مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

حفره في باطن الارض تصل الى المياه الجوفيه

بواسطة: نشر في: 3 مارس، 2022
مخزن
حفره في باطن الارض تصل الى المياه الجوفيه

حفره في باطن الارض تصل الى المياه الجوفيه إذ يوجد العديد من صور المياه وأشكالها المتواجدة على سطح الأرض، والتي تعتبر من أهم العناصر التي تساعد على استمرارية الحياة لجميع الكائنات الحية، والمياه الجوفية واحدة من أهم أنواع المياه وصورها، وفي مخزن سوف نتعرف وإياكم على ما هي الحفرة التي تصل إلى المياه الجوفية بباطن الأرض، وبعض من المعلومات عن المياه الجوفية.

حفره في باطن الارض تصل الى المياه الجوفيه

الحفرة المتواجدة بباطن الأرض والتي تصل للمياه الجوفية هي (البئر)، إذ يوجد على سطح الأرض العديد من المصادر المختلفة للمياه، خاصةً وأن المساه تشغل خوالي واحد وسبعين بالمئة من إجمالي مساحة المياه على الكرة الأرضية، وهو ما يتضمن كل من المياه في الحالة الغازية مثل بخار الماء، أو الحالة السائلة الطبيعية لها، أو الحالة الصلبة مثل الجليد والثلوج.

إلى جانب ذلك فإن المياه الموجودة على سطح الأرض تنقسم إلى مياه عذبة وأخرى مالحة، وتصنف المياه الجوفية باعتبارها أحد أشكال الماء العذب الصالح للاستخدام في جميع الأغراض، والتي يتم الحصول عليها عن طريق حفر الآبار، إذ أن المياه الجوفية تتكون بين فتات الصخور والرمال، وما يوجد داخل الأرض من بواقي أتربة.

هل مياه الآبار تعتبر من المياه الجوفية

تعتبر المياه الجوفية أحد المصادر الرئيسية للماء العذب خلال الأعوام الماضية، إلى جانب المياه السطحية كالبحيرات والأنهار، وخاصةً لدى البلاد التي لا يتوفر بها أنهار مما يجعلها تعتمد على تحلية المياه، ومياه الآبار بشكل كبير، وهو ما نجده سائدًا بدول الخليج العربي، ونتيجة لقلة كميات المياه السطحية، وزيادة معدل القحولة الذي بات يهدد من إجمالي مساحة الكرة الأرضية حوالي أربع وعشرين بالمئة.

لذا بدأ الاتجاه لاستخدام المياه الجوفية باعتبارها أنسب الحلول، خاصةً لدى الدول التي لا يتوفر بها أنهار ومياه عذبة، ولكن يعد تحديد المكان الأنسب لحفر البئر بمثابة تحديًا عظيمًا، نظرًا للتكاليف الهائلة التي تحتاج إليها هذه العملية، وقد تولى فريق بحثي سعودي مصري محاولة الاستفادة من المياه الجوفية، والتحديد الصحيح لمكان حفر البئر، حيث طبقوا منهجية بحثية لتنمية وتعظيم الموارد المائية المحدودة، وخاصةً بالمناطق القاحلة.

تعريف المياه الجوفية

تشغل المياه الجوفية النسبة الأكبر من إجمالي كمية الماء الموجودة على سطح الأرض، حيث إنها عبارة عن كميات تجمعت من المياه على مر القرون والعصور تحت سطح الأرض، وإلى يومنا هذا لم يتمكن البشر من الاستفادة من تلك الكمية العظيمة من الماء على النحو الأمثل، وكان الفراعنة المصريون في القدم هم أول من قام بحفر الآبار لكي يتمكنوا من الحصول على المياه الجوفية والوصول إليها، في حين أن استمرار حركة الماء بجوف الأرض هو السبب الرئيسي في جعل استخراجها من العمليات ذات التعقيد والصعوبة، وبدايةً من القرن الحالي ومع التطور التكنولوجي الهائل، وآليات الحفر الحديثة زادت إمكانية الاستفادة مما يوجد تحت الأرض من كميات هائلة من المياه الجوفية.

أهمية المياه الجوفية

تعتبر المياه الجوفية من العناصر الهامة لاستمرار الحياة على الأرض، حيث تساعد على إتمام دورة المياه واستمرارها لكي تهطل الأمطار، وتبقى المياه موجودة بالمسطحات المائية بأنواعها المختلفة سواء كانت مسطحات المياه المالحة أو العذبة، كما وتعتبر المياه الجوفية من أهم مصادر المياه العذبة التي يعتمد عليها الإنسان في استخدامه بجميع الأنشطة كالتجارة والصناعة والزراعة، والطعام والشراب وغيرها الكثير من الاستخدامات الأخرى.

