دعاء الانتهاء من العمرة

بواسطة:
دعاء الانتهاء من العمرة

نتناول في مقالنا اليوم دعاء الانتهاء من العمرة ، حيث يبحث الكثير من أبناء الأمة الإسلامية الراغبين في أداء مناسك العمرة، عن الدعاء الذي يتوجب قوله وترديده على الفور من انتهاء بقيام أداء مناسك العمرة، يعود على القائم بهذا المناسك الثواب الكبير في أدائها، حيث يأتي كافة المسلمين من جميع أنحاء العالم ليقومون بعبادة الله سبحانه وتعالى،وتعتمد العمرة على الطواف حول الكعبة الشريفة والسعي بين الصفا والمروة، ويقضي وقته طوال اليوم في ذكر الله والدعاء والاستغفار، كما يطلب من الله ما يريد في الدنيا والأخرة، ومن خلال موقع مخزن سوف نتعرف في هذا الموضوع التالي على دعاء الانتهاء من العمرة.

دعاء الانتهاء من العمرة

عندما يتم الفرد المسلم أداء مناسك العمرة وينتهي منها، فهو بذلك الحال يكسب ثواب كبير وأجر عظيم، حيث يقضي طوال الطواف أو السعي بين جبالي الصفا والمروة في يستغفر الله على ما فعل ويدعو الله أن يرزقه خير الدنيا و نعيم الآخرة،  ويكون الدعاء الذي يقال بعد الانتهاء من العمرة هو

“اللهم ربّي لك الحمد على ما رزقتني من الفضل، ولك الحمد على كلّ شيء، اللهم لك الحمد حتّى ترضى ولك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرّضى، اللهم إنّي أسألك بأنّي أشهد أنّك لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد، أن تقض حاجتي وتؤنس وحدتي وتفرّج كربتي وأن تجعل لي من لدنك وليّاً نصيراً، اللهم إنّك كنت بي بصيراً، اللهم في هذه الأرض الطّاهرة وفي حرمك المبارك، أجب دعائي وأحل عقدةً من لساني، اللهم اغفر لي ذنبي كلّه واكتبني من المغفورين الفائزين”.

شروط العمرة

يجب على الفرد المسلم الراغب في القيام بأداء مناسك العمرة الالتزام بعدد من الشروط حتى تصح عمرته، ولا يوجد اختلاف كبير بين شروط العمرة و شروط الحج، ومن خلال النقاط التالية نذكر هذه الشروط:

  • الديانة الإسلامية: يلزم أم يكون الشخص المعتمر يعتنق الديانة الإسلامية، فلا يجوز أن يكون على الديانة المسيحية أو أن يكون كافر.
  • العقل: يشترط أن يكون المعتمر عاقلا ومدركا عما يقوم به ويفعل، فالعمرة لا توجب على الشخص الغير عاقل.
  • البلوغ: يجب أن يكون المعتمر وصل سن البلوغ، حيث أن العمرة تصح لصغار السن ولكن يجب إعادتها عند البلوغ.
  • الحرية: يلزم أن يكون الشخص المعتمر حرا وليس عبدا، وذلك حتى يكون ثوابه وأجره فيها أكبر وأعظم، وعلى الرغم من ذلك أن العمرة تقبل من الشخص العبد.
  • الاستطاعة: يجب أن يكون المعتمر قادرا ماديا ومعه ما يكفيه من مال لحياته فيما بعد العمرة، كما يلزم على المرأة أن تكون في اصطحابة أحد محارمها، كما يشترط في الاستطاعة سلامة البدن من الأمراض، وأن يكون المعتمر مأمنا آمنا في طريقه للعمرة أو الحج.

حكم العمرة

انقسم آراء أهل العلم حول حكم العمرة، حيث يقول مجموعة منهم أن أنها عبادة مشروعة، ويأتي البعض الآخر منهم بقول أن العمرة هي سنة مؤكدة، ليأتي الرأي الأخير بقول أن العمرة واجبة على كل مسلم مقتدر، ويطبق هذا الشرط الأخير على الذكر أو الأنثى، فبهذا تكون في حكمها مثلها مثل حكم الحج في أن يقوم بها من استطاع إليها سبيل، وهذا الرأي هو الذي اتفق عليه أهل العلم كافة، وجاءوا بهذا الرأي مستندين في  الحديث النبوي الشريف، حيث روى عمر بن الخطاب رضى الله عنه “الإسلامُ أن تشْهَد أن لا إله إلا اللهُ وأن محمدا رسولُ اللهِ ، وأن تُقِيمَ الصلاةَ ، وتُؤتي الزكاةَ ، وتَحُجّ وتَعْتَمرَ ، وتَغْتَسِلَ من الجنابةَ ، وتُتِمّ الوضوءَ ، وتَصوم رمضانَ”.

