مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

تتكون الصفائح الأرضية من

بواسطة: نشر في: 28 سبتمبر، 2022
مخزن

تتكون الصفائح الأرضية من

تعد الصفائح الأرضية واحدة من أهم أجزاء التي تحيط بالكرة الأرضية، ويرجع السبب في ذلك إلى أنها تعمل على إتمام العديد من العمليات التي نتج عنها الجبال وتشكلت البراكين، والعديد من الصخور المنتشرة، وكذلك المعادن، ومن ثم تكمن الإجابة في أن الصفائح الأرضية تتكون من الغلاف الصخري، الذي يُعد جزء هام للكرة الأرضية، وعمل على تشكيلها منذ آلاف السنين، وتم تحويل الكرة الأرضية إلى الشكل التي هي عليه الآن بفضل العديد من العمليات الحيوية والعمليات الغير حيوية، ومن الجدير بالذكر أن من أشهر هذه العمليات البراكين التي أدت لوجود صخور نارية محددة، علاوة على انفصال السطح الخارجي منه، والذي عمل على تشكيل القارات والمحيطة بالإضافة إلى الضغط الكبير الذي عمل على تكوين تضاريسه المتنوعة، بالإضافة إلى عمليات حيوية على سطحه أدت لوجود الحياة عليه.

ما هو الغلاف الصخري

  • الغلاف الصخري يُعد الجزء الخارجي والطبقة الصلبة الصهرية من الأرض.
  • يتضمن الغلاف الصخري الجزء العلوي الهش من الوشاح والقشرة الأرضية وهي تعد الطبقات الخارجية من بنية غلاف الأرض الصخري.
  • يقع الغلاف الجوي أعلى الغلاف الصخري تماماً، كما أن هنالك جزء سفلي من الطبقة الخارجية وهو مائي سائل يقع بأسفله.
  • كما يمتد الوشاح العلوي إلى عمق يُقدر بستون ميلاً أو مائة كيلو متر.
  • يتم تقسيم الغلاف الصخري إلى عشر ألواح تسمى الألواح التكتونية، ومن الجدير بالذكر أن صخور الغلاف الجوي مرنه بدرجة كبيرة، وعلى الرغم من ذلك فأنها ليست لزجة أو هلامية.
  • يكون الغلاف الموري أكثر لزوجة من الغلاف الصخري.
  • كما يوجد فرق كبير بين الغلاف الصخور والموري يوجد فرق كبير في درجة لزوجة المنطقتين.
  • ومن الجدير بالذكر أن الغلاف الصخري يكون له نوعان هما، الغلاف الصخري المحيطي والغلاف الصخري القاري.
  • يكون الغلاف الصخري المحيطي مرتبط بالقشرة المحيطية، ويكون أكثر كثافة من الغلاف الصخري القاري.

دور الصفائح التكتونية في الغلاف الصخري

يعد النشاط التكتوني للصفائح التكتونية من أهم العوامل التي عملت على إحداث العديد من التغييرات الهامة جداً في سطح الأرض.

ومن الجدير بالذكر أن الصفائح التكتونية الضخمة تتفاعل مع بعضها البعض بطريقة تسمح بحدوث تغيرات هامة، بالإضافة إلى حدوث معظم النشاط التكتوني عند حدود هذه الصفائح، ومن الممكن أن تتصادم مع بعضها البعض أو تنفصل أو تنزلق تحت بعضها البعض، ومن الممكن أن تتعرض لقوة هائلة من الضغط، وكافة تلك الأمور تعمل على حركتها، علاوة على تعرضها إلى العديد من تيارات إشعاعات حرارية من الوشاح أدت إلى ليونة الجزء السفلي من هذه الصفائح وحركتها بمعدل بوصات كل عام.

يعد النشاط التكتوني هو الأمر المسؤول عن كافة العمليات الجيولوجية على سطح الأرض والذي يتمثل في الزلازل والبراكين بالإضافة إلى تكوين الجبال وخنادق أعماق المحيط، يمكن أن تتشمل كافة عن طريق النشاط التكتوني في الغلاف الصخري، وقد شكل حركة الصفائح التكتونية عبر الزمن الشكل الخارجي للغلاف الصخري، وانقسم إلى غلاف صخري محيطي وغلاف صخري قاري، وكذلك ساهمت بتكوين ملاحمهما من خلال حركة الصفائح، حيث يكون هنالك رقة أكبر في الغلاف في الوديان الصخري وفي التلال المحيطية.

كيف يتفاعل الغلاف الصخري مع باقي الأجزاء من الأرض

يعد الغلاف الصخري واحداً من المناطق الخمسة التي تكون النظام البيئي على سطح الأرض، حيث يكون الغلاف الحيوي الذي يتكون من الكائنات الحية كالنباتات والحيوانات الموجودة على سطح الأرض، بينما يكون الغلاف الجليدي يشكل المناطق القطبية المتجمدة، إما الغلاف المحيطي المائي والغلاف الجوي يحيط بسطح الأرض والذي يتضمن العوامل الجوية المختلفة، وتتضمن في ذلك الرياح والحرارة والغيوم، بينما يكون التفاعل الناتج عن هذه المكونات يمكنه أن يتسبب في تغييرات محددة تتمثل في التنوعات الحيوية وتشكل التضاريس.

أمثلة على تفاعل الغلاف الصخري مع مكونات النظام البيئي

يعمل الجزء الصخري من سطح الكرة الأرضية على إحداث تغييرات طبيعية، ومن ثم نتناول في السطور التالية أمثلة على ذلك:

تكون تربة جديدة من الغلاف الصخري

يحتوي الغلاف الجوي على أجزاء من الغلاف الصخري مثل التربة والغبار، كما يوجد أجزاء من الغلاف الصخري موجودة في أنهار جليدية تنتج عن عوامل التعرية المائية التي تؤدي لإزالة الطبقة السطحية منه وجرياناها مع النهر الجليدي، بالإضافة إلى أن العوامل الجوية التي توجد في الغلاف الصخري تتمثل في نزول الأمطار وحركة الرياح التي تساهم في تآكل صخور معينة تجري مع مجري نهري وتصب في نقطة معينة، ومن ثم يتم اختلاط هذه المكونات معاً مع بقايا كائنات حية، وبالتالي يتم تشكيل تربة جديدة هي جزء من الغلاف الصخري من جديد.

تشكيل مناطق مناخية

يعد تفاعل الغلاف الجوي مع الغلاف الصخري والمائي والجليدي يعمل على تكوين مناطق مناخية مختلفة، حيث تكون المناطق الباردة في قمم الجبال كما توجود مناطق ثلجية تنتج عن تفاعل الغلاف الصخري مع الضغط الجوي المنخفض في هذه المنطقة، والثلوج الهاطلة لحفظ الحرارة المنخفضة، وتعلم المناخات المتنوعة لظهور كائنات جديدة تتفاعل بطريقة مناشبة وتكيف مع هذه الظروف البيئية.

تكوين تضاريس جديدة

يتم تكوين تضاريس جديدة عن طريق تفاعلات الجزء الصخري مع عوامل التجوية والتعرية، والتي تُحث في الغلاف الجوي، والتي تقوم بنقلها لأجزاء من الغلاف المائي كالسيول أو أجزاء من الغلاف الجليدي، حيث يساهم هذا الأمر في تغيير ملامح الجبال أو نشوء وديان أو تشكل صخور جديدة مثل الصخور المتحولة أو الرسوبية.

تتكون الصفائح الأرضية من