مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

لماذا سويسرا ليس لها جيش

بواسطة: نشر في: 10 فبراير، 2022
مخزن
لماذا سويسرا ليس لها جيش

تعتبر سويسرا واحدة من أغنى الدول العالمية، وهذا بسبب موقعها الجغرافي المتميز الذي جعلها تتوسط أوروبا كما أنها من الدول الحيادية التي تمكنت من الوصول والاستقرار السياسي، وهذا بالرغم من أنها تعتبر من البلاد الجبلية المغلقة، ومن هذا المنطلق فهل سويسرا لا تملك جيش فعلًا؟ و لماذا سويسرا ليس لها جيش ؟ وما قصة تحولها إلى دولة حيادية، من خلال موقع مخزن نقوم بعرض الإجابات الخاصة بهذه الأسئلة عبر الفقرات التالية.

لماذا سويسرا ليس لها جيش

على مدى القرون وبمرور العصور والأزمنة كانت سويسرا عبارة عن دولة محايدة لم تشترك في نوع من أنواع الحروب ولم تنتمي لأي طرف من الأطراف ولهذا السبب فإن  سويسرا من الدول التي لا تدخل في الحروب أو تحارب دون التعرض للهجوم، ولهذا فإن القوة العسكرية لسويسرا يقوم بالدفاع عن النفس وعن الأمن الداخلي للدولة ويمكن اعتبار ما سبق هو جزء من إجابة سؤال لماذا سويسرا ليس لها جيش.

  • بالرغم من أن سويسرا من البلاد الصغيرة التي تحمل عدد صغير من السكان إلا أنها من الدول التي لا تجرؤ أي بلد أخرى من مهاجمتها أو احتلالها، وهذا ما أثبته التاريخ بعدم احتلال هتلر نفسه لدولة سويسرا.
  • هذا لما ذكرناه سابقًا بأنها بلد محايدة لم تدخل إلى حروب لقرابة 500 ألف سنة، أما عن قول بأن سويسرا بلد بدون جيش فيمكن القول بأن هذا الحديث غير صحيح وانتشر هذا السؤال بسبب ما ذكرناه من عدم دخول سويسرا إلى الحروب، وما يثبت الأمر هو شهرة ملوك سويسرا على مر العصور.
  • تعتبر سوسيرا من بلاد العالم التي لا تملك عاصمة، ولا تملك رئيس للجمهورية، بل تُحكم البلاد عن طريق مجلس مكون من سبعة أفراد، ويقومون بانتخاب رئيس للمجلس من بينهم ومن خلال هذا المجلس تدار أمور الدولة.
  • بالرغم أن سويسرا واحدة من البلاد الأوربية إلا أنها لا تعد من أعضاء الاتحاد الأوربي، وتصدر سويسرا أكثر من مئتي ألف طب سنويًا من الشوكولاتة، فهي تقوم بتصنيع أكثر من 7 مليون قطعة شوكولاتة، ومن أحد أنواع الشوكولاته المتواجدة في سويسرا نجد نوع تم تصنيعه من الذهب.
  • كما تعتبر سويسرا من أحسن بلاد أوربا في المرتبات العائدة على الموظفين حيث يمكن أن يصل المرتب الخاص بالموظف إلى حوالي 120 ألف بشكل سنوي.

لماذا تعتبر سويسرا من الدول المحايدة؟

لماذا سويسرا ليس لها جيش

تنتهج دولة سويسرا منهج الحياد قرابة الخمسمئة ألف عام، ويقال بأن سويسرا هي تمثيل لتاريخ العصبة الدفاعية منذ العصور الوسطى وهذا وفقًا لدائرة المعارف البريطانية، وقد تشكلت سويسرا بمنطقة تفتقر إلى السلطة الإمبراطورية، وتشكلت بعام 1291 ميلاديًا عن طريق تحالف كانتونات ضد أسرة هابسبورغ وأطلق على هذا التحالف الاتحاد السويسري.

  • كانت الكانتونات عبارة عن مجموعة من الدول المختلفة المستقلة والتي تمكنت من الاستمرار في توحدها عن طريق الدفاع عن الحريات.
  • في الماضي كانت دولة سويسرا من الدول القوية التي تدخل الحروب بشكل عادي فتخسر أو تتنصر، وبعام 1515 ميلاديًا، دخلت سويسرا في حرب مع فرنسا والتي التعبير عنها بأنها كانت عبارة عن مجزرة مات من خلالها الآلاف من جنود سويسرا وأطلق على هذه المعركة اسم معركة مارينيانو.
  • قاد الجنود الفرنسيين بهذه المعركة الملك فرانسيس الأول خلال الحملة الإيطالية الأولى، ودارات أحداث المعركة بالقرب من قرية مارينيانو التي تبعد عن جنوب شرق ميلانو بحوالي 16 كيلو متر.
  • بعد هذه المعركة تمكنت فرنسا من استعادة ميلانو، وتمت معاهدة سلام جنيف باليوم السابع من شهر نوفمبر لعام 1515 بين الاتحاد السويسري وفرنسا بعد 1515 ميلاديًا.
  • كانت المعركة عبارة عن صدام بين المشاة السويسريين وقوات السلاح والمدفعية الفرنسية، وبالرغم من المجزرة القائمة وتفوق الفرنسيين عدديًا إلا أنهم تمكنوا من تحقيق الانتصار بصعوبة بالغة.
  • من هذه المعركة بدأ قصة تحول سويسرا إلى دولة محايدة لا تتدخل إلى الحروب ولا تأخذ طرف أي دولة من الدول وكل ما تقوم به هو الدفاع عن نفسها إذا تعرضت لأي نوع من أنواع الهجوم.