صفة العمرة

يوجد عدد من الصفات التي يجب توافرها في الشخص المعتمر، نذكرهم من خلال النقاط التالية:

  • في البداية يلزم الإحرام، وذلك بأن ينوي الفرد الدخول في نسك العمرة، ومن ثم يسن للفرد المسلم أن يتجرد من ثيابه ويغتسل كغسل الجنابة، ويتطيب بأطيب ما يوجد لديه.
  • يحرم المسلم من الميقات ثم يبدأ بقول ليبك اللهم بعمرة.
  • يظل في التلبية حتى الوصول إلى الطواف ببيت الله الحرام.
  • ومن هنا يتوقف المسلم عن التلبية ويبدأ بالطواف، ويلزم أن يدخل الفرد المسجد الحرام برجله اليمنى، ويجوز له تقبيل الجحر الأسود عند الوصول إليه.
  • على الفرد المسلم أن يقوم بالاضطباع ابتداءً من الطّواف وحتّى انتهائه، والرمل في الأشواط الثلاثة الأولى فقط.
  • ومن الجدير بالذكر أن الطواف يتم في سبعة أشواط، وبعدها يبدأ السعي.
  • السعي يبدأ فيها المرء بالسير من جبال الصفا نزولا لجبال المروة ويتم تكرار ذلك في سبعة أشواط.
  • وفي النهاية بعد الانتهاء من كافة المناسك السابق ذكرها، يقوم الفرد بحلق الشعر للرجل وقص أطراف الشعر من المرأة.

دعاء إنهاء السعي بين الصفا و المروة

يعد السير بالصفا والمروة من أحب المواضع بالدعاء فيها إلى الله سبحانه وتعالى، حيث كان يقف رسو الله صلى الله عليه وسلم عليها ويدعو بما شاء، وبعد الانتهاء من السعي يبدأ المسلم في ترديد دعاء نذكره فيما يلي:

“لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده أنجز وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده، اللهم إنّي أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك، والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر، والفوز بالجنة والنجاة ن النار، اللهم إنّي أسألك حبّك وحبّ من أحبّك وحبّ كلّ عملٍ يقرّبني إلى حبّك، اللهم أسألك أن تمسح أوجاعي وتنوّر ظلماتي، واسقني فرحاً وارزقني من كلّ مداخل الخير، اللهم أغنني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمّن سواك”.

أدعية العمرة مكتوبة

يوجد عدد من الأدعية التي تعد من أفضل الأدعية التي تقال أثناء القيام بمناسك العمرة:

  • اللهمّ ثبّتني على ملّة الإسلام وعلى كلمة التّوحيد، اللهمّ اغفر لي وارضَ عنّي، وارحمني واجبرني، آمين.
  • يا رب أسألك أن تقني فتن الدّنيا والآخرة، وأن تنجّني من العذاب في الدّنيا والآخرة، أنت مجيب الدّعوات.
  • اللهمّ إنّي أسألك العفو والعافية في الدّنيا والآخرة، وأسألك الفردوس الأعلى من الجنان يوم القيامة، وأن تقني من عذاب النّار، والحمد لله ربّ العالمين.
  • اللهمّ آتنا في الدّنيا حسنةً وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النّار، اللهمّ إنّك عفوٌّ تحبّ العفو فاعفُ عنّا، آمين.

كلمات عن العمرة

  • اشتاقت عيني لرؤية الكعبة فلبى قلبي النداء، غداً بإذن الله متوجه لأطهر بقاع الأرض لأداء مناسك العمرة، استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه.
  • بكل زخة مطر وبكل رشة عطر وبعدد من حج واعتمر أهنيك بقدوم العيد يا أغلى البشر.
  • وأتموا الحج والعمرة لله.
  • عمرة في رمضان كحجة مع النبي تقبل الله عمرتنا.
  • استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه وسأتذكركم هناك بالدعاء وكل عام وأنتم بخير.
  • إلى بيت الله مسيرنا فما أعظم المسير وإلى جوار الرسول محلنا فما أعظم الجوار، وإلى الأجر والثواب طالبون فما أعظم الطلب، بعون الله وسلامته سنذهب لتأدية العمرة بنية خالصة لوجه الله تعالى.
  • عمرة مقبولة وذنب مغفور.

هكذا نكون وصلنا لنهاية مقالنا هذا اليوم عن دعاء الانتهاء من العمرة ، انقسم آراء أهل العلم حول حكم العمرة، حيث يقول مجموعة منهم أن أنها عبادة مشروعة، ويأتي البعض الآخر منهم بقول أن العمرة هي سنة مؤكدة، ليأتي الرأي الأخير بقول أن العمرة واجبة على كل مسلم مقتدر، ويطبق هذا الشرط الأخير على الذكر أو الأنثى، نلقاكم في مقال جديد بمعلومات جديدة على موقع مخزن.