مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف نستطيع تميز المدارس الفنية

بواسطة: نشر في: 1 مايو، 2024
مخزن

تعد المدارس الفنية هي عبارة عن أساليب متبعة في مجال الفن يسير عليها الفنانون أو ترتبط بعصر زمني معين، ولها رواد ومساهمون، ومن المهم التعرف على كيف يمكن التفرقة بينهم وهو ما سنقوم به في هذا المقال عبر موقع مخزن حيث سنناقش بعض العوامل التي يمكن من خلالها تمييز المدارس الفنية.

كيف نستطيع تميز المدارس الفنية

يمكن التمييز بين المدارس الفنية من خلال الطرق التي تستخدمها في التصميم والتلوين والتطبيق وكل مدرسة فنية لها خصوصيتها التي تميزها عن غيرها من المدارس، ويتجلى ذلك بوضوح في الأساليب والألوان المستخدمة في الرسومات والزخارف الموجودة على الأسطح والإطارات.

تأثرت المدارس الفنية الإسلامية تاريخيًا بالقيم الفنية المتنوعة في الدول التي امتدت إليها الحضارة الإسلامية، ورغم هذا التنوع، ظلت هناك فكرة توحيد الأسلوب المتأتية من التوحد الفكري الذي يتجلى في الزخارف الإسلامية في تلك الدول. وقد نتج عن هذا الوضع عدد من المدارس الفنية المميزة للعرب والمسلمين، مثل المدارس العربية والفارسية والأندلسية المغربية وقد اتسمت كل من هذه المدارس بألوانها الفريدة وأساليب استخدامها وتطبيقها.

المدارس الفنية للعرب والمسلمين

كما أوضحنا انتشرت اتجاهات فنية في العالم العربي والإسلامي ومن أبرز تلك المدارس ما يلي:

  • المدرسة العربية: تميزت المدرسة العربية بتشكيلة مميزة من الألوان، حيث استخدمت الدرجات التالية: الأخضر الزرعي، الأزرق، الأصفر الذهبي، والأحمر الزاهي.
  • المدرسة الفارسية: قد أضافت لتلك الدرجات مجموعة متنوعة من الألوان مثل الأزرق السماوي، والليموني، والبيج، والأزرق النيلي، بالإضافة إلى كافة درجات الأحمر والأسود المستخدمة في التأطير.
  • المدرسة الأندلسية: قد تميزت بأسلوبها الخاص في استخدام الألوان، حيث استعملت الألوان الأساسية مثل الأزرق والأصفر والأحمر، إضافةً إلى الألوان الثانوية مثل البنفسجي والأخضر والبرتقالي.

تطور الفن عبر التاريخ

عبر التاريخ شهد الفن تطوراً مستمراً حيث ظهرت حركات ومدارس فنية متعددة تلاحقت لتكون عبارة عن تجسيد لتغيرات العقلية البشرية وتطور المجتمع. لم يكن الفن مجرد وليد لعصور محددة مثل النهضة أو العصر الحديث، بل يعود تاريخه لآلاف السنين.

في الحضارات القديمة، كان الفن يستخدم كأداة لتصوير الواقع ونقله، حيث كانت اللوحات الجدارية والنقوش على الجلود هي أوائل محاولات الإنسان في التعبير الفني. ومنذ ذلك الحين، ظهرت حركات فنية متعددة، ومنها نشأت أهم مدارس الفن التشكيلي الكلاسيكية والحديثة.

كل مدرسة فنية لديها تميزها الخاص من حيث الأساليب والخصائص وكانت هذه التمييزات تتأثر بالسياق الاجتماعي والسياسي للفترة التي نشأت فيها فمن خلال دراسة تاريخ الفن، نلاحظ تأثر الحركات الفنية بظروف العصور التي عاشته وبالثقافة والفكر والتكنولوجيا المتاحة آنذاك.

العصور الفنية عبر التاريخ

تاريخ الفن ينقسم إلى عدة عصور ابتداءً من الفترات القديمة ومروراً بعصر النهضة وصولاً إلى عصر الحداثة، حيث تترك كل من هذه الحقبات بصمتها الفريدة على تاريخ الفن ولك المدارس الفنية تشكل جزءًا أساسيًا من التراث الفني، حيث يستمر الفنانون والمهتمون بالفنون فياستكشافها باستمرار لفهم السياق التاريخي والثقافي للفن.

المدارس الفنية عبر التاريخ

في بداية تاريخ الفن، لم تكن هناك مدارس فنية بالمعنى الدقيق الذي نعرفه اليوم، حيث مر الفن عبر مراحل تطورية تمتد من العصور القديمة إلى العصور الحديثة إليكم جدول مبسط يوضح لكم لهذه الحقب الزمنية له:

الحقبة الزمنيةالفترة
ما قبل التاريخ4000 – 40000 ق.م.
الفن القديم4000 – 400 ق.م.
العصور الوسطى400 ق.م. – 1400 م.
عصر النهضة1400 – 1600 م.
التصرف1527 – 1580 م.
الباروك1600 – 1750 م.
الروكوكو1699 – 1780 م.
الكلاسيكية1750 – 1850 م.
الرومانسية1780 – 1850 م.
الواقعية1848 – 1900 م.
الفن الحديث1890 – 1910 م.
الانطباعية1865 – 1885 م.
الوحشية1900 – 1935 م.
التعبيرية1905 – 1920 م.
التكعيبية1907 – 1914 م.
السريالية1916 – 1950 م.
الفن المعاصرالأربعينيات حتى الوقت الحاضر

المدرسة السريالية في الفن

المدرسة السريالية في الفن تعتبر جزءًا من التيارات الحديثة التي تمتص الفن البصري والأدب وقد نشأت في أوروبا خلال الفترة بين الحروب العالميتين كرد فعل على الدمار الذي سببته الحروب والسياسات العقلانية، حيث اعتمد روادها على مبدأ التعبير الإيجابي بدلاً من النفي.

تتميز المدرسة السريالية بتنوع أساليبها في الأدب، لكن في الرسم كانت الرؤى غير المحددة تسيطر، حيث تقدم صورًا بلا معنى محدد وتعتمد على إعادة صياغة الصور من سياقها الواقعي إلى إطار فني يعتمد على الغموض والتناقض. .

المدرسة الرومانسية في الأدب والفنون

المدرسة الرومانسية في الأدب والفنون تمثل توجهًا فكريًا شاملاً انتشر في مختلف المجالات الفنية مثل الموسيقى، الرسم والهندسة بالإضافة إلى الأدب والنقد وتأثرت المدرسة الرومانسية بشكل كبير على الأدب والمسرح، ومن أبرز تجلياتها العربية كانت مدرسة أبولو التي اتسمت بتجسيد العقل الباطن للأديب بطرق رومانسية.

رفض فكر الرومانسية بشدة التوازن والنظام والعمل المنظم، واعتمد على أفكار المثالية والعاطفة كأساس لعمله وتعتبر الرومانسية مرحلة متوسطة بين الفن الحديث والكلاسيكية.

كيف نستطيع تميز المدارس الفنية

جديد المواضيع