هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان إيجابي

بواسطة:
هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان إيجابي

إن العديد من السيدات يلجأن إلى إجراء اختبارٍ لحملهن في المنزل حتى يحصلن على نتائج سريعة دون انتظار نتيجة اختبارات الحمل التي يجريها الطبيب، وتعتمد اختبارات الحمل على هرمون الحمل بنسبة كبيرة، فعندما ترى المرأة ظهور نتيجة إيجابية تتساءل ما إذا كانت مؤكدة أم لا، لذا نجيب من خلال موقع مخزن عن هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان إيجابي ؟.

هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان إيجابي

إذا أجرت إحدى الأمهات اختبارًا لحملها فإنها قد تلاحظ ظهور العلامة المشيرة إلى الحمل الإيجابي، وتختلف تلك العلامة تبعًَا لنوع جهاز اختبار الحمل المستخدم.

  • عند التساؤل عن هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كانت نتيجته إيجابية؟ فإن الإجابة هي نعم، حيث توجد احتمالية وقوع نتيجة اختبار الحمل في الخطأ سواء ظهر سلبيّ أم إيجابي.
  • لهذا فإن المرأة قد تجري الاختبار وتظهر النتيجة إيجابية ثم تشكو بعد ذلك بأنه لا يوجد حمل بل كانت النتيجة خاطئة، حيث يتضح ذلك عند ملاحظة الأم لعدم ظهور أعراض الحمل عليها أو عند إخبار الطبيب لها بأنها ليست حامل.
  • عندما تتعرض المرأة لتلك الحالة فإن ذلك يسمى بـ “الحمل الإيجابي الكاذب”.
  • لكي يصبح اختبار الحمل أكثر دقة ينبغي على المرأة أن تجري الفحص قبل 4 أيام من دورتها الشهرية، وذلك حين تتوقع وجود احتمالية للحمل.
  • تظهر العلامة الدالة على الحمل إما على شكل شرطتين بجانب بعضهما أو يتغير لون الشريط المتواجد على الجهاز.
  • فمن المعروف أن اختبار الحمل يكون دقيقًا بنسبة كبيرة، لكنه قد يخطئ في بعض الحالات، ويحدث ذلك بشكل نادر للغاية تبعًا لأسباب عديدة.
  • من الضروري أن تتقيد المرأة بالتعليمات الموضحة على جهاز اختبار الحمل؛ حتى تكون النتائج أكثر صحة، وتتجنب تناول الأدوية المضادة للحساسية أو المدرّة للبول.

هل اختبار الحمل المنزلي يخطئ تجاربكم

نعم يوجد العديد من الأسباب التي قد تقع فيها المرأة فتؤدي إلى ظهور نتيجة حمل خاطئة، وهو ما يقودها إلى التساؤل عن لماذا نتيجة الحمل الإيجابية خاطئة ؟ فمن تلك الأسباب ما يلي:

  • يظهر خطأ نتيجة الحمل الإيجابي عندما تكون الأم قد أجهضت جنينها قبل إجراء الاختبار بثمانية أسابيع.
  • كما أن السبب المعتاد لتواجد احتمالية خطأ اختبار الحمل هي انتهاء صلاحية الجهاز، أو تواجد مشكلة فيه أدت إلى نتائج خاطئة.
  • أيضًا عندما تعاني المرأة من حالة الحمل الرحوي أو العنقودي؛ وهو نوع من الأورام الحميدة التي تصيب الرحم، وله نوعين هما الكلي والجزئي.
  • إحدى العوامل الرئيسية لتواجد الخطأ في نتيجة الحمل الإيجابية هي الإصابة بالحمل كيميائيًا؛ وهو من الحالات الخطرة المؤدية إلى إجهاض الجنين، ويكون ناتجًا عن أن البويضة المخصبة لم تلتصق بجدار الرحم بشكل صحي.
  • الحمل الخارجي يتسبب في التعرض لنتيجة الحمل الإيجابية الزائفة، وهو عبارة عن حمل خارج الرحم.
  •  تناول الأدوية المتضمنة هرمون موجهة الغدد المشيميائية البشرية في الجهاز التناسلي؛ حيث إنها تحفز البويضة مما يعمل على رفع معدل عمليتي الإخصاب والتبويض.
  • عندما تعاني الحامل من داء الأرومة الغاذية بفعل تغير غير طبيعي في جسمها، تتكون لديها الأورام المؤدية إلى ظهور نتائج حمل خاطئة.

بعد كم يوم يظهر الحمل في الاختبار المنزلي

الكثير من السيدات اللواتي يجرين فحصًا للحمل لا تظهر لديهن النتائج إلا بعد تجاوز مرحلة التبويض بعدد محدد من الأيام تبعًا لكل حالة.

