مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي في الشفاء من الضغط العالي

بواسطة: نشر في: 15 مايو، 2022
مخزن
تجربتي في الشفاء من الضغط العالي

تجربتي في الشفاء من الضغط العالي

يعاني الكثير من الناس من الإصابة بمرض الضغط العالي الذي يتسبب في إثارة قلق المرضى، كما أنه يجعل المريض لديه فرص أكبر من غيره من الناس للتعرض للإصابة بجلطة القلب أو السكتة الدماغية، ولذلك نجد أن محركات البحث تتصدر بعدد من الأسئلة التي تصب جميعا في مضمون واحد وهو علاج الضغط العالي، ويقصد بالضغط العالي أنه ذلك ارتفاع معدل ضغط الدم في الشرايين أكثر من المعدل الطبيعي للفرد، حيث أثبتت عدة دراسات طبية أن المعدل الطبيعي للدم الإنسان المعافى يكون فيما يقارب 12/7، ويجب أن ننوه أن مرض الضغط من الأمراض المزمنة التي لا يمكن الشفاء منها بشكل نهائي ولكن في حالة الضغط العالي يمكن أن يتم إنقاص معدل الضغط، ومن خلال تجربتي مع تلك المرض يكون الحل الأمثل له هو الالتزام بشكل دقيق بالأقراص التي ينصح بها الأطباء حيث تختلف الجرعة من حالة إلى أخرى، بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة التي تعمل على زيادة معدلات الحرق وبالتالي يتم خسارة كميات كبيرة من الوزن، وذلك بهدف التقليل من نسبة الدهون في الجسم، لأنها من أهم العوامل المؤثرة في زيادة الضغط، وذلك نتيجة لزيادة نسبة الكوليسترول  والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح، ويجب أن ننوه أن الأطعمة ذات الزيوت المهدرجة والكربوهيدرات العالية تزيد من ارتفاع معدل ضغط الدم، ومن ثم يجب اتباع نصائح الطبيب في هذا المرض حتى يتفادى الإنسان من تعرض ذاته لجلطات قلبية أو سكتة دماغية كما ذكرنا في بداية فقرتنا.

أسباب الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم

يود الكثير من مصابي ارتفاع ضغط الدم التعرف على أسباب الإصابة، ولذلك نتاول في النقاط التالية أهم تلك الأسباب التي يجب على الفرد الانتباه إليها وتفاديها قدر الإمكان، وهي كما يلي:

  • الإصابة بمرض السكري، وعدد من الأمراض المزمنة الأخرى التي تتمثل في أمراض الغدد الصماء، والإصابة بتصلب الشرايين، والإصابة بالفشل الكلوي.
  • عدم اتباع نظام غذائي صحي مثل تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات، والزيوت المهدرجة.
  • عدم الالتزام بممارسة الرياضة اليومية ومن ثم يقل معدل الحرق في الجسم وتزيد فرص تكون الدهون في الدم بسبب ارتفاع نسبة الكوليسترول وبالتالي يزداد معدل ارتفاع ضغط الدم.
  • عدم الإقلاع عن التدخين.
  • التعرض للضغط  النفسي والإرهاق النفسي.
  • وجود تاريخ مرضي في العائلة، وبذلك يكون مرض ضغط الدم المرتفع لدى المريض بعوامل وراثية.

طرق علاج ارتفاع ضغط الدم

يتساءل الكثير من مصابي ضغط الدم المرتفع عن أفضل طرق العلاج التي يمكن اتباعها حتى يتم التقليل من هذا المعدل، الذي يعرض حياتهم للخطر بشكل يومي، ومن الممكن أن يرتفع بشكل مفاجئ، فيتعرض الفرد للجلطات القلبية أو لسكتة دماغية تؤدي إلى وفاتهم، ولذلك من خلال السطور التالية سوف نذكر أهم طرق علاج ضغط الدم المرتفع:

الإكثار من تناول الماء

يعمل الماء على تنظيم معدلات ضغط الدم في الشرايين، ومن ثم فهو يقوم بخفض معدل الضغط العالي، ويرجع السبب في ذلك إلى أن الماء تعمل على تدفق الدم في الشرايين والأوردة بشكل طبيعي، ومن ثم ينصح الأطباء مرض الضغط العالي بتناول كميات وفيرة من الماء على مدار اليوم، ويجب أن ننوه أن الماء تلعب دورا هاما في تنظيم معدلات الأملاح في الدم، ومن ثم فهو تحافظ على جعل الضغط العالي قريب من المعدل الطبيعي له، ومن الجدير بالذكر أن نسبة الأملاح المرتفعة تعوق سريان الدم في الأوردة والشرايين بشكل طبيعي ومن ثم تزيد معدل ضغط الدم، ولذلك لابد من تناول كميات وفيرة من الماء على مدار اليوم، والتقليل من المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين ويرجع السبب في ذلك إلى أن تلك المشروبات تزيد من التبول، وبالتالي تقل نسبة الماء في الجسم، ومن ثم تصبح الأوعية الدموية ضيقة مما يعمل على ارتفاع ضغط الدم.

