مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية

بواسطة: نشر في: 22 أغسطس، 2022
مخزن

العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية

يتصدر هذا السؤال محركات عناوين البحث في الفترة الأخيرة، من قبل العديد من أبناء المملكة العربية السعودية، ومن ثم تكمن الإجابة في أن قانون الجرائم السيبرانية بعد التعديل في عام 1436 هجرياً، ويعود إصدار نظام مكافحة جرائم المعلوماتية إلى عام 1428 هجرياً، ويتم ذلك بعد ضخامة حجم مخاطر الجرائم السيبرانية على الفرد والمجتمع وأمن الوطن، ولاسيماً مع تطور علوم تكنولوجيا المعلومات والإنترنت بوتيرة ذات سرعة كبيرة، ومن الجدير بالذكر أن العقوبات تتمثل في السجن والغرامة أو تطبيق الغرامتين، ويتم تحديد حجم العقوبة بما يتفق بحجم الجريمة، إلى عشر سنوات وخمسة ملايين ريال سعودي.

عقوبة الجرائم السيبرانية في السعودية

يتم تحديد عقوبة الجرائم السيبرانية بالسعودية من السجن مدة لا تتجاوز عام واحد، وغرامة مالية لا تزيد عن خمسمائة ألف ريال سعودي، أو يتم تحديد عقوبة واحدة منهما، وذلك فيما تتعلق بجريمة التنصت الإلكتروني، أو تهديد شخص وابتزازه على الإنترنت، أو التشهير بالآخرين، ومن الجدير بالذكر أن العقوبة من الممكن أن تصل إلى السجن لمدة عشر سنوات، وغرامة مالية تصل إلى خمس ملايين ريال سعودي، وذلك للجرائم المتعلقة بإنشاء موقع إلكتروني لمنظمات إرهابية، أو اختراق موقع إلكتروني يختص بالأمن الداخلي أو الخارجي، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم عقوبات الجرائم السيبرانية في المملكة:

  • السجن سنة واحدة وغرامة خمسمائة ألف ريال سعودي: تطبق على مرتكبي جرائم التنصت الإلكتروني، واختراق الحسابات بهدف الابتزاز.
  • السجن ثلاث سنوات، وغرامة اثنان مليون ريال سعودي: جرائم الاستيلاء على أموال وبيانات بنكية، وخدمات.
  • السجن أربع سنوات، وغرامة ثلاثة ملايين ريال سعودي: تتمثل الجرائم في الاختراق لحذف بيانات، أو تعطيل الشبكة المعلوماتية أو تشويهها.
  • السجن خمس سنوات وغرامة ثلاثة ملايين ريال سعودي: تتمثل في جرائم الاتجار الإلكتروني بالبشر والمساس بالنظام العام والقيم الدينية وحرمة الحياة الخاصة، أو الاتجار بالمخدرات.
  • السجن عشر سنوات، وغرامة خمسة ملايين ريال سعودي: تتمثل في جرائم إنشاء موقع إلكتروني لمنظمات إرهابية، أو نشر أفكارها أو تمويلها.

ما معنى الجرائم السيبرانية

يقصد بمصطلح الجرائم السيبرانية الجرائم التي تنتهك الأمن الإلكتروني أو كل ما يتسبب في تهديد أو مخاطر عن طريق الإنترنت والشبكة المعلوماتية، والتي تتمثل في اختراق الحسابات والمواقع بهدف انتهاك خصوصية الآخرين وابتزازهم، كما يتم اختراق مواقع بهدف تهديد أمن الوطن وإثارة البلبلة، أو سرقة أموال وبيانات بنكية، ويرجع السبب في ذلك إلى التطور التكنولوجي السريع الذي حدث في الإنترنت، وزيادة حجم الجرائم المعلوماتية.

أنواع الجرائم السيبرانية

يوجد ثلاث أنواع أساسية من الجرائم السيبرانية التي يتم ارتكابها، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك الأنواع:

  • الجرائم ضد الأفراد: تتمثل الجرائم ضد الأفراد في انتحال الشخصية، أو الأبتزاز، أو التهديد أو سرقة بيانات البريد الإلكتروني، وجميع تلك الجرائم توجه لفرد واحد.
  • الجرائم ضد الحكومات: تتضمن الجرائم ضد الحكومات اختراق المواقع الحكومية والشبكات على المستوى المحلي والعالمي أيضاً والتي تتمثل في الهجمات الإرهابية على المواقع.
  • الجرائم ضد الملكية: تتمثل تلك الجرائم الاستحواذ على ملكية تطبيق أو موقع معين أو حتى الممتلكات الشخصية على الإنترنت.

أهم خصائص الجرائم السيبرانية

تملك الجرائم السيبرانية العديد من الخصائص والمميزات، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم تلك الخصائص:

  • سهولة تنفيذها من قبل الأشخاص المتخصصين.
  • العمل على تهديد الأمن الخاص بالفرد أو المجتمع.
  • عدم القدرة على فهم الضرر الذي ينتج عن الجرائم السيبرانية أو التحكم فيه.
  • سرعة التخلص الذي يثبت الأدلة على المجرمون وذلك عن طريق طمسه باستخدام عدد من الطرق الاحترافية.
  • التباعد بين كلاً من الجاني والمجني عليه، حيث يبتعدان في المكان والزمان بخلاف الجرائم التي تحدث على أرض الواقع ومن ثم تصبح الجرائم السيبرانية من الجرائم الغريبة.