  • يظهر الحمل في نتيجة الاختبار المنزلي بعد عملية الإباضة بسبعة أيام، لذا ينصح الأطباء بالخضوع للفحص بعد عشرة إلى اثنا عشر يومًا من الإباضة.
  • موعد حدوث عملية الإباضة يكون في اليوم الرابع عشر إذا كانت الدورة الشهرية تأتي كل ثمانية وعشرين يومًا، فمن الضروري أن تتعلم المرأة حسابها بشكل دقيق؛ حتى تختار الوقت الملائم لإجراء فحص الحمل، وتتجنب النتائج الخاطئة.
  • تختلف أيام ظهور الحمل في الاختبار المنزلي بحسب الدورة الشهرية، فإذا لم يكن موعد قدوم الدورة منتظمًا فينبغي الانتظار حتى وصول هرمون الحمل إلى النسبة المطلوبة.
  • إذا انتظرت لأسبوع وظهرت نتيجة الحمل بالسلب، ثم بعد مرور وقت ظهرت شرطة خفيفة على جهاز الحمل فإن ذلك يشير إلى عدة احتمالات.
  • قد يكون الخط الخفيف الظاهر هو خط التبخر ليس إلّا، والذي يتضح بعد ترك الجهاز لفترة ويعطي نتيجة إيجابية على الرغم من عدم تواجد حمل.
  • بينما في بعض الحالات يكون إشارة إلى أن معدل هرمون الحمل قليل، وذلك دلالة على أن الحمل لا يزال في البداية.
  • في كلتا الحالتين ينبغي على الأم تكرار إجراء فحص الحمل بعد مرور ثلاثة أيام للحصول على نتائج أكثر صحة.

متى يظهر هرمون الحمل في البول

أسرع طرق الكشف عن الحمل في الشهور الأولى منزليًا تتمثل في إجراء اختبار للبول؛ حيث إن الرحم يعمل على إفراز هرمون الحمل الذي يختصره الأطباء بـ HCG.

  • يظهر هرمون الحمل في البول عندما يتم إنتاج هرمون الحمل في جسم الأم من المشيمة على الفور بعد إتمام عملية التلقيح للبويضة.
  • وفي كثير من الحالات يكون الوقت الأمثل لتحليل الحمل الهرموني هو بعد أن تتلقح البويضة بـ 5-7 أيام.
  • بالتالي ينتج المبيضين كل من هرمون الإستروجين، وهرمون البروجيسترون بشكل أكبر؛ فذلك يزيد من ثبات الحمل.
  • لذلك الهرمون أهمية كبيرة فهو يثبط من جهاز المناعة لدى الأم مما يعمل على حماية جنينها خلال الشهور الأولى.
  • كما يحفز هرمون الحمل من عملية التبويض لدى المرأة، إضافةً إلى أن له دور عند الرجل أيضًا على الرغم من اختلاف نسب تواجده لدى الجنسين، فهو يحفز من إنتاج هرمون الذكورة التستوستيرون.
  • في مبيض الأنثى يوجد ما يسمى بالجسم الأصفر، وهو جزء من الغدد الصماء، ويحمل لونًا أصفرًا أو برتقاليًا نتيجة تركز الكاروتينيد به، فيعمل هرمون الحمل على حفظه، بالتالي يفرز هرمون البروجيسترون الهام لجدار الرحم.
  • لذا يساهم هرمون الحمل بشكل رئيس في تغذية الجنين بشكل جيد، فينمو بشكل صحي أكثر، وتتطور أعضاؤه مع تطور ونمو الرحم.
  • وتظهر نتيجة الحمل الإيجابية في اختبار الدم عندما تتجاوز نسبة هرمون الحمل 25 وحدة لكل ملليلتر، بينما تظهر سلبية إذا قلت عن 5 وحدات لكل ملليلتر.

فحص الحمل المنزلي بدون جهاز

إن النتيجة الإيجابية التي تظهر على فحوصات الحمل المنزلية تعتمد على طريقة إجراء الفحص؛ حيث يوجد العديد من الأساليب السهلة التي يمكن تطبيقها بخطوات ميسرة. دون اللجوء إلى استعمال الجهاز.

  • تعتمد غالبية طرق فحص الحمل على عينة البول التي تأخذها المرأة في أول الصباح؛ حيث إن أخذ العينة في وقت مبكر يجعلها أكثر تركيزًا، بالتالي تكون اختبارات الحمل أكثر صوابًا، كما يجب الحرص على تعقيم الوعاء قبل وضع عينة الاختبار به.
  • بعض السيدات يلجأن إلى طريقة الفحص باستخدام الملح، والذي يوضع على عينة البول، ثم يتم الانتظار لدقائق معدودة أو ساعة، فإذا لوحظ أن لون المحلول أصبح يميل إلى الأبيض فإن نتيجته تكون إيجابية، بينما إذا لم يطرأ أي تغيير عليه فنتيجته سلبية.
  • يمكن فحص الحمل عن طريق إضافة الخل الأبيض إلى عينة البول، ثم الانتظار حتى تغير اللون الذي يوضح النتيجة الإيجابية.
  • تفضل بعض السيدات طريقة السكر لاختبار إيجابية الحمل، وتتم عن طريق وضع ملعقة كبيرة من السكر في الوعاء بعد تعقيمه، ثم خلطها مع ملعقة من عينة البول المأخوذ مبكرًا؛ فإذا لوحظت تكتلات من السكر يكون دلالة على أنه لم يذاب بشكل جيد، ويكون الحمل في تلك الحالة إيجابيًا.
  • من الطرق الفعالة في اختبار الحمل أيضًا هي طريقة إضافة الكلور إلى البول؛ حيث يتم وضع كمية متساوية لكل منهما وخلطها، ثم الانتظار لعدة دقائق، وعند ظهور حالة من الفوران أو الفقاعات في الخليط تكون نتيجة الحمل إيجابية.

تعد أشهر الحمل الأولى أهم المراحل في حياة الأم، وفيها يمتزج القلق والتعب بمشاعر السعادة والسرور، لذا قدمنا لكم شرحًا وافيًا لإجابة هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان إيجابي ؟ سائلين الله لكم دوام الصحة والعافية.

يمكنك الاطلاع عبر مخزن على: