هل الجوال مسموح في المدارس السعودية 1443

بواسطة:
هل الجوال مسموح في المدارس السعودية 1443

تزايدت عمليات البحث في الساعات الأخيرة عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي حول هل الجوال مسموح في المدارس السعودية هذا العام في المملكة العربية السعودية، وذلك بالتزامن مع اقتراب موعد الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي الجديد 1443 هـ، وذلك بعد تداول قرار غير مؤكد من مصادر غير رسمية حول سماح وزارة التعليم السعودية للطلاب والطالبات في المدارس السعودية بإحضار الهاتف الجوال إلى المدرسة خلال اليوم المدرسي، فما حقيقة هذا الأمر؟ ذلك ما سنعرضه لكم بالتفصيل في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات، فتابعونا.

هل الجوال مسموح في المدارس

حتى هذه اللحظة لم يتم إصدار أية قرارات تسمح باستخدام الجوال في المدارس السعودية للعام الدراسي 1443 هـ ـ 2021م ، لذا فإنه لا يُسمح باستخدام الجوال أو إحضار الطلاب للهواتف الجوالة في المدارس وهذا هو الوضع القائم في الوقت الحالي.

وكانت بعض المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي قد تداولت أمس الثلاثاء خبراً غير مؤكد حول إصدار وزير التعليم السعودي لقرار استخدام الهاتف الجوال في المدارس لطلاب المرحلة المتوسطة والثانوية، وذلك على الرغم من عدم وجود أية بيانات رسمية أو تصاريح موثوقة من الوزارة، وعلى الرغم من هذا فقد انتشرت هذه الشائعة بشكل كبير بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي لتكون بين مؤيد ومعارض لهذه الفكرة.

وخلال الأعوام الماضية لم تسمح أبداً وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية بأن يتم استخدام الهواتف الجوالة الذكية داخل المدارس في مختلف المراحل التعليمية، وذلك تنفيذاً لقرار الوزارة بشأن حظر استخدام أو تواجد أي جهاز هاتف جوال أو أجهزة ذكية محمولة بكافة أنواعها إلى المدارس.

جاء هذا القرار انطلاقاً من حرص وزارة التعليم على المحافظة على معدلات تركيز الطلاب خلال اليوم الدراسي وعدم وجود أية وسائل تُشتت انتباههم وتؤثر على مستوى التحصيل الدراسي لديهم، لذا لم يحدث خلال أي عام من الأعوام الدراسية الماضية أن قامت الوزارة بإصدار أية قرارات تسمح بأن يتم استخدام الطلاب للهواتف الجوالة في المدارس، بل يُعد حظر استخدام الهاتف الجوال في المدارس أحد الضوابط المقررة من وزارة التعليم سنوياً للحفاظ على معدلات التحصيل الدراسي لدى الطلاب.

حقيقة السماح باستخدام الجوال في المدارس السعودية

على الرغم من أنه لم يتم إصدار أية بيان رسمي من وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية حول السماح بإحضار الهواتف الجوالة إلى المدرسة واستخدام الطلاب لها، إلا أنه قد أطلق بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي استفتاء على منصة التغريدات العالمية تويتر حول رأي الأشخاص في السماح للطلاب باستخدام الهواتف الجوالة الذكية في اليوم الدراسي بالمدرسة.

وقد جاء استطلاع الرأي بنتيجة مختلفة بين مؤيد ومعارض لهذه الفكرة، فقد جاءت نسبة 56.7% معارضة لفكرة السماح للطلاب بإحضار الهاتف الجوال في المدارس، بينما أيد استخدام طلاب المدارس للهاتف الجوال في اليوم الدراسي نسبة 43.3%.