تعريف الأمن السيبراني

يقصد بالأمن السيبراني أنه واحداً من عمليات الدفاع عن أجهزة الكمبيوتر وخوادم الأنترنت والأجهزة المحمولة والأنظمة الإلكترونية، وكافة الشبكات والبيانات، ومن الجدير بالذكر أن الأمن السيبراني يُطلق عليه مسمى أمن المعلومات، ومن ثم فهو عملية تنفيذ تدابير أمنية متنوعة لحماية شبكتك وأنظمة الكمبيوتر والبنية التحتية السحابية والبيانات التي تتم من خلال الإنترنت من التهديدات السيبرانية.

أنواع الأمن السيبراني

يمتلك الأمن السيبراني العديد من الأنواع التي سوف نذكرها في النقاط التالية، ومن خلال النقاط التالية نذكر تلك الأنواع:

  • أمن الشبكة: هو ممارسة تأمين شبكة الكمبيوتر من المتسللين سواء المهاجمين أو البرامج الضارة الانتهازية المستهدفة.
  • أمن التطبيقات: والذي يركز على إبقاء البرامج والأجهزة خالية من التهديدات من حيث أن التطبيق يعمل على تسهيل الوصول إلى البيانات المصممة لحمايتها.
  • أمن المعلومات: يعمل على حماية سلامة الخصوصية والبيانات سواء في التخزين أو أثناء النقل.
  • الأمن التشغيلي: يتضمن هذا النوع العديد من العمليات والقرارات الخاصة بمعالجة أصول البيانات وحمايتها بالإضافة إلى الأذونات التي تكون لدى المستخدمين عند الوصول إلى الشبكة والإجراءات التي تحدد كيف وأين يمكن تخزين البيانات أو مشاركتها.
  • التعافي من الكوارث: يعمل على تحديد الطريقة التي يستجاب بها المنظمة لحادث الأمن السيبراني أو أي حدث آخر، يعمل على فقدان العمليات أو البيانات، ويساهم في تعلم الكيفية التي يتم بها استعادة المؤسسة لعملياتها ومعلوماتها للعودة إلى نفس القدرة التشغيلية كما كانت قبل الحدث.
  • تعليم المستخدم النهائي: يمكن للأشخاص المختصين إدخال فيروس عن طريق الخطأ إلى نظام آمن وذلك عن طريق عدم اتباع ممارسات الأمان الجيدة، ومن ثم يتم استدعاء تعليم المستخدم الدروس التي تساهم في حمايته من تلك الفيروسات.

مميزات الأمن السيبراني

يوجد عدد من المميزات التي يختص بها الأمن السيبراني، حيث تم الاهتمام بهذا المجال في الفترة الأخيرة، بسبب كثرة عمليات التهديدات التي تحدث من خلال الأنترنت، ومن خلال النقاط التالية نذكر أهم هذه المميزات:

  • يحمي المعلومات الشخصية: يمكن إرسال عدد من الفيروسات التي تعمل على سرقة المعلومات الشخصية التي يبدأ المجرم في استخدامها كوسيلة تهديد للشخص.
  • يسمح للموظفين بالعمل بأمان: في حالة دخول الفيروسات على أجهزة الكمبيوتر الشخصية والخاصة بالموظفين فإن ذلك يعمل على إعاقة إنتاجتها ومن الممكن أن يجبر الفرد على استبدال الجهاز.
  • يحمي الإنتاجية: يعمل الأمن السيبراني على حماية أجهزة من الفيروسات التي تبطئ أجهزة الكمبيوتر الشخصية إلى حد الزحف.
  • منع موقع الويب الخاص بك من النزول: في حالة دخول فيروس على الجهاز فيعمل الأمن السيبراني على إجبار الويب على الإغلاق.
  • إنكار برامج التجسس: يعمل الأمن السيبراني على منع برامج التجسس من العمل، والتأكد من أن إجراء موظفيك سوف تظل سرية في مكان عملك.
  • حل موحد: يعمل الأمن السيبراني على توفير أفضل أنواع أمان تكنولوجيا المعلومات للعمل الخاص بالأفراد حيث يساهم في حماية مجموعة متنوعة من المشكلات.
  • دعم خبير تكنولوجيا المعلومات لديك: يتم ذلك عن طريق إلمام الأشخاص والأفراد بمبادئ الحماية الشخصية من التطفل الرقمي وأساليب مجرمي الإنترنت.
  • إلهام الثقة في عملائك: يمكن للفرد مد الثقة للعملاء عند شراء منتجات أو استخدام خدماتك بعدما يتأكد من حمايته من كافة أنواع التهديدات السيبرانية.
العام الذي صدر فيه قانون الجرائم السيبرانية بالسعودية