مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج الجيوب الأنفية للحامل بالأعشاب

بواسطة: نشر في: 10 مارس، 2022
مخزن
علاج الجيوب الأنفية للحامل بالأعشاب

تعرف معنا في المقال الآتي على أفضل علاج الجيوب الأنفية للحامل بالأعشاب الطبيعية ، حيثُ تُعد المرأة الحامل أكثر الفئات عرضة للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية خلال أشهر الحمل، وذلك نظراً لتأثير اضطراب الهرمونات وزيادة معدل هرمون الحمل في الجسم مما يبرز تأثيراً على بطانة الجيوب الأنفية يظهر في تهيجها وانتفاخها ، وبالتالي زيادة خطر العدوى والالتهابات التنفسية، ولا يُنصح للحامل بتناول الكثير من الوصفات الطبية والأدوية خلال الحمل، لذا تكون المواد والأعشاب الطبيعية الفعالة هي الحل الأمثل للعديد من الأمراض، وللمزيد حول علاج الجيوب الأنفية بالأعشاب تابعونا في السطور التالية من موقع مخزن المعلومات.

علاج الجيوب الأنفية للحامل بالأعشاب

يُسبب التهاب الجيوب الأنفية لدى الحامل العديد من الأعراض المرضية المزعجة مثل وجود انسداد في الأنف ينتج عنه صعوبة في التنفس، نزول إفرازات سميكة من الأنف، وجود آلام شديدة في الأذن، وجود رائحة كريهة في الفم، التهابات الحلق، بالإضافة إلى انتفاخ منطقة الجبهة والعين والأنف، وحينها يكون الحل الأمثل استخدام عدد من الأعشاب الطبيعية والمواد الفعالة من الطبيعة في علاجها، ومن بينها:

الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل سواء كان مجففاً أو طازجاً على العديد من الخصائص المضادة للالتهابات، لذا فهو فعال في علاج الالتهابات المصيبة للجهاز التنفسي، ومن بينها التهابات الجيوب الأنفية، كما يساعد الزنجبيل على الحد من الشعور بالغثيان والرغبة في القيء الذي تعاني منه الحامل باستمرار، إلا أنه يُنصح بتحليته بملعقة من العسل الأبيض عوضاً عن السكر.

الكركم

يُعد الكركم أحد أنواع التوابل التي تحتوي على خصائص مضادة للالتهابات كما يوجد به مادة الكركمين الفعالة في علاج الالتهابات، حيثُ يساعد على تهدئة اضطرابات الجهاز التنفسي والحد من كمية السيلان الأنفي المفرط خلال الليل، ليقضي على حساسية الأنف والاحتقان، لذا تُنصح الحامل بتناول كوب من الكركم ليلاً يومياً للاستفادة من فوائده في علاج الجيوب الأنفية.

أوراق النعناع الأخضر

يتضمن تركيب الكركم الطبيعي عناصر مهدئة للجهاز التنفسي، مما يجعله فعالاً في التخفيف من آلام الجهاز التنفسي والجيوب الأنفية مع تقليل معدل الإفرازات المخاطية من الأنف، فيمنح النعناع شعوراً بالبرودة وراحة فورية للجسم، وذلك من خلال غليّ أوراق النعناع الطازجة وتناولها دائفة يومياً.

أوراق الريحان

يُعد الريحان من المواد الطبيعية الغنية بالمواد المضادة للأكسدة وكذلك مضادات البكتيريا والفيروسات، لذا يُمكن الاعتماد عليه بفاعلية في علاج التهابات الجيوب النفية لدى الحامل من خلال تناول منقوع أوراق الريحان أو إضافته للأطعمة المختلفة.

الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة ومواد طبيعية فعالة في علاج الالتهابات وتنظيف التجويف الداخلي للأنف، كما تعمل على التقليل من احتقان الجيوب الأنفية بفاعلية.

الثوم والبصل

يُعد الثوم والبصل من المأكولات الطبيعية أو التوابل المفيدة للجسم وذلك بفضل مضادات الأكسدة الموجودة فيهما ومضادات الالتهاب، ويحتوي الثوم على مادة الأليسين إحدى مضادات الفطريات والبكتيريا والتي تساعد على الحد من التهابات الجيوب الأنفية المزمن، ويُمكن استخدام الثوم من خلال تناول بعض فصوص الثوم صباحاً على الريق أو إضافته إلى الأطعمة المختلفة نيئاً أو مطهواً بطريقة صحية.

البابونج

يُعد البابونج أحد أفضل الأعشاب الطبيعية المهدئة للجسم، والتي تساعد على التخلص من الألم والاضطراب وتمنح شعوراً بالاسترخاء والراحة، كما يحتوي البابونج على مضادات الأكسدة ومواد طبيعية فعالة في علاج الالتهابات وتنظيف التجويف الداخلي للأنف، كما تعمل على التقليل من احتقان الجيوب الأنفية بفاعلية.

بلسم الليمون

يُعد التهاب الحلق أحد الأعراض الشائعة لالتهاب الجيوب الأنفية والذي يساعد بلسم الليمون المجفف في التخلص منه بشكل كبير، وذلك من خلال تسخين كمية من المياه، ثم وضع كمية من بلسم الليمون المجفف بها، ثم ترك المزيج على النار لمدة خمسة دقائق وتركه يبرد واستخدامه في غرغرة الفم والاستنشاق.

