مخزن أكبر مرجع عربي للمواضيع و المقالات

ابحث عن أي موضوع يهمك

أعراض الكولسترول النفسية

بواسطة: نشر في: 12 فبراير، 2022
مخزن
أعراض الكولسترول النفسية

خلال هذا المقال نتحدث عن أعراض الكولسترول النفسية ، حيث يعتبر ارتفاع الكوليسترول من الحالات الشائعة خاصة بين الرجال إذ تزداد احتمالية الإصابة عند الرجال أكثر من النساء، ما هي أعراض الكولسترول النفسية؟ وكيف يمكن تقليل نسبة الكوليسترول في الدم بالأعشاب؟ نجيب عن هذه الأسئلة في السطور التالية من هذا المقال الذي نقدمه لكم عبر مخزن المعلومات.

أعراض الكولسترول النفسية

من المعروف أن ارتفاع الكوليسترول يسبب العديد من الأعراض الجسدية حيث يؤثر على وظائف بعض الأعضاء، ويشمل ذلك تأثير الكوليسترول على المخ بما يؤثر على الحالة المزاجية ويسبب بعض الأعراض النفسية مثل:

  • تقلبات المزاج: حيث أثبتت الدراسات أن ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم يسبب تقلبات المزاج، حيث لوحظ معاناة الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستويات الكوليسترول من تقلبات مزاجية بصورة متكررة، وتساعد ممارسة الرياضة وتنظيم الغذاء على تقليل مستويات الكوليسترول بما يقلل من تقلبات المزاج.
  • الاكتئاب والقلق والتوتر: لوحظ خلال الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول يعانون من القلق والتوتر بصورة أكبر من الأشخاص الطبيعيين، كذلك فإن ارتفاع الكوليسترول لمدة طويلة قد يسبب الاكتئاب بسبب ما يحدثه من تأثيرات سلبية على الحالة المزاجية.

أعراض الكوليسترول في الجسم

كما ذكرنا فإن تأثيرات ارتفاع الكوليسترول النفسية ناتجة عن تأثيرات عضوية تصل إلى المخ بما ينعكس على الحالة النفسية، وبوجه عام فإن أعراض ارتفاع الكوليسترول على الجسم تكون كما يلي:

  • تغيرات في مستوى الوعي والإدراك.
  • القيء أو الرغبة في القيء بصورة متكررة.
  • التعرق بغزارة وبدون سبب أحياناً.
  • الدوخة والدوار بصورة متكررة.
  • المعاناة من صعوبات في عملية الهضم.
  • الإصابة بالإمساك.
  • المعاناة من رائحة الفم الكريهة.
  • الشعور بعدم ارتياح وألم في الصدر.
  • الإحساس بصعوبة في التنفس.
  • الشعور بتعب شديد قد يؤثر على القدرة على أداء الأنشطة اليومية.
  • الإصابة بالضعف الجنسي عند الرجال.

وقد تظهر على الشخص أعراض خطيرة تستدعي الذهب إلى الطبيب بثورة فورية وهي:

  • الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • فقدان توازن الجسم بصورة متكررة.
  • تغيرات في مستويات الرؤية في أحد العينين أو فقدانها.
  • الشعور بالتشوش والدوخة المفاجئة.
  • الإحساس بخدر في منطقة الوجه أو في الأطراف.
  • المعاناة من صداع شديد بصورة مفاجئة.

الكولسترول والعصبية

  • كما ذكرنا سابقاً فإن ارتفاع نسبة الكوليسترول تسبب تقلبات المزاج والقلق والتوتر وهو ما قد يسبب العصبية بصورة أكثر من المعتاد.
  • للتخلص من العصبية الناتجة عن ارتفاع الكوليسترول يمكن تقليل التوتر والقلق وتقلبات المزاج بممارسة التمارين الرياضية، حيث تساعد على التخلص من التوتر والقلق بدرجة ملحوظة.
  • كذلك فإن التمارين الرياضية تساعد على تقليل نسبة الكوليسترول في الدم وهو ما يساعد على تقليل الأعراض النفسية لارتفاعه.
  • يجب أيضاً تنظيم البرنامج الغذائي بالابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون بما يساعد على تقليل نسبة الكوليسترول بما يحسن من الحالة النفسية.