تناول الكركديه لخفض معدل ضغط الدم 

يعد مشروب الكركديه واحدا من أكثر المشروبات التي تعمل على تنظيم معدل ضغط الدم المرتفع، ومن ثم فيقال أن تناول ثلاث أكواب من هذا المشروب يوميا والمواظبة عليه لمدة تصل إلى ستة أسابيع تعمل على خفض معدل الدم والوصول به إلى ما يقارب المعدل الطبيعي للضغط عند الإنسان المعافي.

تناول البروبيوتك لخفض ضغط الدم

يعد البروبيوتك واحدا من أهم المكملات الغذائية التي تفيد الأمعاء، وأعلنت عدد من الدراسات الطبية التي أجريت على فوائده، أنه من أهم العلاجات التي تعمل على خفض معدلات الدم، ومن الجدير بالذكر أن المادة الفعالة في هذا المكمل الغذائي توجد في كلا من الموز الأخضر و الزبادي اليوناني، والثوم.

علاج ضغط الدم بالحجامة

تعد الحجامة  واحدة من أكثر العلاجات انتشارا وشيوعا على مر العصور، ومن ثم فهي تستخدم لعلاج عدد من الأمراض التي يعاني منها الفرد، ومن أهم تلك الأمراض مرض ارتفاع ضغط الدم، حيث يلجأ إليها الناس بسبب أنها تعمل على تحسين عملية الدورة الدموية في الأوعية الدموية والشرايين والأوردة، بالإضافة إلى تقوم بإخراج الدم الفاسد من الجسم، وتدار الحجامة عن طريق مجموعة من الكؤوس، ويجب أن ننوه أن هذه الطريقة العلاجية تلعب دورا هاما في تنظيم معدل هرمون الالديستيرون في الدم، ومن ثم يتم ضبط ضغط الدم، بالإضافة لكونها تعمل على تقليل نسبة الأملاح في الجسم، تعمل الحجامة على توصيل التغذية للأوردة والشرايين وجميع أجزاء الجسم، مما يعمل ذلك على سريان الدم في الشرايين والأوردة بشكل طبيعي، ومن ثم يتم ضبط معدل ارتفاع الدم.

الفاكهة التي تعمل على تخفيض ضغط الدم

يوجد عدد من الفاكهة التي تعمل على خفض معدل ضغط الدم، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم هذه الأنواع:

  • الرمان: يتضمن الرمان مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن التي تعمل على معالجة العديد من الأمراض، ويأتي معدل ارتفاع ضغط الدم في مقدمة هذه الأمراض، ويرجع السبب في ذلك إلى أن الرمان يساهم في خسارة كميات كبيرة من الدهون التي توجد في الدم ومن ثم يتم خفض معدل الضغط.
  • الخوخ: يحوى الخوخ على نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يساهم في خفض مستوى الكوليسترول في الدم وبالتالي خفض معدل الضغط.
  • الموز: يتشابه الموز مع الخوخ في أنه يتضمن نسبة عالية من البوتاسيوم، الذي يقوم بخفض معدلات الدم.
  • الأفوكادو: يتضمن الأفوكادو نسبة تصل إلى 25% من عنصر البوتاسيوم الذي يساهم كما ذكرنا في السابق في تنظيم وتقليل معدلات ضغط الدم المرتفع.

نصائح للوقاية من الإصابة بالضغط العالي

يوجد عدد من النصائح التي يجب اتباعها في سبيل خفض معدلات الدم، ومن خلال النقاط التالية سوف نذكر نبذة مختصرة عن كلا منهم:

  • التقليل من تناول الكافيين: يعمل الكافيين على ارتفاع معدلات الدم، ومن ثم فلا بد على مصابي ارتفاع الضغط التقليل من تلك المشروبات.
  • تقليل نسبة الملح في الطعام: يعد الملح من أهم مسببات ضغط الدم، ومن ثم فإن الابتعاد عن الأملاح يقلل من ارتفاع ضغط الدم.
  • إنقاص الوزن: يعمل تقليل الدهون على تقليل نسبة ضغط الدم المرتفع، حيث تعمل السمنة على ترسب الشحوم على جدران الأوعية الدموية، وبالتالي تصبح الأوعية الدموية ضيقة ومن ثم تصبح حركة الدم غير طبيعية.
  • ممارسة الرياضة: تعمل الرياضة كما ذكرنا على زيادة معدلات الحرق وبالتالي تقلل من نسبة الكوليسترول ومن ثم يتم الحد من ارتفاع ضغط الدم.
  • تناول الأطعمة ذات النسب العالية من البوتاسيوم: والتي تتمثل في الموز والطماطم، والبازلاء.
  • تناول الشوكولاتة الداكنة: تعمل الشوكولاتة الداكنة على خفض مستوى ضغط الدم.