مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية اخراج زكاة المال

بواسطة: نشر في: 19 ديسمبر، 2021
مخزن

كيفية اخراج زكاة المال هي من الأمور الواجب على كل مسلم معرفتها، فالزكاة لغةً تعني الزيادة في المال ونمائه، وقال تعالى: (خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا)، فالزكاة لها فضل كبير في الدنيا والآخرة، وهي الأساس الذي يُبنى لأجل الحياة الأبدية، فوجب على المسلم العمل لآخرته بأقصى ما يستطيع، وفي زكاة المال ينبغي توفر شرطها ثم إخراجها بعد العلم بالمقدار الواجب لها، ونوضح كيفية التعرف على هذا المقدار من خلال موقع مخزن بالعديد من الطرق.

كيفية اخراج زكاة المال

جعل الله عز وجل الزكاة ركنًا من أركان الإسلام الخمسة، فأمر بإخراج من أموال المسلمين التي رزقهم إياها، ويعود ذلك عليهم بالنفع العظيم، فهي زكاة وتطهير لهم ولأموالهم، فضلًا عن أن الزكاة تنمي المال وتبارك فيه، ويجب على المسلم بعد توفر شروط زكاة المال فيه وبلوغ النصاب أن يخرج مقدارًا محددًا من ماله، والذي يتم حسابه بإحدى الطرق التالية:

حساب زكاة الأموال بقيمة الذهب أو الفضة

  • يتم حساب نصاب زكاة الأموال النقدية بالاعتماد على قيمة الذهب والفضة.
  • حيث يُضرب نصاب الذهب أو الفضة في سعر الجرام الواحد في الوقت الذي يشرع فيه المسلم بإخراج زكاته.
  • وناتج تلك العملية يُمثّل الحد الأدنى لنصاب الأموال النقدية، والذي إذا تواجد مع المالك وجبت عليه الزكاة.
  • بهذا يكون نصاب الأموال النقدية مماثلًا لنصاب الذهب والفضة.
  • بالتالي يقوم مالك المال بإخراج ربع العشر من مقدار ماله إذا بلغ مقداره الحد الأدنى في العملية السابقة.
  • يُعادل الربع عشر اثنان ونصف بالمائة.

طريقة اثنان ونصف بالمائة لحساب زكاة النقود

  • إذا كانت الزكاة واجبة على أحدهم فإنه يجمع مقدار الأموال الذي يملكه أولًا.
  • ثم يضرب الناتج في اثنين ونصف، ثم يقسمه على مائة، فيكون الناتج هو الزكاة الواجب إخراجها.
  • على سبيل المثال إذا امتلك صاحب المال مقدار سبعة آلاف دينار، فإنه يضربها في اثنين ونصف، ثم يقسم الناتج على مائة.
  • فتكون المعادلة: 7000×2.5= 17500÷100= 175 دينارًا.

طريقة ربع العشر لحساب زكاة الأموال النقدية

  • ربع العشر يشير إلى نسبة 1 من 40، فمن كان لديه مقدار من المال يقسمه على 40.
  • بعد قسمة المال لدى المالك على أربعين يكون الناتج هو المقدار الواجب للزكاة.
  • على سبيل المثال إذا امتلك الشخص سبعة آلاف دينار، فإنه يُقسمها على أربعين.
  • فتكون المعادلة 7000÷40= 175 دينار.

زكاة الذهب والفضة

تبلغ قيمة النصاب الشرعي 85 جم من الذهب، عيار 21، ويتم حسابه بسعره وقت إخراج الزكاة، ويجب أن يدور على المال حول كامل دون أن يكون صاحبه مديونًا أو ما يشابه ذلك، فيكون مال زكاته فاضلًا عن حاجته الأصلية.

  • يتم إخراج كل من زكاتي الذهب أو الفضة بالجرامات أو النقود.
  • أقل نصاب للذهب هو 85 جرام، وأقل نصاب للفضة هو 595 جرام.
  • في حال توافر النصاب الأدنى للذهب والفضة لدى المالك وجبت عليه الزكاة.
  • طريقة حسابها بالجرامات تكون بمقار ربع العشر أو 2.5%.
  • وفي تلك الطريقة يقوم بقسمة مجموع الأموال على 40، ويكون الناتج بالجرامات.
  • إذا أراد حساب المقدار الواجب إخراجه من الذهب أو الفضة بالنقود، فيتوجب عليه التعرف على سعر الجرام الواحد من الذهب أوالفضة وقت الزكاة.

