بحث عن الحرب العالمية الاولى

بواسطة:
بحث عن الحرب العالمية الاولى

نقدم لكم خلال هذا المقال بحث عن الحرب العالمية الاولى ، حيث كانت الحرب العالمية أحد المحطات المهمة في التاريخ الإنساني، وراح ضحيتها أعداد كبيرة للغاية من المدنيين والعسكريين ممن شاركوا في الحرب طوعاً أو إجباراً، كما أثرت هذه الحرب على موازين القوى في العالم وأعادت رسم خرائط النفوذ الجيوسياسي للقوى العظمى في مناطق متعددة من العالم.

وكانت الحرب العالمية الأولى أول حرب في التاريخ تحدث على هذا النطاق الواسع ويشارك فيها هذا العدد الكبير من الدول، وهو ما اكتسبت منه تسميتها بالحرب العالمية، فقد كان عدد الدول المشاركة في هذه الحرب بصورة فعلية أو من خلال تقديم الدعم لأحد الطرفين أكبر من عدد الدول التي اختارت الوقوف على الحياد، خلال السطور التالية نتعرف على معلومات وتفاصيل أكثر حول الحرب العالمية الأولى، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

بحث عن الحرب العالمية الاولى

في الثامن والعشرين من يونيو عام 1914 ميلادياً تم اغتيال ولي العهد النمساوي الأرشيدوق فرانز فرديناند وزوجته خلال زيارتهما لسراييفو عاصمة البوسنة والهرسك، والتي كانت ولاية عثمانية قبل ذلك الوقت حتى قامت النمسا والمجر باحتلالها عام 1909.

تم اغتيال ولي العهد على يد تنظيم “اليد السوداء” الذي أسسه الصربيون القوميون، حيث كانت صربيا على خلاف مع النمسا بسبب احتلال امبراطورية النمسا والمجر لأراضي البوسنة والهرسك المجاورة لصربيا.

ويتم الحديث عن اغتيال ولي العهد النمساوي باعتباره السبب المباشر للحرب العالمية الأولى، ولكن هذا الاغتيال لم يكن سوى حجة لبعض الدول لإشعال الحرب واحتلال مزيد من الأراضي أو تأمين مصالحها الجيوسياسية في أوروبا.

فيما يرى بعض الباحثين أن أحد أهم أسباب الحرب العالمية الأولى هو رغبة دول الحلفاء في إجهاض مشروع خط برلين-بغداد للسكة الحديدية والذي كان سيربط بين الإمبراطوريتين الألمانية والعثمانية بطول يقارب 1000 كيلومتر.

حيث يرى أصحاب وجهة النظر تلك أن هذا الخط كان سيغير من موازين الحرب العالمية الأولى إذا تم تنفيذه قبلها، كما كان سيغير من موازين القوة الاقتصادية في قارة أوروبا ومنطقة آسيا الصغرى، حيث أن خط سكة حديد بهذه المواصفات وبهذا المسار كان سيشكل فارقاً كبيراً في حركة التجارة ونقل البضائع ونقل الجنود والأسلحة والمعدات العسكرية، كما كان سيمثل تهديداً لتواجد بريطانيا في الهند.

وفي كل الأحوال فإن الحرب العالمية الأولى قامت لأسباب متعددة لا تقتصر فقط على اغتيال ولي العهد النمساوي أو على إجهاض مشروع خط سكة حديدية، فقيام حرب عالمية أعقد من أن يتم اختصار أسبابها، حيث شاركت كل دولة من الدول المتحاربة لسبب أو مجموعة أسباب مختلفة، ولا يمكن ذكر أسباب قيام الحرب العالمية الأولى تفصيلاً.

