متى تم بناء قصر المصمك

بواسطة:
متى تم بناء قصر المصمك

متى تم بناء قصر المصمك

تعرفوا معنا في مخزن المعلومات حول متى تم بناء قصر المصمك وهو ذلك الحصن الذي تم بنائه من الطوب الطيني اللبن موقعه مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، ولا يعد اسم المصمك هو اسمه الحقيقي ولكن اسمه الحقيقي هو المسمك وهو ما يعود إلى سُمك جدرانه وأدواره، ولكن خلال تداول العامة لاسمه تحولت السين في نطقه على صاد وأصبح ذلك هو الاسم المتداول له.

تم بناء القصر بأمر من الأمير عبد الرحمن بن ضبعان عام (1895م) في عصر محمد بن عبد الله بن علي الرشيد وذلك أثناء تولي الأمير بن ضبعان إمارة مدينة الرياض، وقد تم اختيار الركن الشرقي الشمالي قرب السور القديم لمدينة الرياض القديمة حتى يكون موقعاً له، في حي الديرة على وجه التحديد.

تاريخ قصر المصمك

إن قصر المصمك كان يعد بمثابة المسرح الذي شهد على معركة فتح مدينة الرياض والتي استعاد بها الملك (عبد العزيز آل سعود) لأسرته (آل سعود) مدينة الرياض عام (1902م) من آل رشيد، ولذلك فإن ذلك القصر يحتل أهمية تاريخية كبيرة حتى يومنا هذا، ولا زالت آثار هذه المعركة واضحة على باب القصر.

ويعد المصمك من المباني الأصيلة في مدينة الرياض، والذي يحتضن بين جدرانه متحف تم تشيده على يد الملك (عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود) لتوحيد  المملكة العربية السعودية.

متى تم بناء قصر المصمك

وقد تم استخدامه عقب سقوط الرياض تحت الحكم السعودي عام 1902م كمستودع للأسلحة والذخيرة، وظل مستخدماً في ذلك الغرض حتى اتُخذ قرار تحويله إلى معلم سعودي تراثي، يمثل ويشهد على أحد مراحل تأسيس المملكة العربية السعودية.

وفي عام 1400 هجرية قامت أمانة مدينة الرياض بإعداد دراسة تستهدف ترميم قصر المصمك، يليها وزارة المعارف ممثلة بالوكالة المساعدة للمتاحف والآثار التي قد تبنت بالتعاون مع  الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض برنامج يتضمن خطة تحويل القصر إلى متحف، يتم من خلاله عرض المراحل التي مر بها تأسيس المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز.

باب قصر المصمك

لا تزال آثار المعركة الشهيرة لاستعادة آل سعود لمدينة الرياض موجودة على باب قصر المصمك والمتمثلة بسنة الرمح الذي قُتل به عامل بن رشيد على الرياض ( ابن عجلان) حيث إن الباب الأصلي للقصر موجوداً حتى الوقت الحالي، والذي بالناحية الغربية من القصر، والذي تمت صناعته من جذوع النخيل و جذوع شجر الأثل.

أما عن مواصفات الباب فإن ارتفاعه يبلغ 3.60 متراً تقريباً، في حين قد بلغ عرضه 2.65 متراً، وقد قُدر سُمك البوابة بحوالي عشرة سنتيمترات، ويه عوارض ثلاثة كل منها يبلغ سُمكه خمسة وعشرون سنتيمتراً، وفي وسطه يوجد فتحة أطلق عليها اسم (الخوخة)، والتي يتم استخدامها باعتبارها بوابة صغيرة الحجم لا يمكن المرور عبرها إلا لشخص واحد فقط ويكون بوضعية الانحناء.

كما يوجد أعلى البوابة ثلاث نتوءات أطلق عليها اسم (الطرمات)، يأخذ كل منها شكل الصندوق المستطيل، وعن طريقها يمكن مراقبة الرمي والباب.

