحة العظام.
  • تجنب القيام بالحركات العنيفة أو المجهود البدني الشاق الذي يفوق قوة عظام الجسم.
  • الحرص على أخذ القدر الكافي من النوم والراحة بشكل يومي في الليل.
  • الابتعاد تماماً عن تناول المشروبات الكحولية أو المدامة على التدخين.
  • تجنب التعرض للصدمات أو السقوط لأن هذا الأمر يُسبب الكسور ويضر بصحة العظام بشكل كبير.
  • الحرص على تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د.
  • الحرص على ارتداء الأدوات الوقائية عند ممارسة الألعاب الرياضية أو ركوب الدراجة لتجنب الاصطدام وحدوث الكسور والإصابات الخطيرة.
  • الحرص على التعرض لأشعة الشمس بصفة يومية وذلك لما تمنحه للجسم من فيتامين د الذي حافظ على صحة العظام.

إصابات الجهاز الهيكلي

تُمثل الكسور أكثر إصابات الجهاز الهيكلي شيوعاً في الحدوث بين الأشخاص، وتُعرف الكسور بأنها حالة طبية تتمثل في اختلال استمرارية العظام كقطعة واحدة، حيثُ تحدث الكسور في نسبة كبيرة منها بسبب تأثير قوة على العظم تفوق قوتها على المقاومة، كما قد يكون الكسور نتيجة لبعض الحالات الطبية أو الإصابات التي تُسبب ضعف العظم، ومن أبرز إصابات الجهاز الهيكلي:

  • التهاب المفاصل: يُسلل التهاب المفاصل ألماً وصعوبة في حركم الجسم، وعادةً ما يحدث بسبب اعتلال عمل الغضاريف الموجودة في المفاصل، أو بسبب الإصابة بأمراض المناعة الذاتية أو العدوى.
  • أمراض العظام الأيضية: تمثل أمراض العظام الأيضيية مجموعة من الحالات المرضية التي تؤثر على سلامة عمل وقوة العظام، وغالباً ما يكون سبب الإصابة بها هو نقص معدلات فيتامين د في الجسم، فقدان الكتلة العظمية، واستخدام بعض الأدوية لفترة طويلة مثل العلاج الكيميائي أو المنشطات.
  • الخلايا السرطانية: يُمكن أن يصل تطور الخلايا السرطانية إلى العظام أو الخلايا التي تقوم العظام بإنتاجها، حيثُ يتشكل السرطان في نسيج العظم الأساسي وهو أمر نادي جداً، إلا أن سرطان الغدد الليمفاوية أو سرطان خلايا الدم هو أمر أكثر شيوعاً.

وفي ختام مقالنا نكون قد تعرفنا معكم على أهم الوظائف التي تُعد من وظائف الجهاز الهيكلي في جسم الإنسان، وللمزيد من الموضوعات تابعونا في موقع مخزن المعلومات.