أين يتم هضم الدهون

بواسطة:
أين يتم هضم الدهون

أين يتم هضم الدهون ؟ شغل هذا الاستفسار محركات البحث لذا سنجيبه لكم عبر سطورنا التالية في مخزن ولكن في البداية تجدر بنا الإشارة إلى أن الدهون واحدة من ضمن المركبات الغذائية التي تستخدم كمصدر من مصادر الطاقة فالغرام الواحد من الدهون يقوم بإنتاج تسع سعرات حرارية، والجدير بالذكر أن مركبات الدهون من الأحماض الدهنية، هذه الأحماض تتعدد أنواعها ومصادرها، ومن خلال مقالنا التالي سنسلط الضوء على آلية هضم الدهون ومدتها.

أين يتم هضم الدهون

قبل البدء في توضيح إجابة استفساركم اليوم تجدر بنا الإشارة إلى أن الطعام الذي نتناوله يوميًا يحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية، والدهون عنصر من هذه العناصر التي يتم هضمها داخل الجسم بواسطة العديد من الأجهزة.

تشترك العديد من أعضاء الجسم في عملية هضم الدهون فهي من العمليات المعقدة، والجدير بالذكر أن الدهون تستغرق وقت أطول في الهضم عن الأطعمة الأخرى حيث تبدأ عملية الهضم منذ دخول الدهون للفم وتمر بالعديد من المراحل، ويمكنكم التعرف على مراحل هضم الدهون في الجسم تفصيلًا بمتابعة سطورنا التالية:

  • الفم: في الفم تبدأ أولى مراحل الهضم حيث تبدأ الأسنان بتقطيع المواد الغذائية من خلال المضغ حيث يعمل المضغ على تحويلها إلى أجزاء صغيرة، كما يعمل اللعاب على ترطيب هذه القطع، وهذه العملية تسهم في تسهيل تمرير هذه القطع خلال المريء والمعدة، والجدير بالذكر أن اللُعاب يعمل على تحليل الدهون الموجودة في الطعام المتناول نظرًا لاحتوائه على إنزيم الليبار اللساني.
  • المريء: يقوم المرئ بتحريك الطعام لتوصيله للمعدة، ويرجع الفضل في ذلك إلى العضلات التي يحتوي عليها المريء.
  • المعدة: تعمل بطانة المعدة على إفراز الإنزيمات والأحماض، هذه الإنزيمات تساعد على تحليل الطعام وخلطه ليصبح متجانس، وبالتالي فإن بطانة المعدة تعمل على تجهيز الطعام لينتقل إلى الأمعاء الدقيقة، وتجدر الإشارة إلى أن الدهون تستغرق وقت أطول في البقاء في المعدة عن غيرها من المواد الغذائية.
  • الأمعاء الدقيقة: هي المنطقة التي يتم فيها أغلب خطوات عملية الهضم، وهي المنطقة التي يتم خلالها عملية امتصاص المواد المواد الغذائية حيث يعمل البنكرياس على إفراز إنزيم الليباز البنكرياسي والذي يعمل على تحليل الدهون والبروتينات والكربوهيدرات، وفي هذه المرحلة يقوم الكبد بإفراز عصارته الصفراوية ويعمل على تخزينها في البنكرياس فهي تساعد على هضم الدهون والفيتامينات.

أين يتم تخزين الدهون وتكسيرها

  • يتم تكسير الدهون أثناء عملية الهضم، وفور تكسيرها يقوم الجسم باستخدامها في الحصول على الطاقة وتخزين الباقي في مخازن الدهون.
  • الكيلومكرونات في المسؤولة عن نقل الدهون الثلاثية إلى مواقع مختلفة من الجسم كالثدي والعضلات والبطن والفخذين والأرداف، ويتم تخزين هذه الجهون في الأنسجة الدهنية.
  • بمجرد دخول الدهون إلى الخلايا الدهنية يقوم الجسم بإعاجة تجميع الأحماض الدهنية والجلسرين لإنتاج الدهون الثلاثية وتخزينها لاستخدامها لاحقًا.
  • حينما تتجاوز متطلبات طاقة الغرد كمية الطاقة المتاحة في الوجبة يعمل الجسم على استرداد احتياكات الدهون لاستخدامها كطاقة.
  • عندما يحتاج الجسم إلى طاقة إضافية سواء بسبب عدم تناول كميات كافية من الطعام أو عند ممارسة الأنشطة الرياضية تقوم الأنسجة الدهنية بتفكيك الدهون الثلاثية وصرف الأحماض الدهنية والجلسرين مباشرة في الدم.

مدة هضم الدهون

  • هضم الدهون من العمليات المعقدة التي تستغرق وقت كبير حيث تمر بمجموعة من المراحل، وفي عملية الهضم هذه تشترك العديد من الأعضاء كالكبد والمعدة والأمعاء الدقيقة والبنكرياس، وتحتاج هذه العملية إلى إنزيمات الجهاز الهضمي.
  • تختلف مدة هضم الدهون من شخص لآخر وتختلف بين الرجال والنساء ولكن بشكل عام يمككنا القول بأن متوسط وقت عبور الطعام في الجسم هو 33 ساعة للرجال و47 ساعة للنساء، وهو متوسط المدة التي يستغرقها الطعام داخل الجسم منذ لحظة دخوله عبر الفم حتى لحظة خروجه من الجسم.