زكاة الثمار والزروع

  • يبلغ النصاب المحدد في الشريعة الإسلامية للثمار والزروع 5 أَوسُق.
  • يعبر الوسق الواحد عن مقدار 60 صاع، والصاع ساوي 2.40 كلجم.
  • ولمعرفة النصاب الكامل بالصاع في وقتنا الحالي نضرب خمسة أوسق في ستين.
  • فيكون الناتج ثلاثمائة صاع؛ وهو ما تبينه المعادلة: 5×60= 300 صاع.
  • أما معرفة نصاب الزكاة بالكيلو جرامات يتم عن طريق ضرب ثلاثمائة صاع في 2.4.
  • وهو ما تمثله المعادلة: 300×2.4= 720 كيلو جرام تقريبًا.
  • المقدار الواجب لزكاة الزروع والثمار في حال كانت تُسقى بالمطر هو العشر، ويساوي العشر نصف وسق.
  • بينما إذا كان المزارع يستخدم آلات في سقاية الزروع والثمار، فإن الزكاة الواجب إخراجها هي نصف العشر.
  • ويعادل نصف العشر الربع وسق.
  • فعن عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “فِيما سَقَتِ السَّمَاءُ والعُيُونُ أَوْ كانَ عَثَرِيًّا العُشْرُ، وما سُقِيَ بالنَّضْحِ نِصْفُ العُشْرِ” (صحيح البخاري).

كيفية حساب زكاة الأسهم

  • زكاة الأسهم واجبة أيضًا على المسلم، مع معرفة سبب السهم وما يهدف إليه.
  • فإذا كان سهمًا تجاريًا لبيعٍ أو شراء فغن زكاته تعادل ربع العشر، والمساوي لاثنين ونصف بالمائة.
  • تتم طريقة حساب السهم بضرب مجموع الأسهم في تكلفة السهم الواحد.
  • مع الحرص أن يتم حساب قيمة السهم في السوق المالي وقت الزكاة وليس وقت شراء السهم.
  • وقيمة الزكاة هي الناتجة عن قسمة مجموع الأسهم على 40.
  • بينما إذا كان السهم استثماريًا هدفه التنمية وليس التجارة، فإن زكاته تكون على مقدار ربحه فقط بنسبة ربع العشر المساوي لاثنين ونصف بالمائة.
  • ثم تُطرح قيمة الأسهم حال شرائها من قيمتها السوقية وقت وجوب الزكاة.
  • بعد ذلك يتم حساب الزكاة الواجبة في ربح السهم الاستثماري.
  • على سبيل المثال المعادلة التالية:
    • قيمة الأسهم عند شرائها: 100×60= 6000 دينار.
    • قيمة الأسهم في السوق: 100×600= 60,000 دينار.
    • الربح: 60,000-6000= 54,000 دينار.
    • زكاة الربح: 54,000÷40= 1,350 دينار.

طريقة حساب زكاة عروض التجارة

  • يتم حساب زكاة عروض التجارة بالمعادلة التالية:
    • عروض التجارة+ديون مرجوّة السداد+النقود-ديون على التاجر×2.5%= زكاة التاجر الواجب إخراجها.
  • حيث يجب على التاجر أن يقيّم ما لديه من سلع وبضائع وموجودات تجارية.
  • ثم يقوم بجمعها مع النقود التي يملكها، والديون التي يرجو سدادها قبل تمام الحول.
  • ويطرح الديون الواجب سدادها لأصحابها، ويقوّم نصاب الذهب والفضة وقت الزكاة.

وقت إخراج الزكاة

تتضمن شروط الزكاة على الوقت الذي تخرج فيه إلى المحتاج، إضافةً إلى شرطها بلوغ النصاب، ويوجد العديد من الأوقات الفاضلة التي تخرج فيها الزكاة حال استيفائها لشرط الحول.

