مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب ضيق التنفس

بواسطة: نشر في: 20 مارس، 2022
مخزن
اسباب ضيق التنفس

خلال هذا المقال نتعرف على اسباب ضيق التنفس، من الطبيعي أن يشعر الإنسان بضيق التنفس أو الحاجة إلى الأوكسجين عند بذل مجهود بدني شاق، أما أن يشعر الإنسان بضيق التنفس في حالة الراحة أو بممارسة مجهود بدني بسيط فهنا يجب التنبه إلى احتمالات الخطر، وفي جميع الأحوال تتعدد اسباب ضيق التنفس بدرجة كبيرة لتعدد الحالات التي قد تؤدي إليه، فقد ينتج ضيق التنفس عن مشكلات صحية أو حالات نفسية في بعض الأحيان، خلال السطور من هذا المقال نتعرف على اسباب ضيق التنفس بوجه عام وأعراضه ونقدم بعض النصائح للتعامل مع ضيق التنفس في المنزل، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

اسباب ضيق التنفس

تتعدد اسباب ضيق التنفس بتعدد واختلاف الحالات المرضية والاحتمالات التي قد تؤدي لحدوثه، كما يمكن أن ينتج ضيق التنفس عن أسباب نفسية كالتوتر وكذلك قد ينتج عن بعض العادات اليومية السيئة، وإجمالاً فإن اسباب ضيق لتنفس تكون كما يلي:

نزلات البرد والإنفلونزا

تؤدي نزلات البرد والإنفلونزا إلى انسداد مجرى التنفس بالمخاط وهو ما يزيد من احتمالات الإصابة بضيق التنفس، وعادة لا تسبب ضيق التنفس بدرجة كبيرة إلا في حالات نادرة وقليلة للغاية، لكن في جميع الأحوال فإن نزلات البرد تقلل من القدرة على التنفس بدرجة ما.

الربو

يعد الربو أحد أكثر الأمراض تسبباً في الإصابة بضيق التنفس، إذ يسبب الشعور بضيق التنفس بدون بذل أي مجهود شاق أحياناً وأحياناً يسبب ضيق التنفس عند بذل أقل مجهود، حيث يؤدي إلى تضخم وضيق الرئتين بما يؤثر في القدرة على التنفس بدرجة كبيرة.

الالتهاب الرئوي

ينتج الالتهاب الرئوي في أغلب الأحوال عن عدوى بكتيرية في الرئة تسبب التهابها بدرجة ملحوظة، وهو ما يسبب تجمع وتراكم السوائل في الرئة بما يؤثر في قدرة الإنسان على التنفس بصورة طبيعية ويزيد من الإحساس بضيق التنفس.

أمراض القلب

قد يكون ضيق التنفس احد الأعراض الجانبية لأمراض القلب، إذ يؤثر ضعف أو مرض القلب على أجهزة مختلفة في الجسم ومنها الرئتين، فقد تتسبب مشكلات مثل الذبحة الصدرية أو النوبة القلبية أو معاناة الشخص من عيوب خلقية في القلب أو عدم انتظام ضربات القلب في الإصابة بضيق التنفس.

فقر الدم

يسبب فقر الدم نقص كريات الدم الحمراء التي تتولى وظيفة نقل الأوكسجين لأجهزة الجسم عن طريق الدم، وفي حالات نقص كريات الدم الحمراء عن الحد الطبيعي بدرجة كبيرة فإن هذا قد يسبب الشعور بضيق شديد

الحمل

تعتبر المعاناة من ضيق التنفس في فترة الحمل من الحالات الطبيعية الشائعة، حيث تتسبب زيادة حجم الرحم في الضغط على الحجاب الحاجز بما يقلل من القدرة على التنفس بالصورة الطبيعية المعتادة، بالإضافة إلى أن الإصابة بحالات مثل فقر الدم والذي يزيد خطر الإصابة به في فترة الحمل قد يسبب المعاناة من ضيق التنفس بدرجة أكبر.

السمنة والبدانة

عادة ما تتسبب السمنة المفرطة والبدانة في الإصابة بضيق التنفس بصورة ملحوظة، حيث يحتاج الجسم إلى مجهود أكبر للحركة بسبب الوزن الزائد، فقد يصاب الشخص بضيق في التنفس بدرجة بسيطة في حالة بذل مجهود ضعيف ويزيد ضيق التنفس مع بذل مجهود شاق إلى درجة كبيرة.

التوتر

يؤدي التوتر والقلق والعصبية الزائدة في بعض المواقف إلى صعوبات في التنفس بدرجة ملحوظة في بعض الأحيان، حيث قد يشعر الشخص في هذه الحالات بأنه يحتاج للتنفس بسرعة بسبب ضيق التنفس ويزول ذلك سريعاً بمجرد أن يبدأ في الهدوء.

التدخين

يسبب التدخين نقص الأكسجين المتنفس من الهواء لامتزاجه بالدخان بدرجة كبيرة وهو ما يسبب الشعور بضيق التنفس، لا يقتصر ذلك فقط على التدخين الفعلي بل إن التدخين السلبي كذلك يزيد من ضيق التنفس، بل إن غير المدخنين يكونون أكثر عرضة لضيق التنفس بسبب الدخان مقارنة بالمدخنين الذين اعتادت رئاتهم على نقص الأوكسجين إلى درجة كبيرة، لذلك يجب الابتعاد عن التدخين وأماكن تواجد المدخنين قدر الإمكان.