نتائج الحرب العالمية الأولى الاقتصادية والاجتماعية والسياسية

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى بهزيمة دول المركز أو المحور وانتصار دول الحلفاء، حدثت مجموعة كبيرة من التأثيرات المختلفة في عدة نواحي من الحياة البشرية وخصوصاً في أوروبا، فبالتأكيد حرب عالمية شاركت فيها أكثر من دولة وهزت استقرار العالم بأسره بهذه الطريقة لا بد أن يكون لها تأثير على حياة البشر، وفيما يلي تأثيرات الحرب العالمية الأولى على النواحي المختلفة:

النتائج السياسية

  • أدت الحرب العالمية الأولى إلى تقسيم امبراطوريا كبيرة مثل الامبراطورية العثمانية والامبراطورية الألمانية والامبراطورية الروسية والإمبراطورية النمساوية.
  • كانت نتائج الحرب العالمية مقدمة لحدوث الحرب العالمية الثانية التي تسبب فيها هتلر نتيجة سعيه للانتقام من الدول التي هزمت ألمانيا في الحرب العالمية الأولى، حيث كان أدولف هتلر أحد الجنود المشاركين في الحرب العالمية الأولى وشعر بمرارة الهزيمة مما جعله يسعى للانتقام.
  • أثناء الحرب العالمية وبالتحديد في عام 1916 تم توقيع معاهدة سايكس بيكو بين بريطانيا وفرنسا والتي تنص على تقسيم منطقة الهلال الخصيب في الشرق الأوسط بين بريطانيا وفرنسا.
  • بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى وتحديداً في عام 1919 تم توقيع معاهدة فرساي بين ألمانيا من جهة وبريطانيا وفرنسا وروسيا وإيطاليا من جهة، والتي كانت تنص على تنازل ألمانيا عن عدد كبير من مستعمراتها وأراضيها لصالح دول الحلفاء.
  • كما نصت المعاهدة على تحمل ألمانيا مسئولية الحرب العالمية الأولى ومنعها من حيازة بعض أنواع الأسلحة الثقيلة وألزمتها بدفع تعويضات مالية كبيرة عن الأضرار الناتجة بسبب الحرب وهو ما سبب خسارة اقتصادية كبيرة لألمانيا.
  • كما تم أيضاً توقيع معاهدة لوزان بين الدولة العثمانية من جهة وبريطانيا وفرنسا وروسيا وإيطاليا من جهة أخرى، وكانت تلك المعاهدة تنص على التفاهم بين الدولة العثمانية ودول الحلفاء حول التنازل عن بعض أراضي الدولة العثمانية وحماية الأقليات المسيحية في مقابل الاعتراف باستقلال تركيا وقيام الجمهورية التركية.
  • بسبب ما عاناه العالم من أهوال خلال الحرب العالمية الأولى ظهرت الحاجة لكيان عالمي يحافظ على السلام ويجمع دول العالم تحت مظلة واحدة لمحاولة حل اللافات بالحوار والتفاوض بدلاً من الحرب، فتم تأسيس عصبة الأمم والتي كانت نواة فكرة الأمم المتحدة.
  • ظهرت الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب العالمية الأولى وأخذت صف الحلفاء وساعدت في ترجيح كفتهم وكانت تلك الحرب هي بداية بزوغ الولايات المتحدة الأمريكية كقوة عظمى.

النتائج الاقتصادية

  • تسببت الحرب العالمية في تضرر الاقتصاد الألماني بدرجة كبيرة حيث حملت معاهدة فرساي الامبراطورية الألمانية ذنب إشعال الحرب العالمية الأولى وألزمتها بدفع تعويضات لدول الحلفاء مما تسبب في مشاكل اقتصادية كبيرة لألمانيا.
  • بسبب مشاركة عدد كبير من الدول في الحرب وتخصيص جزء كبير من موارد كل دولة للحرب ضربت الأزمات الاقتصادية والتضخم دولاً كثيرة حول العالم، حيث اختلت موازين الاقتصاد العالمي نتيجة ما تم صرفه على التسليح والحرب.
  • أدت الحرب العالمية الأولى إلى صعود الولايات المتحدة الأمريكية كقوة اقتصادية مقابل تراجع الدول الأوروبية نتيجة الديون.
  • كنتيجة للحرب العالمية الأولى حققت اقتصادات الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وإيطالياً نمواً في الناتج المحلي الإجمالي.
  • بينما حققت اقتصادات كل من روسيا وفرنسا والدولة العثمانية والنمسا وهولندا التي وقفت على الحياد خلال الحرب تراجعاً في الناتج المحلي الإجمالي تراوح بين 30 إلى 40%.