  • الوقت الواجب لإخراج زكاة المال هو عندما يدور عليها حول كامل، وهو الشرط الأول لها.
  • فيجب أن يُخرجها المسلم في وقت وجوبها على الفور، فهي كالنذر والكفارة.
  • عن عليٍّ رَضِيَ اللهُ عنه أنه قال: “ليس في المال زكاةٌ حتى يحولَ عليه الحَوْلُ”.
  • عنِ ابنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عنهما قال: “مَن استفاد مالًا، فلا زكاة فيه حتى يحولَ عليه الحَوْلُ عند ربِّه”.
  • وقد جاء ذلك بإجماع العلماء، منهم: ابن حزم، وابن قدامة.
  • يجب على صاحب المال عدم التأخر في إخراج الزكاة؛ قال تعالى: (وَآتُوا الزَّكَاةَ).
  • فالأصل في أداء الزكاة أن يكون فورًا دون تأخير، لكن لا بأس من التأخر قليلًا لحاجة.
  • كما أجاز العلماء التعجيل فها حين بلوغها النصاب المحدد، فتكون قبل سنة أو اثنتين.
  • زكاة الزروع والثمار لا تشترط حولان الحول، بل تُحصد وتُصفى ثم يتم الانتظار حتى تجفف.
  • يعود السبب في ذلك إلى إمكانية ادخارها مجففة واكتمالها.
  • وقت إخراج زكاة المعادن والركاز يكون فور الحصول عليها.
  • فالزكاة إذًا من العبادات المحدودة بوقت، فلا يجوز تأخيرها حتى لا تتلف.

لمن تعطى زكاة المال

أثر زكاة المال يكون كبيرًا على النفوس، كما يساهم في توفير احتياجات الشخص الذي تُعطى له الزكاة، وهي من العبادات العظيمة التي تعود بالنفع على كل من مالك المال والمحتاج، فهي تكون رزقًا مسيّرًا بواسطة شخص أنعم الله عليه ليصل إلى شخص آخر، وتُعطى الزكاة للثمانية أصناف المذكورين في القرآن الكريم، ونوضح ذلك بالتفصيل فيما يلي:

  • قال تعالى: (إِنَّمَا الصَّدَقاتُ لِلفُقَراءِ وَالمَساكينِ وَالعامِلينَ عَلَيها وَالمُؤَلَّفَةِ قُلوبُهُم وَفِي الرِّقابِ وَالغارِمينَ وَفي سَبيلِ اللَّـهِ وَابنِ السَّبيلِ فَريضَةً مِنَ اللَّـهِ وَاللَّـهُ عَليمٌ حَكيمٌ) سورة التوبة آية 60.
  • فالأصناف الثمانية المذكورين في الآية والذين تُعطى لهم الزكاة والصدقة هم:
    • الفقراء: هم الذي تعففوا عن سؤال المال على الرغم من حاجتهم، والفقير هو الذي لم تبلغ ثروته النصاب.
    • المساكين: هم الذين يطوفون بالناس سائلين منهم المال لحاجتهم، والمسكين هو الذي ليس لديه قوت يومه.
    • العاملين عليها: الذين يسعون في إحضار الصدقات وإيصالها إلى المحتاجين.
    • المؤلفة قلوبهم: هم قوم من أشراف العرب قام الرسول -صلى الله عليه وسلم- باستئلاف قلوبهم حتى يعينوه على العدو ويردون عنه قومهم.
    • في الرقاب: هم المكاتبون الذين تُدفع لهم الصدقة لفك رقابهم، وهي جمه رقبة والتي تعني في الشريعة عبد ملوك أو رقيق.
    • الغارمين: هم أهل الدَّين.
    • في سبيل الله: هو المجاهدين في سبيل الله أو الغزاة المرابطين.
    • ابن السبيل: الذي انقطع في سفره.
  • أما زكاة الفطر فيرى غالبية العلماء بأنها تُعطى لفئتين فقط هم الفقراء والمساكين.

بهذا نكون قد تعرفنا على كيفية اخراج زكاة المال وما لها من فضل عظيم يعود على المزكّي، والمستحق للزكاة، فهي تنمي في المسلم السماحة، والسخاء، والرحمة، وتمحو منه مساوئ الأخلاق كالشح والبخل، ونرجو لكم مزيدًا من الفائدة.

كما يمكنكم الاطلاع عبر مخزن على المواضيع المشابهة التالية:

كيفية اخراج زكاة المال