قبل اختتام هذه الفقرة وجب التنويه عن ضرورة استشارة الطبيب في حالة وجود قلق حيال هضم أو امتصاص الدهون بالشكل الصحيح، فالعلاجات المنزلية قد تكون دون جدوى في علاج هذه الحالة.

نصائح لتسهيل هضم الدهون

نقدم لكم عبر فقرتنا هذه مجموعة من النصائح تساعد على هضم الدهون:

  • تخفيف النسبة المتناولة من الدهون: الإفراط في تناول الدهون يؤدي إلى تعزيز نمو البكتيريا في الأمعاء فيتسبب ذلك في زيادة نسبة الدهون في الجسم مما يؤدي إلى زيادة الوزن بشكل ملحوظ.
  • تناول الدهون الصحية: التركيز على تناول الدهون الصحية يحقق نتائج إيجابية لذا يُنصح بتضمين الدهون الصحية في النظام الغذائي، ويمكنكم الحصول على الدهون الصحية من تناول المكسرات والأفوكادو وجوز الهند واللحوم الحمراء.
  • علاج الحالات الصحية التي تسبب قصور في الهضم: على الفرد أن يهتم بعلاج الأسباب المؤدية إلى عدم القدرة على هضم الطعام خاصة إذا رجع الأمر إلى قصور في الكبد أو في الجهاز الهضمي، فهذا من شأنه أن يساعد على تسهيل عملية الهضم.
  • المحافظة على صحة الكبد: يلعب الكبد دور هام في هضم الدهون فهو المسؤول عن إنتاج الأملاح الصفراوية التي بدورها تعمل على هضم الدهون، ومن أسهل طق الحفاظ على صحة الكبد تجنب تناول الكحوليات.

أنواع الدهون

هناك أنواع متعددة من الدهون منها ما هو نافع ومنها ما هو ضار للجسم، هذه الأنواع يمكنكم التعرف عليها تفصيلًا بمتابعة سطورنا التالية:

  • الدهون المشبعة:
    • تعرف باللغة الإنجليزية باسم Saturated fats وهو نوع من أنواع الدهون الضارة للجسم حيث تتسبب زيادتها في رفع مستوى الكوليستول الكُلي في الدم، ومن بينهم الكوليسترول الضار (كولسترول البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة)،
    • والجدير بالذكر أن هذا النوع يلعب دور في إصابة الجسم بالأمراض القلبية وأمراض الأوعية الدموية.
    • هذا النوع من الدهون موجود في الدواجن واللحوم الحمراء والزبدة والألبان كاملة الدسم.
  • الدهون المتحولة:
    • تعرف باللغة الإنجليزية باسم Trans fats، وهي ثاني أنواع الدهون ذات التأثير الضار على الصحة، فهي تتسبب كذلك في زيادة نسبة الكوليسترول الضار في الدم، وتقليل نسبة الكوليسترول النافع (كوليسترول البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة)، والذي يعرف في اللغة الإنجليزية باسم High-density Lipoprotein (HDL) cholesterol.
    • تزيد الدهون المتحولة من فرص الإصابة بأمراض الأوعية الدموية وكذلك الأمراض القلبية.
    • هذا النوع من الدهون موجود في بعض الخضراوات والأطعمة المعدة باستخدام الزيوت المهدرجة، وهو موجود كذلك في بعض الأطعمة الأخرى.
  • الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة:
    • تعرف هذه الدهون في اللغة الإنجليزية باسم Monounsaturated fatty acids وهي واحدة من ضمن الأحماض الدهنية المفيدة للصحة فهي تعمل على تحسين مستوى الكولسترول في الجن وبالتالي فإنها تسم في حماية الجسم من الإصابة بأمراض القلب ومرض السكري.
    • يتواجد هذا النوع من الدهون داخل بعض أنواع الزيوت كزيت جوز الهند وزيت الزيتون وهو موجود أيضًا في اللوز والبندق.
  • الأحماض الدهنية المتعددة الغير مشبعة:
    • تعرف هذه الأحماض في اللغة الإنجليزية باسم Polyunsaturated fatty acids وهي من الأحماض المفيدة لصحة الجسم حيث تعمل على تقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب والسكري.
    • هذا النوع من الدهون متواجد في بعض أنواع الأسماك كالتونا والسالمونن ويوجد أيضًا في ومجموعة من الزيوت النباتية، كزيت الذرة، وزيت دوار الشمس.
  • الأحماض الدهنية أوميجا 3:
    • يعرف في اللغة الإنجليزية باسم Omega-3 fatty acids وهي واحدة من ضمن أنواع الدهون المتعددة الغير مشبعة والتي تؤثر إيجابيًا على صحة القلب، فهي تعمل على تخفيف فرص الإصابة بأمراض الشريان التاجي.
    • هذا النوع من الدهون متواجد في الأسماك وبذور الكتان وزيوت الخضراوات.

قبل اختتام مقالنا اليوم وجب التنويه عن ضرورة عدم الإفراط في تناول الدهون فزيادتها تؤدي إلى آثار سلبية على الصحة.

أين يتم هضم الدهون ؟ سؤال اجبناه لكم عبر مقالنا اليوم وإلى هنا نصل وإياكم متابعينا الكرام إلى نهاية مقالنا، وفي ختام سطورنا نأمل أن نكون استطعنا أن نوفر لكم محتوى مفيد وواضح يتضمن جميع استفساراتكم حول هضم الدهون في الجسم ويغنيكم عن مواصلة البحث وإلى اللقاء في مقال آخر من مخزن المعلومات.