النتائج الاجتماعية

  • أدت الحرب العالمية الأولى إلى زيادة وعي الطبقات الدنيا في أوروبا ومطالبة هذه الفئات بحقوقها من الحكومات والطبقات الأعلى.
  • كانت فترة ما بعد الحرب العالمية الأولى بداية انتهاء ما يعرف بعصر البارونات واللوردات، حيث ارتفعت أصوات الطبقات الفقيرة نتيجة ما قدموه من تضحيات خلال الحرب ضد الدول المهزومة في الحرب وكذلك الدول المنتصرة مثل روسيا مطالبين بحقوق أكبر.
  • أدت الحرب العالمية الأولى وما سببته من خسائر إلى ظهور أيديولوجيات سياسية جديدة في بعض المجتمعات مثل الفاشية في إيطاليا والبلشفية في روسيا والنازية في ألمانيا.
  • بانشغال معظم الرجال بالحرب كانت فترة الحرب العالمية الأولي بداية انتشار تقبل فكرة عمل المرأة في مجالات مختلفة كانت حكراً على الرجال قبل ذلك، حيث كانت الضرورة تحتم عمل المرأة بدرجة أكبر وتقبل المجتمعات لتلك الفكرة.
  • كما بدأت تظهر قوانين ونقابات العمال لتنظيم العمل في فترة الحرب والحفاظ على حقوق العمال والمطالبة بها نظراً لأهمية دورهم في تلك الفترة أكر من الطبيعي لقلة عددهم وحاجة المجتمعات إليهم بدرجة كبيرة.

النتائج التكنولوجية

  • شهد العالم تطوراً كبيراً في الصناعات العسكرية أثناء وبعد الحرب العالمية الأولى حيث تم استخدام أسلحة في الحرب العالمية الأولى كانت تستخدم لأول مرة في التاريخ.
  • كانت بداية استخدام البترول كوقود في الحرب العالمية الأولى التي استخدمت فيها الجيوش السيارات والدبابات وناقلات الجنود لنقل الجنود بدلاً من العربات التي تجرها الأحصنة قديماً.
  • كانت الحرب العالمية الأولى بداية لسباق التسليح وتطوير تكنولوجيا تصنيع الأسلحة بين الدول المشاركة في الحرب، حيث يضمن التفوق في التسليح حسم المعارك.
  • بداية من الحرب العالمية الأولى تغير شكل ومفهوم الحروب عن ما قبلها، حيث كانت وقتها أعنف الحروب في التاريخ البشري وأثرت تأثيراً كبيراً على العلوم العسكرية بما شملته من استراتيجيات وأدوات وتكتيكات معارك جديدة.

عدد قتلى الحرب العالمية الأولى

  • بلغ عدد القتلى في الحرب العالمية الأولى 17 مليون قتيل منهم 10 ملايين تقريباً من العسكريين و7 ملايين من المدنيين.
  • بينما بلغ عدد المصابين نحو 20 مليون مصاب.
  • فقدت قوات الحلفاء نحو 6 ملايين جندي وفقدت قوات المحور نحو 4 ملايين جندي.
  • وبذلك يكون إجمالي عدد ضحايا الحرب العالمية الأولي من قتلى ومصابين ما يقارب 37 مليون شخص.

خاتمة بحث عن الحرب العالمية الأولى

بهذا نصل إلى ختام هذا البحث عن الحرب العالمية الأولى، قدمنا خلال هذا البحث بعض المعلومات عن الحرب العالمية الأولى وأسباب قيامها، كما ذكرنا النتائج المترتبة على الحرب العالمية الأولى على المستوى الاجتماعي والسياسي والاقتصادي.

إذ أن الحرب العالمية الأولى هي أول حرب عالمية في التاريخ تحدث على هذا النطاق الواسع وتشارك فيها دول متعددة وتؤثر في العالم بأكمله بسبب اتساع ساحات المعارك فيها في أماكن مختلفة من الكرة الأرضية.

إلى هنا ينتهي مقال بحث عن الحرب العالمية الاولى ، عرضنا خلال هذا المقال بحثاً عن الحرب العالمية الأولى وبعض المعلومات والتفاصيل حولها، كما عرضنا نتائجها وما ترتب عليها من آثار اجتماعية واقتصادية وسياسية، إذ أنها كانت ذات تأثير كبير على العالم، نتمنى أن نكون قد حققنا لحضراتكم اكبر قدر من الإفادة.