الفجل

يحتوي الفجل والبصل على مادة الكبريت التي تمثل احد أهم مضادات الأكسدة والبكتيريا في الجسم، والذي يُمكن الاستفادة من فوائدهم من خلال مضغ البصل وتناول الفجل طازجان وذلك لأن مادة الكبريت تكون أكثر فاعلية حال تناول المكونات طازجة، كما يُمكنك استخدام الفجل والبصل معاً في إحدى السلطات والوجبات الصحية للتخلص من التهاب الجيوب الأنفية المزمن .

علاج الجيوب الأنفية للحامل في المنزل

بالإضافة إلى الأعشاب فإنه هناك العديد من المواد الطبيعية المتوافرة في المنزل التي يُمكن الاستفادة منها في علاج التهاب الجيوب الأنفية، ومن بينها:

فيتامين سي

يُعد فيتامين سي أو فيتامين ج أحد العناصر الغذائية الأساسية في الجسم، وذلك لفاعليته في تقوية عمل الجهاز المناعي بالجسم المسئول عن حماية الجسم من العدوى الفيروسية، لذا يُمكنكم تناول أقراص فيتامين سي، أو تناول المواد الطبيعية التي تحتوي عليه مثل الليمون، البرتقال، الجوافة وغيرها.

خل التفاح

يحتوي خل التفاح على مضادات البكتيريا والميكروبات، والتي تعمل على مكافحة مختلف أنواع البكتيريا والجراثين، فيُمكن لفاعلية خل التفاح اختراق المخاط الأنفي السميك الموجود في الأنف وإذابته، كما يساعد البوتاسيوم الموجود في خل التفاح على تقليل معدل الرطوبة الزائد في الأنف والحلق.

مستخلص بذور الجريب فروت

يتميز مستخلص فاكهة الجريب فروت باحتوائه على مضادات حيوية طبيعية وخصائص مضادة للالتهابات، لذا هو يساعد على تقليل الاحتقان الموجود في الأنف وتقليل الشعور بالألم، كما يحتوي على مضادات الأكسدة المحاربة للجراثيم والبكتيريا المُسببة لالتهاب الجيوب الأنفية.

الفلفل الأحمر

يساعد الفلفل الأحمر في مقاومة التورم والالتهاب الحادث في الجيوب الأنفية، بالإضافة إلى فاعليته في تقوية الجهاز المناعي للجسم، وجعل الجسم أكثر قدرة على محاربة الأمراض والفيروسات المختلفة.

طرق فعالة لعلاج التهاب الجيوب الأنفية للحامل

هناك عدد من النصائح الفعالة التي يُمكن للحامل الاستعانة بها في علاج التهابات الجيوب الأنفية في المنزل، ومن بينها:

  • غسيل الأنف بمحلول الماء والملح، فهذا الأمر فعال في ترطيب الأنف وتخفيض معدل الاحتقان، كما أنه فعال في الحد من التهاب وتورم وانتفاخ الأنف.
  • الاستحمام بماء دافئ أو عمل مساج بالبخار الدافئ من شأنه تخفيف الآلام الجسدية والصداع الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية.
  • وضع الكمادات الباردة على الأنف والجبهة، فهذا فعال في تخفيف الصداع والآلام الناتجة عن التهاب الجيوب الأنفية، كما يُمكنكم تطبيق الكمادات الساخنة على منطقة ألأكتاف أو العنق للمساعدة في الخفض من الألم.
  • تناول المياه الدافئة مضافاً إليها القليل من الليمون الطازج والعسل الأبيض، فهذا فعال في علاج التهابات الحلق.
  • عليكِ الإكثار من تناول المياه والسوائل الدافئة والباردة مثل حساء الخضروات أو العصائر الطبيعية، فهذا الأمر من شأنه ترطيب الجسم بالسوائل وتعزيز عمل الجهاز المناعي لمقاومة الفيروسات والحد من احتقان الأنف.
  • استنشاق بخار المياه الدافئة، فهذا البخار الدافئ ذو فاعلية في فتح الأنف المسدودة ترطيبها وتقليل المخاط الموجود بها.
  • الحصول على مقدار كافي من النوم خلال اليوم، فذلك من شأنه منح الجسم الراحة والقدرة على الاستشفاء من آلام التهاب الجيوب الأنفية، كما يعزز من قوة الجهاز المناعي على مقاومة الفيروسات والعدوى.
  • استخدام أجهزة الترطيب في موضع النوم ليلاً، فذلك فعال في ترطيب مجرى التنفس.
  • رفع مستوى الرأس خلال النوم ليلاً عبر استخدام وسادة مرتفعة عن مستوى الجسم، وذلك للمساعدة على تحسين القدرة على التنفس خلال النوم.

وبهذا القدر من المعلومات أعزاءنا القراء نكون قد وصلنا بكم إلى ختام مقالنا الذي تضمن شرحاً مفصلاً لـ علاج التهاب الجيوب الأنفية للحامل بالأعشاب الطبيعية الفعالة ، مع عرض أبرز المواد الطبيعية المنزلية والنصائح الفعالة في علاج مشكلات الجهاز التنفسي والتهاب الجيوب الأنفية والحلق خلال الحمل، وللمزيد من الموضوعات تابعونا في موقع مخزن المعلومات.