خصائص المياه الجوفية

تمتاز المياه الجوفية بالعديد من الميزات الهامة والخصائص، ومن أهم تلك الخصائص نذكر ما يلي:

  • تمتاز عن غيرها من أنواع المياه الأخرى بالمذاق المميز، ولعل السبب في ذلك يعود إلى ما يتم إذابته من مختلف المعادن والغازات مثل البيكربونات، والكربونات، الكالسيوم، المغنسيوم، البوتاسيوم، والصوديوم.
  • تفاعل المياه الجوفية مع غيرها من العناصر وما يوجد بباطن الأرض من مواد مثل المعادن والمياه الجوفية الأخرى.
  • المياه الجوفية داخل الأرض تتكون بين فتات الصخور والرمال وباقي الأتربة، ويتم الحصول على المياه الجوفية عبر حفر الآبار.

مسارات المياه الجوفية

تمكن الفريق البحثي المصري السعودي من التعرف على المسارات المتعرجة للمياه الجوفية، وذلك حينما تدخل بمناطق الطيات، إلى جانب ما تم تحديد من نطاقات ثلاثة تعمل على إنتاج الماء، وقد توصلوا إلى أن أفضلها هو النطاق الأعلى، وهو ما أتى على النحو التالي:

  • يمتاز النطاق الأعلى بعدة خصائص هيدروليكية وهي المعدل الكبير للتخزين، والموصلية العالية الهيدروليكية، والنفاذية.
  • تم إجراء دراسة وبحث لمسارات المياه الجوفية داخل الخزان بدقة بالغة، وبالتحديد ما له من خواص هيدروليكية بالنطاقات المتنوعة إلى حد غاية في الدقة.
  • وهو ما تم عبر دمج تجارب الضخ، وبيانات سير الآبار، وكيميائية الماء ودراسة جي.
  • وقد حازت تلك الدراسة على قبول وموافقة العلماء الدوليين المتخصصين بذلك المجال.

بعض أسباب تلوث المياه الجوفية

هناك العديد من الأسباب التي يعود إليها ما قد يلحق بالمياه الجوفية من تلوث، منها العوامل الطبيعية، وأخرى من فعل البشر، وفيما يلي نذكر لكم أبرز تلك الأسباب:

  • اقتراب بعض الآبار من مجارير الصرف الصحي.
  • تواجد بعض الآبار بمناطق جريان الفيضانات والسيول.
  • التخلص من مخلفات المصانع والفضلات والنفايات بطرق غير سليمة.
  • تحتاج الآبار لكي تحافظ على جودة المياه الجوفية الموجودة بها إلى العزل الجيد، وحينما لا يتوفر ذلك العزل يصبح من السهل وصول التلوث إليها، إلى جانب ما قد يوجد بها من عيوب بالتصميم.

تكاليف حفر آبار المياه الجوفية

يمكن تعزيز الفهم للأنظمة المتنوعة والصعبة للمياه الجوفية بالأماكن والمناطق القاحلة، ويمكن كذلك التعرف على المسارات التي تجري بها المياه الجوفية بالخزانات، وتحديد أكثرها ملائمة من النطاقات التي تنتج المياه الجوفية بالخزانات، ولا يتم تطبيق هذه المنهجية البحثية فقط على منطقة أم الرضمة بالمملكة العربية السعودية، ولكن يمكن نسخ هذه التجربة على الكثير من الطبقات المشابهة لهذه الطبقة بشمال سيناء بجمهورية مصر العربية.

كما يمكن تطبيقها بمناطق أخرى بالمملكة العربية السعودية، وقطر، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة، والعديد من الدول في المناطق المختلفة حول العالم، حيث استطاعت هذه الطريقة من حل مشكلة التكاليف الباهظة لعمليات حفر الآبار، قبل اكتشاف عدم توفر ما يكفي من الماء من كميات، أو توفر الماء ذو الجودة العالية.

البئر حفره في باطن الارض تصل الى المياه الجوفيه والتي تعتبر من أهم مصادر المياه العذبة على سطح الأرض والتي تتواجد تحت ذلك السطح بكمية كبيرة، ويتم بذل الكثير من السعي والجهد لاستغلال هذه الكمية الهائلة من الماء العذب في الاستخدامات البشرية والمجالات الحياتية المختلفة، وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا في مخزن، نتمنى أن نكون قد تمكنا من إفادتكم.

المراجع