أسباب حظر استخدام الجوال في المدارس

تُشدد وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية حول حظر استخدام الهواتف الجوالة من قِبل الطلاب خلال اليوم الدراسي في المدارس، وقد جاء هذا القرار نظراً لما يُسببه الهاتف الجوال من آثار سلبية على مستوى التحصيل الدراسي للطلاب على النحو التالي:

  • يسهم استخدام الهواتف الجوالة في تشتيت انتباه الطلاب عن التركيز في الدروس اليومية، مما يتسبب بشكل كبير في تراجع مستوياتهم الدراسية.
  • ينتج تأثير سلبي على مستوى التحصيل الدراسي للطلاب والناتج المعرفي من المعلومات بسبب استخدام الطلاب للهاتف الجوال.
  • يُسبب استخدام الطلاب للهاتف الجوال في وجود تكاسل عن الدراسة ينتج عنه حدوث تراجع في مستوى التحصيل الدراسي.
  • يُشجع استخدام الهاتف الجوال في المدارس ظهور بعض السلوكيات غير المقبولة مثل التنمر على زملاء الدراسة، السخرية من المعلمين، تسجيل الأصوات وأخذ الصور للمعلمين أو الطلاب دون علمهم.
  • حدوث بعض المشكلات داخل الفصل الدراسي بين المعلمين والطلاب بسبب استخدام الطلاب للهواتف الجوالة داخل الفصول الدراسية في اللعب واللهو خلال شرح المواد الدراسية.

هل الجوال مسموح في المدارس السعودية تويتر

وقد نتج عن الخبر غير المؤكد الذي انتشر أمش الثلاثاء الرابع والعشرين من أغسطس 2021 حول السماح باستخدام الطلاب للهاتف الجوال في المدارس ظهور هاشتاج (السماح بالجوالات في المدارس السعودية) والذي قابله الكثيرين من رواد تويتر بالسخرية والتعبير عن رفض القرار وذلك ما جاء على النحو التالي:

عبر فهد الله يرزق عن رفضه هذا القرار قائلاً “السماح بالجوالات في المدارس، قرار ماله أي داعي ولا مبرر أبداً وزارة التعليم ماشية بالبركة والله”.

كما تهكم أحد المغردين على القرار بقوله ” ويش رأيكم تحطون لهم Wifi بعد عشان يشبكون نت ! قرار غريب جداً ! وإذا كان المقصد توكلنا هناك طرق يعرفونها بنظام نور توضح حالته محصن أو لا ! طيب هل تضمن وزارة التعليم وتتحمل مسؤولية عدم تصوير المعلمات والطالبات وانتشار صورهم”

كما قال حساب مُسجل باسم جبريلتون ” “وضع جوال في يد مراهق لديه عدة حسابات فارغة من المحتوى في التيك توك وسناب وانستقرام.. سيسهم في إثراء محتواه بمقاطع عن المدرسة، والمصيبة لو انتشرت مقاطع نسائنا وفتياتنا خلال الأيام القادمة عبر هذه المنصات! وزارة التعليم مسؤولة عن أي تصرف يصدر عنهم..السماح بالجوالات في المدارس

كما أعرب شجوني عن رفضه لقرار السماح بالجوال في المدارس في قوله ” مدارس البنات تمنع القرار، السماح بالجوالات في المدارس، ايش الجهل اللي إحنا فيه إلى الآن؟ محد له حق يعارض قرار وزارة التعليم، إذا مدارسكم عارضت ومنعت دخول الجوالات اشتكوا لوزارة التعليم وهي تشوف شغلها مع الصحونجيات”

كما رفض أبو الجوهرة هذه القرار في قوله:” السماح بالجوالات في المدارس، عندي اقتراح ليش ماتكون الدارسة العصر… الصباح نوم وبرد وحر على الأطفال ما يتحملون الواحد ماله نفسه وش سر الصباح أقلبوها العصر لين بعد العشاء الدراسة حضوري…”

 

وفي ختام مقالنا أعزاءنا القراء نكون تعرفنا معكم على حقيقة هل الجوال مسموح في المدارس السعودية هذا العام الدراسي الجديد 1443 هـ، وللمزيد من مُستجدات العملية التعليمية في المملكة العربية السعودية كونوا على تواصل معنا في موقع مخزن المعلومات