اسباب ارتفاع الكوليسترول

تساهم بعض العوامل في ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم، حيث أن واحد أو أكثر من هذه العوامل قد يسبب ارتفاع نسبة الكوليسترول في الجسم فوق النسبة الطبيعية:

  • العوامل الوراثية: قد يعاني بعض الأشخاص من عوامل وراثية تجعلهم عرضة لارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أكثر من الإنسان الطبيعي.
  • النظام الغذائي: إذ تزيد بعض الأطعم من نسبة الكوليسترول في الدم، مثل اللحوم الحمراء والدهون والبيض بوجه عام وخاصة صفار البيض.
  • السمنة: تزيد السمنة والبدانة من احتمالات ارتفاع نسبة الكوليسترول، وتزيد هذه الاحتمالات مع ارتفاع الوزن فوق الوزن المثالي.
  • التدخين: يسبب التدخين انخفاض مستويات الكوليسترول النافع في الدم بدرجة كبيرة مما يزيد من مستويات الكوليسترول الضار.
  • ارتفاع ضغط الدم: يسبب ارتفاع ضغط الدم ضرر بالغ للشرايين خاصة عند استمرار ارتفاعه لفترة طويلة، وهو ما يزيد من مستويات الكوليسترول في الدم.
  • العمر والجنس: تزيد احتمالات الإصابة من ارتفاع الكوليسترول عند الرجال عن النساء، وتزيد عند الجنسين بصورة متساوية بعد سن 65 عاماً.
  • مرض السكري: يعاني مرضى السكري من النوع الثاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول أكثر من غيرهم، حيث يتسبب مرض السكري في ارتفاع الدهون الثلاثية وتقليل نسبة الكوليسترول النافع بما يزيد من نسبة الكوليسترول الضار.
  • الضغوط النفسية: قد تتسبب الضغوط النفسية في ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم، حيث تسبب مشاعر التوتر والقلق والاكتئاب إفراز هرمون الكورتيزول والذي يتسبب بصورة غير مباشرة في ارتفاع مستويات الكوليسترول.
  • متلازمة تكيس المبايض: قد تعاني بعض الفتيات والسيدات من متلازمة تكيس المبايض والتي تؤثر على مستويات الكوليسترول في الجسم ومستويات الدهون بوجه عام.
  • الحمل: تتسبب التغيرات الجسمانية والهرمونية في جسد المرأة في فترة الحمل في ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم بصورة أكثر من الطبيعية، لذلك يجب مراعاة البرنامج الغذائي في تلك الفترة والمتابعة المستمرة مع الطبيب.

علاج الكولسترول بالأعشاب

تساعد بعض الأعشاب على تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، حيث يمكن تناول الأعشاب التالية لعلاج ارتفاع الكوليسترول:

الشاي الأخضر

أعراض الكولسترول النفسية
  • يعتبر الشاي الأخضر أحد أهم الأعشاب التي تساعد على تقليل نسبة الكوليسترول في الدم، حيث يحتوي على العديد م ن العناصر المفيدة.
  • يحتوي الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة الطبيعية والعديد من العناصر التي تساهم في حرق الدهون وتحسين عملية الأيض بما يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم.
  • كشفت الدراسات أن مركب الكاتيكين الموجود في الشاي الأخضر يساعد بدرجة كبيرة على تخفيض نسبة الكوليسترول الضار.

الثوم

أعراض الكولسترول النفسية
  • يعرف الثوم كأحد أكثر المواد الطبيعية قوة في مكافحة مسببات الأمراض وتعزيز الصحة العامة، حيث يحتوي على عدد كبير من العناصر المفيدة للصحة العامة.
  • يحتوي الثوم على مركبات متعددة تساعد على تخفيض الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم، كما أنه يساعد على الوقاية من أمراض القلب والشرايين بدرجة كبيرة.
  • يمكن تناول الثوم بأكثر من طريقة من خلال إضافته إلى الأطعمة المختلفة في الوجبات الثلاثة أو تناول نصف فص من الثوم مع كوب من الماء صباحاً وآخر مساءً.

القرفة

أعراض الكولسترول النفسية
  • وفقاً للتجارب المعملية التي أجريت على الحيوانات فإن القرفة تساعد بدرجة ملحوظة على تخفيض مستويات الكوليسترول في الدم.
  • تساعد القرفة على تعزيز وتسريع عملية الأيض بما يساعد على تقليل مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم.
  • يمكن استعمال القرفة كأحد التوابل المستخدمة في إعداد الطعام كما يمكن شرب مغلي القرفة أو إضافته إلى المشروبات المختلفة مثل الشاي.

النعناع

أعراض الكولسترول النفسية
  • يساعد النعناع على تحسين وظائف الهضم وحركة الأمعاء كما يساعد على تنظيم ضغط الدم.
  • كذلك يساعد النعناع على التخلص من السموم في الجسم وتعزيز عملية الأيض وحرق الدهون بما يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم.
  • يفيد تناول مشروب النعناع مرة واحدة يومياً على الأقل في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار بصورة ملحوظة على المدى البعيد، مع الاهتمام باتباع نظام غذائي صحي.

إلى هنا ينتهي مقال أعراض الكولسترول النفسية ، تحدثنا خلال هذا المقال عن أعراض الكولسترول النفسية كما تحدثنا عن الأعراض الجسدية لارتفاع الكوليسترول وتناولنا أسباب وعوامل ارتفاع الكوليسترول وعرضنا بعض الأعشاب التي تساعد على تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم، قدمنا لكم مقال أعراض الكولسترول النفسية عبر مخزن المعلومات.