متحف قصر المصمك

تم افتتاح متحف قصر المصمك في بدايات عام 1416 هجرية الموافق 1995ميلادية تحت إشراف ورعاية الملك سلمان بن عبد العزيز، إذ كان هو أمير منطقة الرياض في ذلك الوقت، ويتضمن المتحف أجنحة خمسة وهي:

جناح قصر المصمك الأول

تم تخصيص ذلك الجناح لكي يعرض به تاريخ القصر ويضم بداخله قاعات ثلاثة يعرض بها صور ولوحات للمباني القديمة بمدينة الرياض، وصور لقصر المصمك قبل القيام بعمليّات الترميم، ومخطّط المدينة، ومعلومات وصور عن بوابة الرياض والسور الخاص بها، إلى جانب المعلومات والصور عن الجامع الكبير، قصر الحكم، البوّابة،  سور الرياض، الحراج، السوق الرئيسيّة، وسيوف الملك عبد العزيز، بالإضافة إلى جهاز عرض تلفزيوني يتم من خلاله عرض قصّة استرداد المصمك بكل من اللغة العربية والإنجليزية.

جناح قصر المصمك الثاني

تم تخصيصه لكي يتم عرض جميع ما يخص توحيد المملكة العربية السعودية به، ويشمل قاعات ثلاثة تتضمن كل من (خرائط لمسارات حملات التوحيد، خرائط المدن السعوديّة، المعارك التي قادها الملك عبد العزيز آل سعود، صور الملك عبد العزيز آل سعود، مجموعة من الأسلحة التي تم استخدامها في عهد الملك عبد العزيز، وجهاز عرض تلفزيوني من خلاله يتم عرض قصّة توحيد المملكة.

جناح قصر المصمك الثالث

تم تخصيصه لعرض جميع ما يخص مدينة الرياض، سواء الأمور القديمة أو الحديثة، ويضم قاعات ثلاثة يُعرض بها مجسّمات للمدينة، ولوحات تعريفيّة وصور جويّة قديمة حول معالم الرياض، مثل أسواقها وأبوابها وأسوارها، وغيرها.

جناح قصر المصمك الرابع

يحتضن ذلك الجناح في قاعاته الثلاثة جميع ما يتعلق بالمياه والزراعة بالمملكة حيث يعرض فيه  لوحات عن المراعي، والزراعة التقليديّة، والمواشي، والطرق القديمة للرعي المعروفة باسم السواني، وهي العملية التي يتم من خلالها استخراج الماء من الآبار باستخدام الجمال، وصورة للملك عبد العزيز خلال زيارته لإحدى المزارع بمدينة الرياض، وصور لسد وادي حنيفة.

جناح قصر المصمك الخامس

يعرض في ذلك الجناح والذي يضم عدد من القاعات بلغ خمس قاعات جميع ما يخص ما أحرزه الملك سعود بن عبد العزيز من إنجازات، كما يعرض به لوحات للملك وأفراد أسرته، الاتفاقيات والوثائق وما تم استخدامه من عملات في عهده، بالإضافة إلى جهاز عرض تلفزيوني يتم من خلاله عرض قصّة استخراج النفط بكل من اللغتين العربية والإنجليزية.

أهمية قصر المصمك

من خلال ما سبق ذكره في الفقرات السابقة يتبين مدى ما يمثله قصر المصمك من أهمية لدى المجتمع السعودي وكل مواطن يعيش في المملكة، ليس فقط في الوقت الحاضر ولكن ذلك يرجع إلى الكثير منذ السنوات حيث كان لذلك القصر دور بالغ الأهمية في استعادة مدينة الرياض تحت إمارة وحكم الأسرة الحاكمة ممثلة في الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله.

ولم تقتصر أهمية القصر عند ذالك الحد فقط بل إنه يعد شاهداً عظيماً على المعارك التي شهدتها المملكة في سبيل فتح مدينة الرياض، وفيما بعد تم العمل على تطوير القصر وترميمه وتخصيص متحف به يروي بالصور والمقاطع المرئية والآثار الدليل الواضح والمعلومات الموثقة عن تلك الفترة الهامة في تاريخ المملكة، وأهم إنجازات الملك عبد العزيز.

وبذلك نكون قد انتهينا من عرض مقالنا الذي دار موضوعه حول متى تم بناء قصر المصمك الذي يمثل أهمية كبيرة في تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية وحتى الآن، وللاطلاع على المزيد من المعلومات حول آثار المملكة يمكنكم الدخول إلى مقالنا التالي:

المراجع

1