مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

حكم الاحتفال باليوم الوطني ابن عثيمين

بواسطة: نشر في: 19 سبتمبر، 2022
مخزن

حكم الاحتفال باليوم الوطني ابن عثيمين

اليوم الوطني هو أحد الأيام القومية والأعياد الوطنية التي تحتفل بها العديد من الدول ومنها المملكة العربية السعودية، حيث يتم به إحياء ذكرى توحيد المملكة، إذ انتقلت من الصراعات والحروب إلى الاستقرار، مما يجعل المسلمين يحتفلون به وينشرون مظاهر الفرح والبهجة بهذه المناسبة السعيدة.

وقد أوضح الشيخ ابن عثيمين رحمه الله أن الاحتفال غير جائز بالعيد الوطني، وذلك لأنه من الأعياد الباطلة، وقد ثبت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم انتصر على المشركين بغزوة بدر، ثم فتح مكة وغيرها من الانتصارات التي لم يثبت ولم يرد أنه قد احتفل بذكرى أيًا منها، كما لم يفعل ذلك أحد من الصحابة، لذا يحب على المسلم الاقتداء بهدي الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة الأجلاء والسلف الصالح، وأن يقتصر احتفالهم فقط على أعياد الإسلام.

وقد أوضح الإمام ابن باز رحمه الله أن الاحتفال باليوم الوطني بدعة، إذ يتضمن التشبه بالنصارى واليهود، حيث يقصد الإنسان بذلك اليوم التهنئة وإبراز ما قامت الدولة بإنشائه، وما تم بذله من قبلها من جهد، وذلك فيه تشبه بأهل الكتاب من النصارى واليهود.

حكم الاحتفال باليوم الوطني إسلام ويب

ذكر موقع إسلام ويب عدم جواز الاحتفال باليوم السعودي الوطني، وقد أتى نص الفتوى على النحو التالي:

“فلا يجوز الاحتفال بما يسمى الأعياد القومية ولا بأعياد الثورات التي أزالت حكم الطغاة، وقد نصر الله نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم على الطغيان وأهله في بدر والأحزاب والحديبية وفتح مكة وأزال ثلاثمائة صنم حول الكعبة وفتح الله له فتحا مبينا ومع ذلك لم يتخذ يوما من تلك الأيام عيدا, وكذا فتح الله البلاد شرقا وغربا لأصحابه الكرام وأسقطوا دولة فارس والروم ولم يتخذوا شيئا من تلك الأيام عيدا, وهكذا سار التابعين”.

حكم الاحتفال باليوم الوطني هيئة كبار العلماء

أوضحت هيئة كبار العلماء أن الاحتفال باليوم الوطني بدعة محدثة لم تأتي الشريعة الإسلامية بها، وكل بدعة هي ضلالة، وكل ضلالة في النار، لذا لا يصح على أي مسلم أن يحتفل باليوم الوطني، لأنه ليس من عند الله، ولكنه تشبه بالكفار، والله تعالى أعلم.

حكم الاحتفال باليوم الوطني في المدارس

لا يجوز الاحتفال باليوم الوطني في المدارس بالشريعة الإسلامية على أرجح أقوال أهل العلم، حيث إن الأصل بالشريعة الإسلامية اتباع المسلم لما أمره به الله تعالى ونبيه الكريم صلوات الله عليه وسلامه، وما أنزل الله جل وعلا سوى اثنين من الأعياد هي التي يجوز للمسلم أن يحفل بها وهما عيد الأضحى، وعيد الفطر، وتعتبر الجمعة كذلك عيد للمسلمين، وفيما عدا ذلك من الأعياد القومية وما إلى نحو ذلك فيكون الاحتفال به غير جائز في الإسلام لأنه بدعة.

حكم لبس ملابس اليوم الوطني

من غير الجائز أن يتم ارتداء ملابس الاحتفال باليوم الوطني، وذلك لأنه من البدع التي نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عنها، كما أن في ارتداء تلك الملابس مظهر من مظاهر الاحتفال به، لذا يجب على كل مسلم أن يبتعد عم المشاركة في الأعياد القومية، وأو الإعانة على إقامتها، وهو ما قال فيه الله تعالى في سورة الفرقان الآية 72 (وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا)، وقد ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله بكتابه الذي يحمل عنوان الصراط المستقيم “إنّ بيع المُسلمين ما يعينون المسلمين به على أعيادهم، سواءً من الريحان أو اللباس أو الطعام واللباس، وما في نحوه في العيد المحرم أو الباطل فهو حرام”.

ما هو العيد الوطني

اليوم الوطني هو أهم الأعياد القومية والوطنية في المملكة العربية السعودية، فهو اليوم الذي يتم به التعرف على أهم ما حققه الأجداد من انتصارات في سبيل النهوض بالمملكة وتحقيق استقرارها وتوحيدها، إذ يرجع تاريخ ليوم الثالث والعشرين من سبتمبر عام 1932 ميلادية، وبذلك اليوم تأسست المملكة عقب إصدار قرار ملكي من قبل الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود -رحمه الله تعالى يقتضي أن يتم إطلاق اسم المملكة العربية السعودية على كافة المناطق التي قام بتوحيدها تحت حكمه وسلطته، وخصصت راية موحدة للمملكة، وهذه الراية تحمل شهادة الإسلام.

المراجع

حكم الاحتفال باليوم الوطني ابن عثيمين