مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

صلاة يوم الاحد من ذي القعدة

بواسطة: نشر في: 15 يونيو، 2022
مخزن
صلاة يوم الاحد من ذي القعدة

صلاة يوم الاحد من ذي القعدة

يود الكثير من أبناء الأمة الإسلامية التعرف على صلاة يوم الأحد من ذي القعدة، ومن ثم تكمن الإجابة في أن صلاة يوم الأحد من شهر ذي القعدة هي واحدة من الصلوات التي يؤديها أفراد الطائفة الشيعية من الأمة الإسلامية، تتم هذه الصلاة بأربع ركعات.

حيث يعتقدون أن هذا الصلاة تعد بمثابة مغفرة الذنوب وقبول التوبة، ويذكر كتاب الإقبال الخاص بفقه الشيعة التفاصيل التي توضح كيفية أداء هذه الصلاة، ومن الجدير بالذكر أن مؤلف هذا الكتاب يدعى “السيد بن طاوس” وهو إمام الشيعة.

صفة صلاة يوم الأحد من شهر ذي القعدة

ذكر السيد بن طاووس في كتابه الإقبال الذي يتعلق بكيفية أداء صلاة يوم الأحد من شهر ذي القعدة، حيث قال ما يلي:

خرج رسول الله عليه وآله يوم الأحد في شهر ذي القعدة فقال: يا أيها الناس من كان منكم يريد التوبة؟ قلنا: كلنا نريد التوبة يا رسول الله، فقال -عليه السلام-: اغتسلوا وتوضأوا وصلوا أربع ركعات واقرؤوا في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة (وقل هو الله أحد) ثلاث مرات والمعوذتين مرة، ثم استغفروا سبعين مرة، ثم اختموا بلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، ثم قولوا:
يا عزيز يا غفار، اغفر لي ذنوبي وذنوب جميع المؤمنين والمؤمنات فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت”.

فضل صلاة الأحد من شهر ذي القعدة عند الشيعة

تملك صلاة يوم الأحد من ذي القعدة فضل كبير، ذُكر هذا الفضل وفقا لمرويات النبي صلى الله عليه وسلم، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك الفضل:

  • أن القائم بهذه الصلاة قُبل توبته وغُفرت ذنوبه.
  • من يصلي هذه الصلاة يرضى عنه خصماؤه يوم القيامة.
  • من يصلى هذه الصلاة ويتوفى يكون مات على الإيمان، وما سُلب منه الدين.
  • من يصلي صلاة يوم الأحد يُفسح قبره وينير.
  • من يصلي هذه الصلاة ينال رضى أبواه ويُغفر ذنوب أبويه وذريته.
  • تؤدي هذه الصلاة إلى سعة الرزق، وعندما يموت يرافقه ملك الموت، فيتم خروج الروح من جسده بيسر وسهولة.

أعمال شهر ذي القعدة عند الشيعة

يوجد عدد من الأعمال في أيام محددة من شهر ذي القعدة يقومون بها متبعي طائفة الشيعة، وذُكرت هذه الأعمال في كتاب مفاتيح الجنان، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك الأعمال:

  • أداء الصلاة كل يوم أحد من شهر ذي القعدة، والدعاء بعد الانتهاء من الصلاة بالدعاء التالي ” “ياعَزِيزُ ياغَفَّارُ اغْفِرْ لِي ذُنوبِي وَذُنُوبَ جَمِيعِ المُؤْمِنِينَ وَالمُؤْمِناتِ فَإِنَّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاّ أَنْتَ”.
  • يكثرون من الدعاء والصلاة في الليلة الخامسة عشر من شهر ذي القعدة، اعتقاداً من الشيعة أن في هذه الليلة بركة حيث ينظر فيها الله سبحانه وتعالى لعباده بالرحمة، علاوة على أن من يقوم بطاعة الله فيها يكون أجره كمئة صائم ملازم للمسجد.
  • وفي الليلة الثالثة والعشرين من شهر ذي القعدة يقوم بزيارة قبر الرضا، ويكون السبب في ذلك اعتقادهم بأنه اليوم الذي توفي فيه.
  • وفي اليوم الخامس والعشرين من شهر ذي القعدة يؤدون الشيعة فريضة الصيام، ويرجع السبب في صيام هذا اليوم أنهم يعتقدون أنهم قد دحو الأرض، ويقولون بأن صيام هذا اليوم يعادل صيام سبعين سنة، ويرون في صيام هذا اليوم تكفيراً لذنوب سبعين سنة.

صلاة ليلة الاثنين ويومها

تعد صلاة يوم الاثنين من الصلوات الخاصة عند الشيعة والتي تتم في كل أسبوع، حيث وصفها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لأبي ذر الغفاري “إنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ جعل قُرَّةَ عيني في الصلاةِ، وحبَّب إليَّ الطِّيبَ كما حبَّب إلى الجائعِ الطعامَ وإلى الظمآنِ الماءَ، والجائعُ يشبعُ والظمآنُ يروي وأنا لا أشبعُ من الصلاةِ وكان إذا دخل البيتَ يكونُ في الصلاةِ أو في مَهنةِ أهلِهِ”.

جديد المواضيع