تفاصيل قصة اروى عمر وحقيقة القبض عليها

بواسطة:
تفاصيل قصة اروى عمر وحقيقة القبض عليها

تفاصيل قصة اروى عمر

وسط أنباء متداولة مؤخراً حول القبض عليها تعرف على كافة تفاصيل قصة اروى عمر الناشطة يمنية الجنسية المقيمة في المملكة العربية السعودية في السطور التالية من موقع مخزن .

تداول مؤخراً العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة مقطع فيديو يظهر به أحد الأطفال في نوبة بكاء هيستيرية وهو يناشد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود بإعادة والدته الناشطة يمنية الجنسية المقيمة في المملكة العربية السعودية أروى عمر وذلك بعد عن تغيبت عن المنزل واختفت عن الظهور لمدة أسبوعين متتاليين.

وقد تم تداول هذا المقطع المصور بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي ليُرجح الجميع أن هذا الفيديو يعود إلى نجل أروى عمر الذي أوضح في كلامه أنه قد تم إلقاء القبض على والدته دون معرفة السبب الذي وراء ذلك.

وقام الطفل في مقطع الفيديو بإظهار بطاقة الهوية الخاصة به مع إخفاء وجهه موضحاً أنه مواطن سعودي يحمل الجنسية السعودية ويطالب بعودة والدته التي اختفت عن المنزل وقد إخباره أنها ستعود إلى المنزل في غضون نصف ساعة فقط من القبض عليها إلا أن هذا الأمر لم يحدث فقد أصبحت مختفية مُنذ أربعة عشر يوماً.

وقد تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير مع هذا المقطع وتم نشره على نطاق واسع إلا أن البعض قد شكك في هوية هذا الطفل بسبب إخفاءه لوجهه في الفيديو قائلين أن هذا الطفل لا يمت بأية صلة أو علاقة إلى أروى عمر، فيما أوضح البعض شكوكهم في أن أروى عمر لم يتم القبض عليها من الأساس وأنما تقوم باستغلال طفولة أبنها لصغير لحصد الكثير من المشاهدات والأموال، بينما أوضح البعض كذلك أنه قد تم بالفعل القبض على أروى عمر إلا أنه سيتم الإفراج عنها وترحيلها إلى موطنها اليمن.

وقد غرد بعض متداولي مقطع الفيديو على موقع التغريدات العالمي تويتر:

  • ” ان شاء الله ترحيل لها ولكل أمثالها البلد لازم تتنظف من هالاشكال اللي مسويات أنفسهن سعوديات”.
  • كما غردت ريما عبر حسابها قائلة ” ان شاء الله يرجعونها لليمن.
  • وغرد مواطن آخر قائلاً :  “استغلال للطفوله الله يعينه على حياته”.
  • فيما قالت أخرى” ”رأيت مقطعا لولد اروى عمر يقول رجعوا امي لي لها ١٥ يوما غايبه ورحت ابحث وشفت يقولون ان صديقاتها دبسوها بقضية كبيرة وهي موقوفة”.

حقيقة القبض على أروى عمر في قضية مخدرات

حيثُ أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد بشأن اختفائها حيثُ تداول الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي السبب الرئيسي وراء اختفاء أروى عمر ألا وهو تورط المذكورة في قضية المخدرات لذا تم القبض عليها ويجري في الوقت الحالي التحقيق معها.

وفي أحد الحسابات الشهيرة المتتبعة لأخبار الفن والمشاهير تم ملاحظة تدوين تغريدة ورد بها ” القبض على إحدى مشهورات (سناب سات) في قضية مخدرات مع تداول العديد من الشخاص لاسم أروى عمر مع هذا الخبر.

وإذا عدنا إلى الحساب الرسمي الخاص بالناشطة اليمنية أروى عمر الذي كان من المعتاد يشهد تفاعلاً كبيراً بين متابعيها قد توقف بشكل تام عن التغريد وكما أنه أصبح أنه لا يُمكن لأحد أن يقوم بإضافتها أو يقوم برؤية مقاطع الفيديو المنشورة بالحساب، مما جعل العديدين يرجحون ما ورد من أحاديث حول تورط الناشطة بقضية المخدرات بالرغم من عدم صدور أية قرارات رسمية بشأنها حتى هذا الوقت.

أبرز المعلومات عن الناشطة اليمنية أروى عمر

وفيما يتعلق بأبرز المعلومات عن أروى عمر فقد تحدثت الناشطة في مقابلة تلفزيونية سابقة حول جنسيتها التي دوماً ما تسببت في جدل واسع بين متابعيها حيثُ يقول البعض أنها مواطنة سعودية الجنسية كما قال آخرين أنها يمنية الجنسية تقيم في المملكة العربية السعودية بشكل مخالف، لتوضح الناشطة أنها يمنية الجنسية إلا أن أهلها سعوديون وأنها سعودي الجنسية ويتم معاملتها معاملة المواطنين السعوديين.

بالإضافة إلى توضيح أروى إلى أنها الوحيدة من عائلتها التي تحمل الجنسية اليمنية، كما أضافت الناشطة أنها لديها أبن صبي وحيد يُدعى فهد وتتمنى أن يصبح كابتن طيار ممثلاً لوطنه السعودي في المستقبل، مع الإشارة إلى أنها تقوم بكفالة فتاة صغيرة وتربيتها إلى جانب أبنها والسبب في ذلك هو مرض والدة الفتاة وعدم قدرتها على تربيتها والاهتمام بها جيداً بالإضافة إلى تواجد والد الفتاة خارج المملكة العربية السعودية.

وقد أوضحت أروى عمر أنها تمتلك على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي ثلاثة ملايين متابع ويبلغ سعر الإعلان الواحد الذي تقوم بعرضه عبر حسابها 20 ألف ريال سعودي، وأوضحت الناشطة أنها تقوم بالإنفاق على أبنها وأخواتها بصفة عامة، وأن والدها لم يكن راضياً عن عملها في التمثيل في بداية الأمر عبر قنوات أم بي سي الفضائية لذا فقد اضطرت للاعتزال إلا أنها قد عادت بعد عام بعدما أقنعت والدها بالأمر ليوافق على مودتها للتمثيل.

وفي ختام مقالنا نكون بذلك قد عرضنا لكم تفاصيل قصة اروى عمر الناشطة يمنية الجنسية المقيمة في المملكة العربية السعودية، وللمزيد من المتابعات حول الأمر تابعونا في موقع مخزن المعلومات.