لماذا الدهشة عند ارسطو ينبوع الفلسفة

بواسطة:
لماذا الدهشة عند ارسطو ينبوع الفلسفة

تعرف معنا في المقال التالي على لماذا الدهشة عند ارسطو ينبوع الفلسفة ؟ فأرسطو هو أحد أشهر الفلاسفة الذين ظهروا في العصر اليوناني، وهو من تلامذة الفيلسوف المفكر أفلاطون الذي أوكلت مهمة تعليم وتدريس العلوم للإسكندر الأكبر.

ويُعد أرسطو أحد أعظم المفكرين الذين جاؤوا في تاريخ البشرية وقد قام بتأسيس عدد من المدارس المختصة في علوم الفلسفة والتفكير وغيرها من العلوم من بينها مدرسة التقاليد الأرسطية، مدرسة ليسيوم، مدرسة الفلسفة المشائية، كما أن له الكثير من الكتابات في العلوم والمعارف كالشعر والعلوم والموسيقى والمسرح، وللمزيد من التفاصيل تابعونا في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات.

لماذا الدهشة عند ارسطو ينبوع الفلسفة

تُعرف الدهشة بأنها شعور إنساني أولي يتكون من مجموعة من المشاعر أو الأحاسيس الغامضة، أو أنه شعور من الحيرة التي تسيطر على التفكير والعقل لمدة قد تكون كبيرة أو قصيرة، أو أن الدهشة هي تلك المرحلة السامية التي توجد بين التأمل والاستغراق كما قام الفلاسفة بوصفها، وتكون الإجابة الصحيحة على سؤال لماذا الدهشة عند أرسطو ينبوع الفلسفة هي :

  • أن ما يُمكن أن يدفع الناس إلى الدهشة هو الأصل، إما أن يدفعهم اليوم تجاه أية بحوث فلسفية الدهشة، لذا فقد تم اعتبار أن الدهشة هي أم الفلسفة من هذا المنطلق.

وللسبب السابق فقد قام الفيلسوف اليوناني أرسطو بتجاوز كافة هذه الظواهر بل قام أيضاً بتجاوز الأشياء الأكثر اعتيادية وألفة منها، حيثُ يتضح هذا الأمر من خلال الدهشة التي أصابت العالم نيوتن عندما سقطت تفاحة أمامه على الأرض والتي تسببت تالياً في ظهور نظرية الجاذبية الأرضية التي ساهمت بشكل كبير في تطوير العلم والعلوم.

من هو أرسطو

  • يُعد أرسطو فيلسوف يوناني شهير عُرف عنه لقب المُعلم الأول، وكان أحد تلامذة المعلم اليوناني أفلاطون وكان مُعلماً للإسكندر الأكبر، له العددي من الكتابات في مختلف العلوم كالشعر والأحياء والمنطق والعلوم وغيرها.
  • وُلد أرسطو أو أرسطاطاليس في عام 384 قبل الميلاد وعاش حتى العام 322 قبل الميلاد في إحدى المستعمرات اليونانية التي عُرفت بـ ستاجرا المطلة على ميناء ساحل تراقيا البحري.
  • دخل أكاديمية أفلاطون للعلوم ولم يخرج منها إلا بعد وفاته بما استمر لما يزيد عن عشرين عاماً، وقد كان من أعظم فلاسفة عصره وأكثرهم معرفةً وعلماً، وقد ترك لنا ما يزيد عن 400 مؤلف كتابي ما بين الكتب الكبيرة والفصول المعرفية الصغيرة.

فلسفة أرسطو

  • أتبع العالم اليوناني أرسطو في فلسفلته نظام معين وطريق مختلف عن بقية فلاسفة عصره، فقد تم تجميع كافة المؤلفات الخاصة به في علم المنطق تحت مسمى (الأورجانون) والتي تعني الأداة أي الوسيلة إلى المعرفة.
  • وفي فلسفة الطبيعة كانت سمة التغير عند أرسطو هي السمة الملازمة للطبيعة أكثر من أس شيء أخر وذلك ما أثار اهتمامه ولفت انتباهه بقدر كبير، كما أطلق أرسطو على علم الأخلاق والسياسة اسم (المعرفة العلمية).

خصائص الدهشة الفلسفية

إن الدهشة الفلسفية عند أرسطو تختلف عن الدهشة الاعتيادية والدهشة الطبيعية، وهذا الأمر ما يؤكد على اعتراف الفيلسوف أرسطو بوجود الجهل والوصول إلى المرحلة الأولى من مراحل المعرفة، وما يُقصد من أنواع الدهشة المذكورة:

  • الدهشة الاعتيادية: هي عبارة عن هذا الشعور الإنساني الذي يحدث في مقابل المفاجئة أو التفاجىء بوجود أمر غير مألوف أو خارق للطبيعة.
  • الدهشة الطبيعية: هي عبارة عن الشعور الإنساني الذي يتغلب على الإنسان بالمفاجأة أو الانبهار نتيجة حدوث شيء عادي ومألوف.

وجاء في كتاب ما بعد الطبيعة الذي كتبه الفيلسوف اليوناني أرسطو ” إن الدهشة هي التي دفعت بالمفكرين الأول كما هو الأمر اليوم، إلى النظر الفلسفي. في البداية انصبت دهشتهم على الصعوبات التي مثلت، الأولى، في الذهن. ثم إنهم بتقدمهم على هذا النحو شيئا فشيئا، سحبوا استطلاعهم على مشكلات أهم مثل الظواهر المتصلة بالقمر وبالشمس وبالنجوم، وصولا إلى نشأة الكون. غير أن المرء الذي يتبين صعوبة ويندهش لها إنما يعترف بجهله الخاص. لذلك حتى حب الأساطير كان من جهة ما، حبا للحكمة، فالأسطورة نسيج من العجائب. وهكذا فلما كان هدف الفلاسفة الأول من تعاطي الفلسفة هو التخلص من الجهل، فبديهي أن سعيهم إلى العلم كان لغاية المعرفة وحدها وليس لغاية نفعية. وما حدث في الحقيقة بقيم الحجة على ذلك. فلقد كانت جميع ضرورات الحياة قد تحققت بعد أو كادت وتيسر ما اتصل بها من رفاه ومباهج لما انطلق السعي وراء هذا النوع من المباحث. واضح إذن أننا لا نروم من بحثنا أية مصلحة خارجية. ولكن مثلما يعتبر حرا من يكون غاية ذاته ولا يوجد من أجل غيره، كذلك فإن هذا العلم هو الوحيد، من بين جميع العلوم، الذي يمثل مبحثا حرّا لأنه الوحيد الذي يكون غاية ذاته”

وفي ختام مقالنا أعزاءنا القراء نكون قد تعرفنا معكم بالتفصيل على إجابة سؤال لماذا الدهشة عند ارسطو ينبوع الفلسفة ؟ ، وللمزيد من إجابات الأسئلة والموضوعات المتنوعة كونوا على متابعة دائمة لنا في موقع مخزن المعلومات.