مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

من خصائص التبرعم ان الابناء

بواسطة: نشر في: 26 سبتمبر، 2022
مخزن

من خصائص التبرعم ان الابناء

تُعد عملية التبرعم هي إحدى طرق التكاثر اللا جنسي في الحيوانات، والتي تلجأ إليها لإنتاج عدد أكبر من الأبناء وفي فترة زمنية محدودة.

  • ومن خصائص التبرعم أن الأبناء يُستنسخون من الأب.
  • ويوجد في الكائن الحي جزء يُسمى البرعم، وبعد نمو وتطور هذا الجزء، ينفصل فيكون كائناً جديداً.
  • وتختلف آلية حدوث التبرعم حسب نوع الكائن الحي، فبعض الكائنات لها مناطق تتخصص في إنتاج البراعم، فيحدث بها انقسام خلوي متكرر، والبعض الآخر من الكائنات ينتج البرعم من أي نقطة في جسده.
  • ولا يقتصر التكاثر اللاجنسي بالتبرعم على الحيوانات التي لا تمتلك أعضاء تناسلية فقط؛ بل يحدث أيضًا عند الكائنات التي تمتلك أعضاء تناسلية أيضًا.
  • أما عن الكائنات التي تقوم بعملية التكاثر اللاجنسي بواسطة التبرعم فهي فطريات الخميرة، والتي تُستخدم في صنع الخبز والجعة، وفيها يتم إنتاج خلية أم كبيرة وخلية جديدة صغيرة.
  • ومن الكائنات الأخرى المرجان وبعض يرقات شوكيات الجلد والاسنفنجيات والديدان المسطحة.
  • وفي نحل العسل العملاق تحدث عملية التكاثر اللاجنسي بالتبرعم، إلى جانب الفيروسات، فمن غشاء الخلية المعيلة تأخذ الفيروسات غلافها.
  • إلى جانب شقائق النعمان والتي تتكاثر جنسيًا في المرحلة الأولى حيث تعطي البوليبات، وبعد ذلك يعطي البوليب البراعم بطريقة تبرعم لا جنسية.

التبرعم في الخميرة

  • يبدأ التبرعم في الخميرة بتليين جزء صغير من جدار الخلية، ثم يتطور فيه نتوء صغير، ويقوم جدار الخلية الأم بتغطية البرعم الذي يصل عرضه إلى 1 متر.
  • ثم تنقسم الخلية الأم انقساماً خلوياً، فيتلقى البرعم الجديد المادة الوراثية من الأب.
  • وتستمر منطقة البرعم في النمو وزيادة الحجم؛ نظرًا لتمرير عضيات الخلية الأخرى وهي الريبوسوم والميتوكندريا والشبكة الإندوبلازمية.
  • ويتم نسخ الحمض النووي خلال التبرعم، حيث يتكرر الأصل من خلال المرحلة S والتي يتآلف فيها الحمض النووي والطور M.
  • وفي مكان الانقباض بين البرعم وجدار الخلية وعلى السطح الداخلي للجدار، تتكون وتنمو حلقة الكيتين، فيصبح نمو الحاجز إلى الداخل، وبالتالي ينشأ حاجز أولي بعد غزو غشاء البلازما.
  • وينشأ الحاجز الثانوي، وتنفصل الخليتان ويظل الحاجز الأساسي الكيتين مع الخلية الأم، فتصبح على الأم ندبة البرعم والتي تظل موجودة بها حتى ينفصل عنها البرعم.
  • وعندما تنفصل الخلية الأم عن خلية الخميرة الفردية الجديدة؛ يبدأ الأب دورة التبرعم، ولا بد من نمو الخلية الجديدة ووصول حجمها إلى حجم الخلية الأم حتى يتم البدء في التبرعم.

خصائص التبرعم

من أهم خصائص عملية التكاثر اللاجنسي بالتبرعم ما يلي:

  • تحتاج هذه العملية إلى أب واحد فقط في التكاثر.
  • يرتبط الأبناء بالأب، حتى يصل في نموه إلى مرحلة يطابق فيها الأب، فينفصل عنه، ويعيش ككائن حي مستقل ويبدأ دورة حياة جديدة.
  • سرعة نمو النسل في هذه العملية.
  • أبناء هذه العملية هم نسخة طبق الأصل من الأب دون اختلاف.
  • في هذه العملية لا تتكون الأمشاج ولا يحدث إخصاب.
  • من خلال التبرعم يمكن تمرير جينات جيدة من الكائن الحي إلى الخلية المُنتجة.
  • عند حدوث التبرعم في النباتات يمكن نقل الخصائص المرغوبة للبراعم إلى ساق نبات آخر، وذلك في ظروف بيئية مناسبة.
من خصائص التبرعم ان الابناء