بذل المجهود البدني الشاق

بصورة طبيعية فإن بذل مجهود بدني يسبب الشعور بالحاجة إلى كمية أكبر من الأوكسجين ولذلك يتنفس الشخص بسرعة أكبر في هذه الحالة، ولكن إصابة الشخص بأحد أمراض الرئة أو القلب التي تؤثر على التنفس يزيد من عدم القدرة على التنفس بما يسبب ضيق التنفس بدرجة كبيرة وملحوظة عند بذل مجهود بدني شاق.

أعراض ضيق التنفس

تختلف أعراض ضيق التنفس باختلاف أسباب الحالة ودرجة حدتها، ففي بعض الأحيان يحدث ضيق التنفس لفترات قصيرة للغاية دون أعراض أخرى وأحياناً يتزايد تدريجياً بمرور الوقت، وبوجه عام فإن أعراض ضيق التنفس تكون كما يلي:

  • الإحساس بعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.
  • الشعور بشد في عضلات الجسم.
  • الشعور بالإرهاق الشديد وشحوب لون البشرة.
  • الإحساس بألم شديد في الصدر.
  • الشعور بالصداع نتيجة نقص وصول الأوكسجين إلى المخ.
  • تورم القدمين بسبب تراكم السوائل أحياناً.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • السعال المتكرر والشديد بسبب عدم القدرة على التنفس.
  • تغيرات ف لون الوجه ليصبح أكثر زرقة بصورة غير معتادة وتنذر بالخطر (تستدعي هذه الحالة التدخل الطبي الطارئ).

ضيق التنفس كورونا

يعد ضيق التنفس أحد الأعراض الأكثر شيوعاً لفيروس كورونا المستجد، وعن ضيق التنفس المرتبط بفيروس كورونا نذكر ما يلي:

  • من غير المعروف يقيناً حتى الآن سبب ضيق التنفس في حالات فيروس كورونا، فبعض الدراسات ترجع السبب إلى الالتهاب الرئوي ولكن نتائج دراسات أخرى أكدت أن ضيق التنفس المرتبط بفيروس كورونا ناتج عن نقص الهيموجلوبين في الدم وتأثيرات تسبب التهاب الرئة، ولا زالت الأسباب قيد الدراسة بسبب تحورات الفيروس وتغيراته وحداثة ظهوره نسبياً.
  • قد يكون ضيق التنفس مؤشراً واضحاً على الإصابة بفيروس كورونا في حالة مرافقتها لبعض الأعراض الأخرى مثل ففقدان حاستي الشم والتذوق والسعال والإسهال والصداع والجفاف.
  • ويجب التنويه أن أعراض الفيروس تختلف من متحور إلى آخر وأحياناً من شخص إلى آخر ولا يتم التأكد من الإصابة إلا بإجراء فحص PCR لتأكيد أو نفي الإصابة.
  • في جميع الأحوال فإن الإصابة بضيق شديد في التنفس مع المعاناة من أحد أعراض فيروس كورونا الأخرى يستلزم العزل والابتعاد عن الآخرين وقاية لهم من خطر الإصابة لحين التأكد من سلبية أو إيجابية عينة الفحص واتخاذ اللازم وفقاً للنتيجة.

علاج ضيق التنفس في البيت

يتوقف علاج ضيق التنفس في المنزل على سبب الشعر بضيق التنفس، فإذا كان نتيجة حالة مرضية أصابت الرئة أو القلب فلا تكون العلاجات المنزلية فعالة في هذه الحالة، وفي جميع الأحوال يمكن اتباع النصائح التالية لعلاج ضيق التنفس في البيت:

  • إذا كنت تعاني من نزلة برد أو إنفلونزا يمكن استنشاق لتقليل سمك المخاط في الرئة وعلاج انسداد الأنف بما يزيد من القدرة على التنفس بصورة طبيعية.
  • كذلك يمكن أن تساعد بعض المشروبات الساخنة مثل الزنجبيل أو الليمون أو النعناع على تحسين القدرة على التنفس.
  • في حالة الشعور بضيق التنفس نتيجة بذل مجهود شاق يجب الراحة والاسترخاء على أحد الكراسي في المكان ويُفضل أن يكون بجانب النافذة المفتوحة أو المروحة أو أي مصدر للهواء لتسهيل التنفس.
  • في حالة المعناة من حالة مرضية مثل الربو فإن الطبيب يصف بخاخات للاستعمال في هذه الحالات ويجب اللجوء إليها فوراً عند الإصابة بأزمة تنفسية.
  • في جميع الأحوال حاول أن تتنفس ببطء وهدوء قدر الإمكان وحاول استنشاق أكبر قدر من الهواء ثم الزفير ببطء وكرر ذلك عدة مرات خاصة في حالات التوتر أو نوبات الهلع.
  • في حالة الشعور بأعراض أزمة قلبية كالشعور بألم شديد في الصدر مع ضيق التنفس أو ألم في الصدر يمتد إلى الكتفين فيجب طلب المساعدة الطبية الطارئة وحاول بقدر الإمكان أن تستمر في السعال بقوة حتى وصول الإسعاف أو الشعور بزوال الألم.
  • في الحالات المرتبطة بفيروس كورونا عند الاشتباه أو التأكد من الإصابة يجب الحرص على مراقبة مستويات الأوكسجين في الدم وعند انخفاضها بدرجة كبيرة يجب الحصول على الأوكسجين عن طريق أجهزة التنفس الاصطناعي، أما في حالة ضيق التنفس الخفيف فإن الجلوس في الهواء الطلق وإن كان عن طريق النافذة يمكن أن يساعد بدرجة كبيرة.

المراجع