تابعيات معركة مارينيانو

لماذا سويسرا ليس لها جيش

يمكن القول بأن سويسرا بالعصور الوسطى كانت بعيدة كل البعد عن الحياد أو السلام، فقد اشترك أكثر من مليون مرتزق سويسري في العديد من الحروب المتنوعة على مر العصور تابعين للجيوش الأجنبية، ويمكن الاعتراف بأن كل دول العالم لم تعطي أقوى من المرتزقة التابعين لسويسرا، ولهذا فلم تكن من مصلحة أي دولة في العالم مهاجمة سويسرا.

  • يمكن القول بأن إعارة المرتزقة السويسريين لمختلف دول العالم كانت الخطوة الأولى في الاتجاه إلى الحياد، وتمكن الاتحاد السويسري من تشكيل الدول الحديثة بالرغم من كافة الصراعات الداخلية بها في القرن السادس عشر.
  • خلال معركة مارينيانو تقدم السويسريون إلى المواقع المتواجد بها الفرنسيين عن طريق المستنقعات التي تفصل بين الجيشين ولكنهم انسحبوا بمنتصف الليل، وباليوم التالي بدأ القتال لمدة تخطت ثماني ساعات متواصلة، أجبرت قوات السلاح الفرنسي السويسريين من التراجع وألحقت بهم هزيمة كبيرة، أعلنت أسرها سويسرا الهزيمة.
  • من وقتها أيقنت سويسرا أن الحل الأمثل للحفاظ على جنودها وأراضيها وتطورها هو التزام السلام والحياد.
  • كما تمكن الاتحاد السويسري من تطوير الهياكل السياسية بالكانتونات الثلاثة عشر التي شُكلت وقت الإصلاح بالاتحاد مع هولندا وفينيسيا وجنوة.

حياد سويسرا بالقانون الدولي

في النقاط التالية نوضح كيفية الاعتراف بأن سويسرا هي عبارة عن دولة محايدة وفقًا للقانون الدولي، بجانب الإشارة إلى التطورات التي طرأت على البلاد فيما يلي:

  • بعام 1647 ميلاديًا قامت سويسرا بوصف نفسها بأنها دولة محايدة بشكل صريح، وبمؤتمر فينيا بعام 1815 ميلاديًا تم الاعتراف بأن سويسرا محايدة بموجب القانون الدولي.
  • طورت سويسرا من هيكلها السياسي عند اعتماد دستورها العام 1848 ميلاديًا، بحث ضمن الدستور المبادئ الليبرالية وحقول الفردية، وبدأ فصل السلطات، بجانب النظام البرلماني الثنائي المجلس الذي تم النص عليه تباعًا للثورة الفرنسية عام 1789 ميلاديًا، ودستور الولايات المتحدة الأمريكية.
  • انتشر الصراع الداخلي بسويسرا قبل عام 1848 ميلاديًا، وبكن بداية من القرن التاسع عشر بدأت سويسرا بالتمتع بالهدوء والسلام النسبي.
  • أما عن تشكيل الاتحاد السويسري فيتمثل في ضم أكثر من ثلاثة ألف بلدية، تقع داخل ستة وعشرين كانتونا، ستة منها يشار إليهم بالاسم التقليدي ديميكانتون، وبنهاية القرن الثامن عشر وحتى منتصف القرن التاسع عشر تم دمج كافة الكانتونات التي تتحدث بالإيطالية والفرنسية والمناطق الريفية.

تنوع الشعب السويسري

لماذا سويسرا ليس لها جيش

تتلاقى العديد من الهوايات الثقافية المتواجدة بأوروبا الغربية سواء الفرنسية والألمانية والإيطالية داخل سويسرا، وتعتبر هذه السمة من أفضل السمات التي تميز البلدة عن غيرها من البلاد، ولهذا فإن اللغات داخل سويسرا تتنوع بين الألمانية والإيطالية والفرنسية.

  • بعام 1996ميلاديًا تم الاعتراف بلغة رومانش أو لغة الغجر هي اللغة الرسمية للبلاد، وهي اللغة الموجودة بالمناطق الجبلية، وهذا بالرغم من اعتراف الدستور السويسري باللغات الثلاثة التي ذكرناهم سابقًا.
  • بدايةً من القرن الحادي والعشرين كانت نسبة لا بأس بها تتحدث الألمانية في الدولة تقدر بحوالي 3/5 إجمالي السكان وخمس السكان يتحدثون الفرنسية ونسبة تقدر بحوالي 1/12 تتحدث الإيطالية و1% يتحدثون الرومانشية.
  • أما حوالي عشر السكان فيتحدثون بلغات غير رسمية مثل البرتغالية والصربية الإسبانية، وهذا بسبب الانقسامات العرقية في الدولة.

بهذا نكون وصلنا إلى نهاية موضوعنا بعد عرض إجابة سؤال لماذا سويسرا ليس لها جيش عبر الفقرات السابقة، بجانب عرض العديد من المعلومات الشيقة الخاصة بالاتحاد السويسري.